شعر حب

شعر غزل صريح قصائد حب من الشعر الجاهلي

شعر غزل صريح

رفقاً مولاتي رفقاً، إني أتنفس عشقاً، العشق الذي في قلوبنا يجوب كل أوردتنا و الشرايين و يسري بالدماء و نستنشقه عبقاً فريداً لا نقدر أن نقارنه بغيره مهما كانت أذكى العطور على مر العصور، و الذكرى هي ما قد سبقنا من أحداث متابعينا الكرام و لكننا ندرك و نعرف كيف كان يفكر و يشعر اجدادنا من خلال كتاباتهم و التي هي مجرد ترجمة لما يشعرون به و سطروا لنا كل إحساسهم بكل الصدق الذي نقرأه أكثر عمقاً بين السطور لما فيه من قوة مشاعر طاغية حقاً، السادة متابعينا الأفاضل كلنا بلا إستثناء حينما يسيطر الحب على القلب نلجأ إلى كل ما هو رومانسي رقيق المشاعر و الأحاسيس مثل أغنيات أو أعمال فنية و قراءة أشعار ايضاً لأن ذلك ينمي الحب و يشعل المشاعر أكثر، شعر غزل صريح، و الرومانسية متابعينا الأكارم لا تخلو أبداًمن همسات العشق و الغزل كما سنرى معاً في مقالاتكم المتجددة نبضاً نقياً و عبق فريد الخصوصية إليكم و معكم.

شعر غزل صريح مكتوب

لَيتَ هِنداً أَنجَزَتنا ما تَعِد

وَ شَفَت أَنفُسَنا مِمّا تَجِد

وَ اِستَبَدَّت مَرَّةً واحِدَةً

إِنَّما العاجِزُ مَن لا يَستَبِد

زَعَموها سَأَلَت جاراتِها

وَ تَعَرَّت ذاتَ يَومٍ تَبتَرِد

أَكَما يَنعَتُني تُبصِرنَني

عَمرَكُنَّ اللَهَ أَم لا يَقتَصِد

فَتَضاحَكنَ وَ قَد قُلنَ لَها

حَسَنٌ في كُلِّ عَينٍ مَن تَوَد

حَسَدٌ حُمِّلنَهُ مِن أَجلِها

وَ قَديماً كانَ في الناسِ الحَسَد

غادَةٌ تَفتَرُّ عَن أَشنَبِها

حينَ تَجلوهُ أَقاحٍ أَو بَرَد

وَ لَها عَينانِ في طَرفَيهِما

حَوَرٌ مِنها وَ في الجيدِ غَيَد

طَفلَةٌ بارِدَةُ القَيظِ إِذا

مَعمَعانُ الصَيفِ أَضحى يَتَّقِد

سُخنَةُ المَشتى لِحافٌ لِلفَتى

تَحتَ لَيلٍ حينَ يَغشاهُ الصَرَد.

و شاهد أيضاً شعر غزل جاهلي وروائع الشعر العربي الأصيل.

قصيدة شعر حب و غزل

و الله إني مفارق شعر الغزل

بس من شفتك و أنا ببحره غريق

كامل الأوصاف و الحسن اكتمل

كملك ربي و خصك بالخليق

من كحل عينك عيوني تكتحل

و أن تناظر بي يجي بعيني بريق

القمر و أن شاهدك غاب و أفل

يستحي في محجر عيونك يويق

صورك ربي سبحانه و جلّ

تاج زين الكون بك وحدك يليق

القصايد كلها لك و الجمل

تستحق الشعر دامك تستذيق

ياصلك شعري و أنا ما بعد أصل

كل ما أقدم دروبك لي تضيق

ارتويت الشعر فيني للثمل

و صرت أهوجس في قصيدي و أستريق

ليتني يا زين في عمر الجهل

و ليت ربي ما جعلني لك عشيق

قبل أعرفك كنت مو هاوي غزل

و من عرفتك شب في قلبي حريق.

و شاهد أيضاً الشعر الجاهلي في الحب و الغزل و أروع قصائد مكتوبة.

أبيات شعر غزل رومانسي

عامان .. مرا عليها يا مقبلتي

و عطرها لم يزل يجري على شفتي

كأنها الآن .. لم تذهب حلاوتها

و لا يزال شذاها ملء صومعتي

إذ كان شعرك في كفي زوبعة

و كأن ثغرك أحطابي .. و موقدتي

قولي. أ أفرغت في ثغري الجحيم و هل

من الهوى أن تكوني أنت محرقتي

لما تصالب ثغرانا بدافئة

لمحت في شفتيها طيف مقبرتي

تروي الحكايات أن الثغر معصية

حمراء .. إنك قد حببت معصيتي

و يزعم الناس أن الثغر ملعبها

فما لها التهمت عظمي و أوردتي؟

يا طيب قبلتك الأولى .. يرف بها

شذا جبالي .. و غاباتي .. و أوديتي

و يا نبيذية الثغر الصبي .. إذا

ذكرته غرقت بالماء حنجرتي..

ماذا على شفتي السفلى تركت .. و هل

طبعتها في فمي الملهوب .. أم رئتي؟

لم يبق لي منك .. إلا خيط رائحة

يدعوك أن ترجعي للوكر .. سيدتي

ذهبت أنت لغيري .. و هي باقية

نبعا من الوهج .. لم ينشف .. و لم يمت

تركتني جائع الأعصاب .. منفردا

أنا على نهم الميعاد .. فالتفتي.

و شاهد أيضاً ابوذيه غزل عراقي مكتوبة بالعامية حب و عشق و غرام و غزل.

قصيدة غزل.
شعر غزل صريح جاهلي.
أشعار حب و غزل.
قائد حب و غزل عربي.
اقتباسات شعر غزل.
أحلى إقتباسات غزل من أشعار عربية قديمة رائعة.

يضرب الحب، شو بيذل، يضرب الحب، ما بنشبع منه و لا نمل، يضرب الحب شو بيذل، إنه الحب متابعينا الكرام و الذي لا تفرقة فيه و مشاعره بين وزير و غفير إنما الحب غني بكل القلوب و هوى المحبوب غالب فيه بكل ما فيه من لوعة و أشواق كثيراً، و كما قرأنا ما سبق متابعينا الأفاضل من أفعال الحب فينا و ما سطره لنا سابقونا في بحر الهوى و الغرام و الذي يكسو أيامنا بخير الآمال و الأحلام أيضاً، و لنا أن نعرف متابعينا الكرام أنه لولا إحساس الشاعر لما كتبه ما كتبه لأنه يكتب القلب و النبض هي حروف الكلمات التي نقرأها بعيوننا و نشعر بمابين سطورها من غزل أكثر عمقاً و جرأةً، و نتمنى أن نصل غلى مراحل العشق و التي هي أسمى من الحب جداً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى