شعر حزين

شعر عراقي حزين عن الفراق و الوداع و العتاب

شعر عراقي حزين

ستجد في هذا المقال أكبر عدد من الأشعار المكتوبة، أشعا حزينة تمس القلب، و تعبر عن الإحساس الأليم و الحزن و الوجع و الضرر النفسي للفراق و الوداع أو حتى من أجل العتاب، أشعار قصيرة عراقية ألفها فنانين موهوبين و محترفين من العراق، منها من هو بالفصحى و منها من هو باللهجة العراقية العامية الجميلة التي تميز الشعر بصدق الإحساس و يفهنها كل قارئ أو مستمع لها، مجموعة جميلة من الأشعار القصيرة نقدمها لكم، قابلة للنسخ و إعادة النشر في الصفحات و البروفايل و مجموعات و قنوات التليجرام و تويتر.

شعر حزين باللهجة العراقية

الحزن و الألم نحتاج إلى التعبير عنه بشتى الطرق فهناك من يعبر عنه بالصور الحزينة أو بالصور الأبيض و أسود، و هناك من يعبر عنه بكلمة أو نظرة حزن.

شعر شوق و إحساس بالفراق.
شعر شوق و إحساس بالفراق.

لا تحزن بعد و تبچي على الراح
و عوف ادموع عينك لا تبديهه
و وگف على الجرح لا تصرخ وياه
و راح اكتب قصيدة و الك اهديهَ
مدينة الم روحي لا تظــن ترتاح
و انه ابن المدينة و تيهت بيه
يل عندك جرح و تگلي مجروح
انه جروحي فاضت وين اودّيه

وظل بهمومي اطويلك.. والف لك
وظل للدوم يحبيب ولف لك
يعليوي هذاالف لامك والف لك
ثمن نسمة هواها المر عليه

أصبّر الرّوح بيش وإنت بيه الرّوح …. و إذا تطلع أظلّن بس جسد خالي….لكيتك من جنت ما لاكي كل النّاس أنت أول محبّ….و أنت صرت تالي يلكلّك محبّة و أنت أحنّ مخلوق.

لا تتمايلي فمقاس خصرك
قد يوقظ حرباً من الشوق داخلي
أرتدي وشاحك
و أرحمي عزيز قلبا أرهقته الذكريات!!
اوف يا عشك الثلاثينيه شكد عذاب
توكف بنص الكلب جنه التهاب
لا أبر تنفع لا ينفع شراب
حته دكتوري يون من حالتي

و شاهد أيضاً اشعار عراقية قصيرة عن الفراق شعر عراقي حزين يوجع القلب

أروع الأشعار الحزينة العراقية

العراق و أهل العراق بكل ما يحتويه هذا الشعب العظيم من فن و روعة إحساس و رقة و عذب الكلام، يخرج من ألسنتهم أرقي و أجمل الأشعار.

شعر حزين معبر عن الحيرة.
شعر حزين معبر عن الحيرة.

شعر حداد حزين:

أريد أعلن حداد و للعشك ماعود

و أريد أنساك ونسى البينك و بيني

وشك دفتر غرامك خاطر إنه أنساك

و دير الوجه عنك من تلاكيني

ما ريدك بعد لو أنت روحي

اتصير وما ريدك لون من موت تحييني

ملح بعيوني أحطن وانسى حتى النوم

أخافن بالمنام طيوفك تجييني

إذا شافتك عيني وفرحت بملكاك

و الله أتبرّى منه و هاي مو عيني

و إذا صافحك جفي بحجة الخملان

أكص اثنين أديه يساري ويميني

و إذا كالولي حبك يسري بالشريان

ثق بالله أكطع كل شراييني

و إذا صاير شمس إنه أبقى دوم بليل

و ما ريد الضوة و بالظلمه خليني

تذكر من لكيتك و العطش

و إليك وكلتلي أمعود أترجاك روييني

عصرت جفون عيني و شليت دموع

و شربتك بديه و إنت تدريني

و من مرني العطش صرت

إنت جربة ماي كصدتك معتني

و مديت جفيني و إنت بكل وكاحة

و كل صلافة عين درت بجفوفي

سم وردت تنهيني تذب نفطك عليه

و إنه بيه النار و تتحمه أعلى ناري

و ما تطفيني و صرت محبس بديك

و كمت بيه تسوم ساعة تبيع بيه

و ساعة تشريني أظل خصمك

و فضحك حتى من تموت على كبرك أخطن بإديك سنيني

شعر عتاب:

تعال ولا تظني عليك زعلان
چا هو الگلـب من نبضه يزعل
صدگني أبد ما همني الصار
ولا زهرة محبتك عندي تذبل
مو انه دفنتك حدر العيون
أشوفن بيك ساعه وبيك آندل
عذبني هواك ومرمر الروح
وآگـولنّ ما يهم هو يتدلل

قصائد شعرية عراقية

لمحبي و عشاق الشعر، و لكل عشاق اللهجة العراقية و الفن الشعري العراقي، عددمن القصائد العراقية المعبرة عن الإحساس الجميل الصادق باللهجة العراقية الجميلة.

صورة أبيض و أسود مكتوب عليها شعر حزين عراقي.
صورة أبيض و أسود مكتوب عليها شعر حزين عراقي.
لا رضينه نعيش چذبه
ولا تونسنه بصدگ..!
ولا عشگناهم واخذنه
ولا اخذنه بلا عشگ
******
غيابك حبيبي شلون أصّبر
الروح يا حال الي يظل على حالي
من تروح جرحك بالكلب داويته

بس ما طاب

هناك من يعبر عن حزنه بكلمات جميلة متناسقة و أبيات شعر راقية متراصة، و هذا ما جمعناه لكم في هذا المقال، مجموعة من الأشعار و القصائد الحزينة العراقية الحلوة، و عندما يحزن العراقي يخرج لنا أجمل و أحلى الأشعار و القصائد الحزينة، و قد جمعنا لكم أجمل الأشعار الحزينة باللهجة العراقية، ننتظر منك عزيزي المتابع لموقعنا تعليق أسفل المقال لتخبرنا به برأيك و مقترحاتك، و يمكنكم مشاركتنا خواطركم الشعرية الجميلة أيضاً، لا تكون خجولاً في التعبير عن شعورك فقط تكلم حتى لو بالعامية كما فعل الشعراء العراقيون، و ننصحك أن تشاهد أيضاً شعر عراقي عن الاخ من أروع ما كتب شعراء العراق، و شاهد أيضاً شعر عراقي حزين ومؤثر جداً ومقتطفات شعرية عن الفراق، و لا يفوتكم مشاهدة صور مكتوب عليها شعر عراقي اروع الكلمات العراقيه المؤثره.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق