شعر

شعر في مدح الصديق الوفي رائع لا يفوتكم

شعر في مدح الصديق

في ظل الإنتهازية وأصحاب المصالح والغدر أصبحت الصداقة في زمننا عملة نادرة جدا، ولكن ربما تجد صديق وفي من بين ألف صديق لذلك إكتشاف الصديق الحقيقي أصبح أمر صعب، ولكن الصديق الحقيقي هو من يفي بوعوده معك ولا يكذب عليك ويحترمك ويقدرك ويدافع عنك في غيابك يقف بجانبك وقت الشدة  وفي أصعب ظروف حياتك ولا يتخلى عنك، تجده في حزنك قبل فرحك ليخفف ألمك، لا يستطيع تحمل غيابك ويسأل عنك ويزورك في مرضك، يمد لك يد العون عندما تكون بحاجته، يدعوك إلى طريق الهداية والحق والتقرب من الله للحصول على رضاه، يأمرك بالمعروف وينهاك عن المنكر وفعل المعصيات وعصيان ربك، يحب رؤيتك مبتسما دائما ويتمنى لك الخير ويحفزك لتصل إلى أعلى درجات النجاح، لذلك نقدم لكم عبر موقع احلم موضوع ” شعر في مدح الصديق الوفي” والذي يحتوي على مجموعة من الأشعار من أجمل ماقيل عن الصديق مثل” شعر صديق لا يتكرر، أنت جنتى، وصديق الحظ، الصداقة، حسان بن ثابت، وشعر الإمام الشافعي” فهيا بنا نطلع عليها.

شعر صديق لا يتكرر:

الأصدقاء بالمواقف وليس بالسنين

ابحرت لك في بحور الشعر ولقيت

شخص يستاهل المديح من النشامه

اخوي ياللي كل المحن معك تخطيت

لقيت عندك عز ومبدأ وفخامة

على خطى ناسٍ انت رحت وجيت

على خطى الرجال مهو بخطى الرخامه

لو الغلا بالقلب والعين ينشاف

والله لا ابين لك غلاك وتشوفه

بس الغلا احساس يا زين الاوصاف

واللي يحبك تفهمه من حروفه

اخوي ليا بغيت الروح اعطيك

ابن ابوي وامي يا عزوتي

وان طلبت مني العين أفديك

وللمزيد من شعر عن الصداقة يمكنك الإطلاع على:

شعر مدح الصديق ابيات رائعة ومعبرة جداً عن الاصدقاء الاوفياء.

شعر أنت جنتي:

صورة بها كلمات عن الصداقة وشاب ساجد

انت في هاي الدنيا جنتي

سلام يا من رتب الطيب ترتيب

دامك يميني فالبقية شمالي

والله لو دورت بين الاصاحيب

ما غيرك اللي يستحق الوصالي

أنت الفخر و العز و أغلى المكاسيب

دايم الاول ما تجي بالتوالي.

شعر مدح الصديق الوفي ومقتطفات شعرية مؤثرة.

شعر صديق الحظ:

لاتشتري من حاولوي خسرونك

ولاتخسرالي فكر

بيوم يشريك

مافيه اجمل من صديق

يصونك

ولافيه اقسامن قريب

يعاديك

اكبر خطانسيان من

يذكرونك

اجمل امل حب جديد

يناديك

اكبر قهر لاصار ناس

يبونك

وانته تبيهم بس حظك

لعب فيك

شعر عن الصداقه اجمل القصائد والابيات الجميلة التي تمدح الصديق الحقيقي.

أبيات شعر عن الصداقة:

صورة عن أفضل الأصدقاء

والله ماني على مدح الرّياجيل بخيل
خاصة لا جيت أمدح في زحول الرّجال

المشكلة مدحهم حمل لا شلته ثقيل
من ثقلها ما يقدر عليها كبار الجمال

حتّى لو تحاملت على حملها لا بد يميل
مال الجمل حيله على حمل الأثقال

أجل وش حيلة قلم بالقصايد يخيل
في معانيها صدق من مزون الخيال

قصيدة ما هي غزل فالطرف الكحيل
ولا هي عتاب وشكوة حال دون حال

قصيدة مدح في ذاك الشهم الأصيل
أبو عبدالله اللي يشهد له فوح الدلال

سلام يا أبو عبدالله يا زحول الرّياجيل
سلام عد ما على الصحاري من رمال

سلام عد ما هلمطر وسال المسيل
سلام عد ما أشرقت الشمس وطل الهلال

سلام ياللي له في قلبي مقر ومقيل
فداك العمر لو إن العمر للفنا والزوال

قالوا عن حاتم ماله في الكرم مثيل
ومن ذيك العصور تضرب به الأمثال

وأنا أقول أبو عبدالله حاتم هالجيل
قولوا لهتان الكرم عندنا للكرم زلال

فديت كل حرف من اسمه به خصل نبيل
ويا حيّ الحروف اللي لها في القلب منزال

الصاد (صدقك) فالكلام من دون تأويل
ويا حي الرّجال اللي تثبت أقوالها بأفعال

الألف (آهاتك) عطني ياها لو توريني الويل
ما همني غير شوفة بسمتك يا طيّب الفال

اللام (لومك) فالحياة على كلّ شخص ذليل
عاش في هالدنيا وتطبع بطبع الأنذال

الحاء (حبّك) للمساكين وعابرين السبيل
وشموخك في هالدّنيا كنّه شموخ الجبال

شوف حالي مال السعادة بحياتي دليل
وفي غيبتك مال الصبر عندي أي مجال

النّهار أسود ما عاد به فرق مع الليل
أسهر عيوني ودمعها على الخد همال

واتّجه للقبلة وأطلب من الله الجليل
يا الله يا الله ترد من بغيابه علينا طال

تكفى تراني دخيل الله ثمّ عليك دخيل
مال السهر والصبر عندي أي احتمال

عطنا من باقي عمرك ووقتك القليل
ودّي أدفى بك وأحس إن للعز ظلال

ليه لا شفتك تقتل فرحتي بالرّحيل
ما مداني أقولك وشلونك وكيف الحال

طلبتك تدور لأسلوب حياتك بديل
ما عاد أطيق بهالدّنيا سالفة التّرحال


وعيني ما عاد لها على السّهر حيل
ما تدري انت في الجنوب ولا في الشمال

هذي نظم حروف قصيدي جاتك مقابيل
تشكي عليك من هموم الليالي الطوال

شعر عن صديق وفي لا يعرف الخداع.

شعر الإمام الشافعي عن الصديق:

صورة بها كلمات عن الصداقة

إذا الـــمَـــرءُ لا يَـــرعــاكَ إِلّا تَــكَـلُّـفـاً

فَــدَعــهُ وَلا تُـكـثِـر عَـلَـيـهِ الـتَـأَسُّـفا

فَفِي النَّاسِ أبْدَالٌ وَفي التَّرْكِ رَاحةٌ

وفـي الـقلبِ صـبرٌ للحبيب ولو جفا

فَـمَـا كُــلُّ مَــنْ تَـهْـوَاهُ يَـهْـوَاكَ قـلبهُ

وَلا كــلُّ مَــنْ صَـافَيْتَه لَـكَ قَـدْ صَـفَا

إذا لــم يـكـن صـفـو الــوداد طـبـيعةً

فـــلا خــيـرَ فـــي ودٍ يـجـيءُ تـكـلُّفا

ولا خــيـرَ فــي خــلٍّ يـخـونُ خـلـيلهُ

ويـلـقـاهُ مـــن بـعـدِ الـمـودَّةِ بـالـجفا

وَيُـنْـكِـرُ عَـيْـشـاً قَـــدْ تَـقَـادَمَ عَـهْـدُهُ

وَيُـظْهِرُ سِـرًّا كـان بِـالأَمْسِ قَـدْ خَفَا

سَـلامٌ عَـلَى الـدُّنْيَا إذا لَمْ يَكُنْ بِهَا

صَـدِيقٌ صَدُوقٌ صَادِقُ الوَعْدِ مُنْصِفَا

20 بيت شعر عن الصديق أجمل الاشعار التي قيلت في الصداقة.

شعر حسان بن ثابت:

أخلاءُ الرخاءِ همُ كثيرٌ  *  وَلكنْ في البَلاءِ هُمُ قَلِيل

فلا يغرركَ خلة من تؤاخي  *  فما لك عندَ نائبَة خليل

وكُلُّ أخٍ يقول : أنا وَفيٌّ  *  ولكنْ ليسَ يفعَلُ ما يَقُول

سوى خل لهُ حسب ودين  *  فذاكَ لما يقولُ هو الفعول

واخيرا ننهي كلامنا بأجمل مختصر لما قدمناه لكم من خلال موضوع” شعر في مدح الصديق الوفي” الذي قدمناه لكم في موقع احلم ويضم مجموعة من الأشعار الرائعة مثل شعر” الذي مدح الشاعر فيه صديقه الذي لامثيل له وينشد به الظهر ويفديه بروحه وعيونه، وشعر “أنت جنتي” وهنا يمدح الشاعر صديقه الذي يعتبره جنته، وشعر “صديق الحظ” والذي وضح الشاعر خلاله اختيار الصديق، وشعر “حسان بن ثابت” وهنا يصف حسان الصديق الحقيقي هو من يكون معك وقت الشدة وليس وقت الرخاء، أما في شعر “الإمام الشافعي في الصديق ” فهو يصف لنا من هو الصديق الحقيقي الذي لا يكون متكلفا.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق