شعر حزين

شعر حزين عن الحب من طرف واحد مؤلم جدا

شعر حزين عن الحب من طرف واحد

الكثير منا يرى ان الحب هو اجمل شعور في العالم وهي حقيقة لا يمكن انكارها ، فالحب هو الذي يجعلك تُحب الحياة لان الحياة بجوار من نحبهم اشبه بالنعيم ، ولكن الحب انواع ، فهناك حب صادق نقي وهو اجمل انواع الحب او هو الحب بعينه ، وهناك حب من اجل مصلحة شخصية وهناك الحب الحزين وهو نوع منتشر بكثرة ، والحب الحزين له العديد من الاشكال ومنها الحب من طرف واحد ، فالحب من طرف واحد اصعب انواع العذاب حيث تجد نفسك وكأنك في سجن لا تدري ماذا تفعل ، فلا الاقتراب ينفع ولا الابتعاد يداوي الالم و العذاب ، ولذلك يسعدنا ان نقدم لكم اليوم من خلال موقع احلم مجموعة من ابيات الشعر التي تصف الحب عندما يكون من طرف واحد ، فنتمنى ان تنال هذه الابيات اعجابكم.

 

شعر عن الحب من طرف واحد
شعر عن الحب من طرف واحد

 

ابيات شعر عن الحب الحزين

إن كنتَ لا تحبني فاتركني أحبك
وأكون بقربِك اجعلني على هامش حياتِك
أكون خادماً بين يديك
رهنُ إشارةٍ من ناظريك
لا تحرمنيي أن أتنفسَ عطرك
سأرضى أن أكون فى الصفوف الخلفية
ربما يأتي خريفٌ تتساقط فيه أوراقُ صحبِك عندما يوجعك الفراغُ برداً
سأكون مِعطفك وترهِبُك الوحدةُ خوفاً
سأحضنُ خوفَك وسيعلم الجمعُ الذي ضمّه عالمنا أني خيرُ من أخلص في حبِّك.

أنا في بعدك مفقود الهدى
ضائع أهفو إلى نور كريم
أشتري الأحلام في سوق المنى
وأبيع العمر في سوق الهموم
لا تقل لي في غد موعدنا
فالغد الموعود ناء كالنجوم
أغدا قلت؟
فعلمنى اصطبارا
ليتنى أختصر العمر اختصارا .

عشقي ماهو عشق مزخرفين المظاريف
حب تربع بالحشى ما يروحي
ماأقول أحبك يكفي متولعن فيك
كلمه أحبك قالها ألف غيري
شريت لي ثوبٍ على شان لقياك
والثوب راحت موضته مالبسته
مشيت من شانك على كل ممنوع
مدري جنون الحب ولا شجاعه
والله اني ما اتنازل لك واطيع
لين اخليها تضيق ابك السعه
أحترت كل ما جيت اوصفك
كيف أخذت الملح كله و أنت حالي
الموت حق وكلنا ذايقينه
مير البلا من ذاق موتَ ولا مات
و أمطرأت لؤلؤا من نرجس وسقت وردا
وعضت على العناب بالبرد
اضربيني ادبيني علميني بالغرام..
اطعنيني اقتليني بسٍ لالا ترحلين
ماقلت احبك ولا قد قلت ماحبك
احب مالي عيوني وانت تسواها
كلك تعالي غلا والا ارجعي كلك
بعض الغلا منك مايستاهل الجيه
يمكن انا اكون اعز انسان في عيونك
بس انت والله كل الناس في عيوني
ومن يبا يمشي ويتعب لجل ياصل منزلي
بلغه مني تحياتي وقوله يستريح
يامن حوى ورد الرياض بخده
وحكى قضيب الخيزران بقده
كل السيوف قواطع إن جردت
وحسام لحظك قاطع في غمده
إن شئت تقتلني فأنت مخير
من ذا يعارض سيدا في عبده
شكوت إليها ما ألاقي من الأسى
قالت شكوت إلى صخر أحرّ من الجمر
فقلت إن كان قلبك صخرة
فقد انبع الله الزلال من الصخر
يقولون تب عن حب ليلى وذكرها
وتلك لعمري توبه لا أتوبها
مدامي فقدت اللي كتبت الشعر لعيونه
أنا وش فادني لو صاح لي جمهور يا شاعر
ابكيتني وانااحسبك تكره بكاي
واثرك تلذذ في دموعي وانا ابكي
روحي وغيبي واختفي عن حياتي
مهما ابتعدتي ماتعدين الاهداب

 

شعر عن الحب من طرف واحد
شعر عن الحب من طرف واحد

 

شعر اليم جدا عن الحب من طرف واحد

يا لهيب النار يا جمر الغضى
الفؤاد في اشتياق في لظي
بالسهاد في الليالي ساهر
في دروب العاشقين قد مضى
والنجوم غائبات والقمر
والعيون وامقات للفضا
تائه يبكي ويسري في الضنى
الزمان من زمان قد قضى بالبعاد
والرحيل في الدنا بابتعادي عن حبيبي قد رضا
لا تظني لحظةً أنساك أني في هواك والفؤاد
ذا يدقّ كلّ وجداني يناجيك غراماً
خفقة في خفقة حتى ترقّ إنّني أذوي اشتياقاً في البعاد
يا حياتي إنّ قتلي لا يحقّ قد رأيت الطير في الأعشاش غنى في وصال دائم
زقا يزقّ قد حرمتيني سقيّا الحبّ ماءً من يديك
واللظى حقاً يشقّ يالهيب النار يا أحلى هوى الظلام في حياتي
قد نوى قد أتاني النور منك ساطعاً وأشتعالاً في فؤادي والجوى
هل ترى العشاق مثلي سكرةً كلّما ألقاك سكراً ما روى
أم تراني قد سكرت عاشقاً غير لقياك
ترى هل من دوى في وجودي في كياني
لم يزل طيف حبّ للجمال قد حوى السرور في لقاك والهنا
يا أماني العمر يا أحلى المنى كلّ أحزاني تذوب لحظةً لا دموع لا بكاء لا ضنى
والوجود بالأغاني صادحاً والطيور زقزقت حبّاً لنا
والزهور والورود رقصت والنسيم فاح عطراً حكم و
التقينا واندمجنا برهة قد غدونا واحداً أنتِ أنا

قصائد عن الحب الحزين قاسية جدا

 

 

أحبّها
ولا تحبني
بل تحب شعري
تحب تغزلي بها
تحب أن لكلماتي قدرةً غريبةً على إخجالها
حتى يحمّر خداها وتخرج عيناها قليلاً من حزنهما
تحب أني أجبرها بشعري
أن تَعضَ على شفتيها
لكي لا تظهر توترها
أحبها
وهي تعرف أني أحبها لكنها لا تعرف أني كل يومٍ أترجى خيالها
ليتركني أنام
لا تعرف أن صوتها يملأ زوايا غرفتي
بقايا عطرها تسكن ملابسي
و أن كلماتها تملأ دفاتري
أحبها
وأعرف أنها لا تحبني
أط لكني لم أقل لها يوماً
أني كلما رأيتها
أتخيل أنها ستركض نحوي
وسترمي نفسها بين ذراعي
وتقول لي: أحبك
أحبها
وأعرف أنها لا تحبني
والأسوأ أني ما زلت أحبها
أحبها ولا تحبني
لكنها دائماً تمتدح صبري
ولا تعرف أن برودة أعاصبها تحرقني
تقول إني أعدل ابتسامتها بمنطقيتي
ولا تعرف أنها ألغت بابتسامتها منطقيتي
تشكرني لأني أرتب الأوراق
وهي التي علمتني فن اللامبالاة
أحبها
واكتشفت أنها لا تحبني منذ قرون
لكني لم أستطع حتى اليوم أن أنساها
وكيف سأنساها
إن كانت كل قصائدي
هي وإن كانت هي كلّ قصائدي
كيف سأكتب يوماً عن عين
غير عينيها إن لم أتوقف يوماً عن كتبة عينيها.

 

 

شعر عن الحب من طرف واحد
شعر عن الحب من طرف واحد

 

 

و في ختام هذه  الابيات يجب ان نعلم ان الحزن اساسي في حياة اي شخص ، فالحياة عبارة عن جزئين فرح و حزن ، ولكن علينا الا نسمح للحزن ان يسيطر علينا ويسلب من حياتنا كل ما هو جميل لان الحياة هي حياة واحدة فقط فعلينا ان نجعل ايامنا اكثرها سعادة و سرور ، وعلينا ان نتفاؤل بكل ما هو قادم في حياتنا وان نجعل الامل هو سلاحنا …. نتمنى ان تكون هذه الابيات قد اعجبتكم وحازت رضاكم وانتظروا المزيد من الموضوعات المرتبطة بابيات الشعر عن الحب الحزين من خلال موقع احلم.

و يمكنكم ايضا قراءة: شعر حب من طرف واحد 5 قصائد حزينة

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق