العناية بالجسم

طرق للتنحيف 10 كيلو بدون رجيم

طرق للتنحيف 10 كيلو بدون رجيم ، حيث تعتبر السمنة واحدة من الاضطرابات التي يكون سببها هو زيادة كمية الدهون داخل جسم الإنسان ، وترتبط السمنة بزيادة خطر الإصابة بأمراض عدة مثل مرض السكري وأمراض القلب ، وارتفاع ضغط الدم ، فضلاً لاضطرابات بالتنفس ، ويعد مؤشر كتلة الجسم واحداً من طرق التشخيص ، وفيه يقوم بالحساب بقسمة الوزن بالكيلو جرام على الطول بالمتر المربع.

إذ يعد الإنسان وزنه زائد لو كان مؤشر كتلة الجسم عنده ثلاثون أو أكثر ، ونشير هنا لوجود الكثير من العوامل المساهمة بالإصابة بالسمنة ، على سبيل المثال : الجينات والنمط الغذائي غير الصحي ، وقلة ممارسة النشاط البدني ، والعمر ، وغيرها الكثير ، وخسارة الوزن ولو بصورة قليلة من الممكن أن يحسن أو يمنع نهائياً كل المشاكل الصحية التي ترتبط بزيادة الوزن والسمنة المفرطة ، كما وتستطيع أن تتبع خطوات بسيطة كي تمنع السمنة ، وفي هذا اليوم سوف نقدم لك طرق للتنحيف 10 كيلو بدون رجيم.

أفضل طرق من أجل التنحيف:

هناك الكثير من المكملات الغذائية والأنظمة وبدائل الأكلات التي بإمكانها أن تحد من السمنة وتقلل الوزن بصورة سريعة ، إلا أن الكثير منها مفتقر للدراسات والدلائل العلمية ، إذ لا بد من الالتزام بنظام حياة صحي من أجل فقدان الوزن بصورة دائمة ، فضلاً عن تناول سعرات حرارية قليلة عن التي يحرقها الجسم ، ونشير كذلك لأهمية ممارسة التمارين الرياضية ، والتركيز على كمية السعرات الحرارية التي يتم تناولها ، والحد من كمية الكربوهيدرات بالنظام الغذائي ، وفيما يلي سوف نذكر لكم أكثر الطرق من حيث الفعالية في فقدان الوزن :

لا بد من تجنب الأكلات المصنعة:

  • ويرجع ذلك بسبب محتوى الأطعمة المصنعة الكبير من السكريات المضافة ومن السعرات الحرارية ومن الدهون ، ونشير هنا لأن تلك الأكلات تصمم لجعلك تأكل قدر المستطاع الأمر الذي يؤدي لإدمانك على مثل هذه الأكلات.

إضافة بروتين للنظام الغذائي:

  • وذلك لأن جسم الإنسان يقوم بحرق السعرات الحرارية عند هضم وأيض البروتينات المأكولة ، لهذا يعتبر تناول نظام غذائي غني ومليء بالبروتينات معزز للغاية لعملية الأيض بنسبة كبيرة تصل من ثمانون لمائة سعرة حرارية باليوم ، فضلاً عن أنه يزيد من الإحساس بالشبع ، ويحد من الإحساس بالجوع ، إذ أوضحت الدراسات بأن إتباع ذلك النظام الغذائي قد حد من استهلاك السعرات الحرارية بنحو أربعمائة سعرة حرارية في اليوم.

تناول كميات كبيرة من المياه:

  • حيث أن تناول 1/2 لتر من المياه بإمكانه أن يزيد من حرق السعرات الحرارية بعد 60 دقيقة من تناول الوجبة ، وذلك بنسبة تتراوح ما بين أربعة وعشرون إلى ثلاثون في المائة ، كما أن تناول المياه قبل الأكل من الممكن أن يحد من استهلاك السعرات الحرارية وبالخصوص عند من هو بمقتبل العمر ، ومن هم كبار السن.

تناول الأكل ببطئ:

  • وذلك لأن تناول الأكل بشكل سريع من الممكن أن يؤدي لزيادة السعرات الحرارية قبل أن يستوعب الجسم أنه ممتلئ ، وعلى الجهة الأخرى فإن مضغ الأكل بصورة بطيئة من الممكن أن يحد من استهلاك السعرات الحرارية ، فضلاً عن زيادته لإنتاج الهرمونات التي ترتبط بفقدان الوزن.

تناول الفاكهة والخضروات:

  • وذلك لأن محتوى الفاكهة والخضروات من المياه ومن الألياف ومن العناصر الغذائية كبير ، كما أن تلك الأطعمة في العادة ما يكون لديها سعرات حرارية أقل عن غيرها من الأطعمة ، لهذا فتستطيع أن تتناول حصص كثيرة منها بدون استهلاك العديد من السعرات الحرارية.

الحصول على قدر كاف من النوم:

  • إذ أوضحت الدراسات بأن من هو محروم من النوم بقدر كاف يكون عرضة أكثر من غيره للإصابة بالسمنة وذلك بنسبة وصلت لخمسة وخمسون في المائة مع من يحصل على مقدار كاف من النوم ، ويرجع سبب هذا الأمر لأن الحرمان من النوم بإمكانه أن يعرقل التقلبات اليومية لهرمونات الشهية ، الأمر الذي يؤدي لضعف بتنظيم الشهية.

تناول وجبة الإفطار كل يوم:

  • إذ يظن بعض الأشخاص بأن تخط تلك الوجبة بالتحديد بإمكانه أن يقلل السعرات الحرارية ، إلا أن هؤلاء الناس في العادة ما يستخدمون سعرات أكثر أثناء اليوم ، إذ أوضحت الدراسات العلمية بأن من يتناول وجبة الإفطار لديه مؤشر كتلة جسم قليل عن من لا يتناول وجبة الإفطار.

ممارسة التمارين الهوائية:

  • من الهام للغاية أن يقوم الإنسان بالتمارين الرياضية مع إتباع نظام غذائي من أجل فقدان الوزن أو الحفاظ عليه ، ومن ضمن التمارين الرياضية على سبيل المثال : المشي والجري ، والهرولة وركوب الدراجات ، كل تلك الأشياء بإمكانها أن تحسن من صحة الإنسان البدنية والعقلية ، وقد توضح بأن تلك التمارين فعالة للغاية في الحد من دهون البطن ، فضلاً لتقليل الدهون حول الأعضاء ، والتي تؤدي لاضطرابات أيضية ، وينصح المختصون بممارسة الرياضة كل بمعدل مائة وخمسون دقيقة على أقل تقدير في الأسبوع الواحد.

تناول الأكل عند الإحساس بالجوع فقط:

  • فلا بد من استهلاك مقدار كافي من الكل وبالخصوص عند من يتبع حمية غذائية للتنحيف ، ولا بد من تجنب إتباع نظام غذائي منخفض بالكربوهيدرات والدهون ، إذ يؤدي هذا الأمر لانخفاض بمستوى الإنسولين ، وعليه فقدان وزن كبير دون الإحساس بالشبع.
طرق للتنحيف
وصفات جميلة

للمزيد يمكنك قراءة : تخسيس البطن 10 طرق فعالة وتمارين مجربة للقضاء على الكرش

للمزيد يمكنك قراءة : جبنة قريش للتخسيس وفوائدها وأضرارها ومتوسط اسعارها

للمزيد يمكنك قراءة : معلومات طبية عن التخسيس وخسارة الوزن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى