شخصيات وأعلام

علم الاجتماع ومؤسسه ابن خلدون من سلسلة علماء مسلمون علموا العالم

هو ولي الدين عبدالرحمن بن محمد بن الحسن بن عبدالرحمن بن خلدون ولد في تونس العام ۷۳۲هـ ، وعاش نحوا من خمس وسبعين سنة حفظ القرآن الكريم وهو صغير، ودرس اللغة والأدب والفقه والفلسفة والمنطق، رحل إلى غرناطة، بالأندلس والتقى بعلمائها ثم رجع وسافر إلى القاهرة واستقر بها حتى وفاته، وفي القاهرة تتلمذ على يديه الكثير من الطلاب في الجامع الأزهر، والمدرسة الظاهرية، كما عمل قاضي قضاة المذهب المالكي استفاد ابن خلدون من رحلاته وتجاربه ومشاهداته في مجال الاجتماع الإنساني وجدد في علم التاريخ بعد أن خلص البحوث التاريخية ” العبر وديوان المبتدأ والخبر في يام العرب والعجم والبربر” ويسعدنا ان نستعرض معكم الآن في هذا المقال عبر موقع احلم معلومات عن ابن خلدون مؤسس علم الاجتماع ومبادئه من سلسلة علماء مسلمون علموا العالم، وللمزيد يمكنكم زيارة قسم : شخصيات وأعلام .

مقدمة ابن خلدون

يعد كتاب مقدمة ابن خلدون اهم كتبه ويرجع اليه الفضل في تأسيس علم الاجتماع ونادى فيه بوجوب اتخاذ علم الاجتماع الإنساني موضوعا لعلم مستقبل وتحدث فيه عن الاتجاهات العامة التي يتخذها أفراد المجتمع لتنظيم شؤونهم الاجتماعية وتنسيق العلاقات التي تربط بينهم، وقال: إن المجتمع يبدأ من البداوة، ثم التحضر، ثم الانحلال، وتحدث عن الظواهر التربوية والعلوم وأصنافها وطرق التعليم وأدوات الإنتاج وتوزيعه واستهلاكه وعوامل ضعف الدول وانهيارها، والنظم القضائية، والخلقية والدينية، ومظاهر الفن، وغير ذلك، وامتاز أسلوبه في الكتابة بالسهولة والتعبير الدقيق عن الحقائق .

لاقت مقدمة ابن خلدون صدي واسعاً في اوروبا فترجمت الي اللغة الفرنسية عام 1806 م ونشرت في مظعم بلدان اوروبا وبخاصة القرن التاسع عشرعندما بدأ الأوروبيون الاهتمام بالعلوم الإنسانية والاجتماعية فوجدوا أن ابن خلدون قد سبق فیکو الإيطالي وأوجست كونت الفرنسي وغيرهم بخمسة قرون وعدوا ابن خلدون المؤسس الحقيقي لعلم الاجتماع، وقال المستشرق الألماني فون فيسنديك، عن ابن خلدون: «إن مؤرخ  الحضارة المسلم العظيم يقف فريدا في المشرق لم يعقبه خلف ولم ينسج على منواله ناسج وإنا لنري الذي فكر فيه او دعي اليه هو ما يدور في اوروبا في القرن التاسع عشر تماماً، وقد بقيت اتجاهات هذه المفكر والسياسي الافريقي تدوي في معترك الاحداث مهما كان مرماها دوياً يتردد صداها في عالم الفكر المعاصر .

خصائص علم الاجتماع

  • يعتبر علم الاجتماع من اهم العلوم التجريبية التي تم تأسيسها اعتماداً علي الملاحظة والفكر والعمل بالفكر به عند تحليل الظواهر الاجتماعية .
  • يعتبر علم الاجتماع علماً تراكمياً حيث يعتمد علي النظريات الاجتماعية الحديثة واستنادها في مضمونها الاساسي علي نظريات اجتماعية اخري سبقتها .
  • يهدف علم الاجتماع في الاصل الي التعرف علي التفسير المنطقي وراء الافعال والتصرفات التي تصدر عن الانسان والمجتمعات، حيث لا يعتبر علماً اخلاقياً، بل انه يهتم بتفسير الافعال فقط وليس تصنيفها خيراً ام شراً .
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق