شعر حب

شعر سوداني عن الحب والشوق 50 بيت شعر باللهجة السودانية

شعر سوداني عن الحب

الحب هو شعور رائع وممتع جداً لا يمل منه الشخص أبداً ولا يمل من تكرار كلماته، وخاصة المرأة فهي تحب أن تسمع دائماً كلمات الحب والعشق، فحين تسمع تلك الكلمات في كل مرة تشعر وكأنها تسمعها لأول مرة وتتمنى أن تتكرر وتتكرر، لأن الحب له مذاق رائع لا يتذوقه اللسان بل القلب هو من يتذوقه، كما أن الحب ليس بقصة نرويها لأبنائنا أو نسمعها من أحد، الحب هو شعور وإحساس لا يمكن أن يشعر به أو يحس به إلا من جربه، وأهم شيء أن يكون المحب قادر للتعبير عن مشاعره وتعدد وسائل التعبير عن المشاعر والأحاسيس ومن أهمها هو الشعر.

وفي هذا الموضوع سنقدم لكل متابعينا الكرام مقالة تحت عنوان شعر سوداني عن الحب والشوق 50 بيت شعر باللهجة السودانية ، سنضع بين أيديكم مجموعة متميزة وراقية من أحلى القصائد وأبيات الشعر باللهجة السودانية الجميلة فتعالوا نتابع سوياً.

شوق ما كنت يوم بتخيلو
شوق ما كنت يوم بتخيلو

شعر سوداني عن الحب:

أقصرتُ مذ عاد الزمانُ فأقْصَرا
وغفرتُ لّما جاءني مُستغفراً
ما كنتُ أرضى يا زمانُ لو أنني
لم ألقَ منك الضاحك المستبشراَ
يا مرحباً قد حقق اللهُ المُنى
فعلَيِّ إذ بُلغْتُها أن أشكراَ
يا حبذا وادٍ نزلتُ، وحبذاَ
إبداعُ من ذرأ الوجودَ ومن برا
مِصْرّ، وما مِصْرّ سوى الشمسُ التي
بَهَرَتْ بثاقبِ نورها كل الوَرَىَ
ولقد سعيتُ لها فكنتُ كأنَما
أسعى لِطَيبَةَ أو أُمّ القُرىَ
وبقيتُ مأخوذاً وقيّدَ ناظري
هذا الجمال تَلفُتاً وتَحيُرا

فـارقـتُها والشّعرُ في لونِ الدجى
واليوم عدتُ به صباحاً مُـسْـفِرا
سبعون قَصّرتِ الخطا فتركنني
أمشي الهُوينى ظالعاً مُـتَـعـثِـرا
من بعد أن كنت الذي يطأ الثرى
زهواً ويستهوي الحسان تَـبخـتُـرا
فـلقيتُ من أهلي جحاجِـحَ أكرموا
نُـزُلي وأولوني الجميل مُـكرَرا
وصحابة بَـكروا إلى وكلهم
خطَب العُلا بالمكرمات مُبَكِرا
يا من وجدتُ بحيهم ما أشتهي
هل مِن شباب لي يُباع فيشترى؟

مَا كُنتُ أوثرُ فِي دِيني وتَوحيدي
خَوادعَ الآلِ عَنْ زَادي ومَورُودي
غَرَرن بِي وبِحسبي أنْ رَاِويتي
مَلأى هُريقَت عَلى ظَمْأَى مِن البِيدِ
أفْرَغْتُها وبرغمي أَنَّهَا انْحَدَرتْ
بَيضاءَ كالروحِ فِي سَوْدَاء صَيخُودِ
وَرُحتُ لا أنَا عَن مَائي بِمُنْتهلٍ
مَاءً ولا أنَا عَنْ زَادِي بمسعود
أشك يؤلمني شكي وأَبحثُ عن
برد اليقين فيفنى فيه مَجْهُودي
أَشُك لا عَن رِضا مِنِّي ويَقْتُلُنِي
شَكِّي ويذبلُ مِنْ وسْواسِه عُودي
وكَم ألوذُ بمـــــــن لاذ الأنام به
وأبتغي الظلَّ فِي تَيهاء صَيهودِ
اللهُ لي ولصرحِ الدِّينِ مِن ريبٍ
مَجْنُونةُ الرَّأي ثَارت حَولَ معبودي
إنْ راوغتني فِي نسكي فكمْ ولَجَتْ
بي المَخاطرُ فِي دِينِي وتَوْحيدي

للمزيد يمكنك قراءة: شعر حب مكتوب

شعر شوق رومانسي:

شعر رومانسي
شعر رومانسي

وجهها الحلوَ… ثم فاضت خِصاما

عاتبَتْني حبيبتي وأدارت

وتداعى… وراح يروي كلاما

وتهاوى الياسمين من مقلتيها

كيف صار الهوى لديك اتهاما

كيف -بالله-هانَ عندكَ قلبي

ونخيلاً ونرجساً وخزامى

وأنا كنت من سمائك شمساً

وأنا كنت للحقول غَماما

وأنا كنت فوق رأسكَ تاجاً

صار حبي الكبير… صار حطاما!

كيف-بالله-يأنس حياتي-

فهو شوق المتيَّمين القدامى

اعذريني إن كنتُ أغلظتُ شوقي

حين تمضي الأيام عاماً. فعاما

أَوَتدرين كيف يعتمل الحب

وصوت المعذبين اليتامى

إنه صرخة المشاعر في الناس

نحن من علَّم الغرامَ… الغراما

نحن كنا.. ومانزال لأنّا

وسقيناه نحن عشْق اليتامى

نحن جئنا به وكان يتيماً

وبعثناه للعباد… إماما

نحن شلناهُ في البلاد رسولاً

ض… ومن قبلُ… كانت نياما

نحن من أيقظ المشاعرَ في الأر

نحن من صيَّر الحياةَ هُياما

وسنمضي إلى النهاية إنّا

للمزيد يمكنك قراءة: شعر شوق وغزل

قصيدة للشاعر معز عمر بخيت:

وحملت نجمتك الانيقة فيفؤادي

ومشيت نحوك فانتهيت الى بلادي

ورسمت وجهك في جبين الحلم

في موج الورق

وغفوت في صدر الشفق

استقبل الميعاد منك فلم يعد

لي من سمائك غير اطياف الأرق

يا همسة سكبت حبيبات الندى الحانها

ياوردة العطر الذي

غسل الدواخل بالعبق

ميلادك الآتي

بكل مواسم الافراح نحوي ليته

ينهى عن الحزن المقدس يأتني

بالعشق والمطر الملون والشبق

ان جاء يخبرك الحنين

عن اشتياقي

والهنياتالتي ذابت

من الصبر المزيف والقلق

فتأكدي بالحق اني لم ازل

أسمو على قمم المشاعر سامقاً

كالبرق في زهو السهى

رمقت خواطره بهائك فاحترق

تلك القوارب في مياه الشوق

تشرع في الغرق

وانا وحيداًفي رمال الشط

والموج المهاجر من محيطك يحتويني

مثل اشلاء الصفق

وشواهد الحزن المقام

فتعلمي ان الحياة ستنحني اوصالها

يوماً ويخنقها الزحام

وتعلمي ان العيون الساكنات

على بيوتك سوف يغمرها الظلام

وتأكدي ان المدارك في ظلال الحب

تسمو مثل اسراب الحمام

هذا زمان لا يشبعه التمنع

او يعتقه الخصام

ان جاءك الاحساس منى شارعاً

للريح اثواب التمني

وابتهالات الكلام

فتأكدي اني اليك نذرت عمري

كيفما تبقين اقطف من رياضك زهرتي

لك احتويها بين أضلعآهتي

كي لا يدثرها الغمام

وبأنني للقاك احمل

كل نجمات السماء كواكبا

تصطف حولك باحتشام

ولأجل عرشك سوف تشرق كالضحى

للمزيد يمكنك قراءة: أبيات شعر حب نزار قباني

شعر جميل باللهجة السودانية
شعر جميل باللهجة السودانية

يقال بأن الكلام الذي يخرج من القلب يصل للقلب مباشرة، فمعروف عن السودان شعرائه الأعلام المتمكنين من اللغة العربية، وإلى هنا أعزائي المتابعين الكرام قد انتهينا من موضوع الليلة التي تحدثنا ودار كلامنا فيها حول شعر سوداني عن الحب والشوق 50 بيت شعر باللهجة السودانية الجميلة، جمعنا لكم كمية كبيرة من أجمل أبيات الشعر والقصائد الرومانسية باللهجة السودانية، فقد أرفقنا لكم مجموعة متميزة من أجمل الفقرات تكلمنا في أول فقرة لدينا عن شعر سوداني عن الحب، وفي ثاني فقرة سردنا شعر شوق رومانسي وختمنا موضوعنا بقصيدة للشاعر معز عمر بخيت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى