شعر

شعر حب الوطن احمد شوقي يصف عشق مصر

شعر حب الوطن احمد شوقي

نقدم لكم اليوم شعر حب الوطن احمد شوقي ، فالشعر هو الوسيلة التي يعبر بها الشعراء و الادباء عن اي شيئ يرتبط بحياتهم سواء قديما منذ ايام الجاهلية و حتى يومنا هذا ، فالشعر يبقى كما هو اقوى اساليب اللغة العربية للتعبير عما بداخلنا ، و سنتناول اليوم الشعر عن الوطن لواحد من اعظم الشعراء ليس فقط في مصر بل الوطن العربي ايضا ، وهو الشاعر احمد شوقي ، فمن منا لا يعرف احمد شوقي ، فهو احد اعظم الشعراء في العصر الحديث وله العديد من الاعمال و الديوانيات ولا شك ان اشهرهم ديوان ( الشوقيات ) ، و احمد شوقي له العديد من القصائد عن مختلف القضايا نذكر منها هنا قصائده عن الوطن ، و لذلك يسعدنا ان نقدم لكم اليوم من خلال موقع احلم باقة من اجمل ابيات شعر حب الوطن لاحمد شوقي ، فنتمنى ان تنال هذه الابيات اعجابكم.

 

شعر حب عن الوطن لاحمد شوقي
شعر حب عن الوطن لاحمد شوقي

 

ابيات شعر حب الوطن احمد شوقي

 

اختلاف النهار والليل ينسي
اذكرا لي الصبا، وأيام أنسي
وصِفا لي مُلاوةً من شباب
صُورت من تصورات ومسِّ
عصفت كالصبا اللعوب
ومرت سنةً حلوةً ولذة خلس
وسَلا مصرَ:هل سلا
القلب عنها أو أسا جرحَه الزمان المؤسّي؟
كلما مرّت الليالي عليه رق
والعهد في الليالي تقسّي
مستطارٌ إذا البواخر رنت
أول الليل أو عوت بعد جرس
راهب في الضلوع للسفن فطن
كلما ثرن شاعهن بنقس
يا ابنة اليم، ما أبوك بخيلٌ
ما له مولعاً بمنع وحبس؟
أحرام على بلابله الدوح
حلال للطير من كل جنس؟
كل دار أحق بالأهل إلا
في خبيثٍ من المذاهب رجس
نَفَسي مرجل، وقلبي شراع
بهما في الدموع سِيري وأرسي
واجعلي وجهك الفنار ومجراك
يد الثغر بين رمل ومكس
وطني لو شغلت بالخلد عنه
نازعتني إليه في الخلد نفسي
وهفا بالفؤاد في سلسبيل
ظمأٌ للسواد من عين شمس
شهد الله، لم يغب عن جفوني
شخصه ساعةً ولم يخلُ حسي
يصبح الفكر والمسلة ناديه
وبالسرحة الزكية يمسي
وكأني أرى الجزيرة أيكاً
نغمت طيره بأرخم جرس
هي بلقيس في الخمائل صرح
من عباب، وصاحب غير نكس
حسبها أن تكون للنيل عرساً
قبلها لم يُجنَّ يوماً بعرس
لبست بالأصيل حلة وشي
بين صنعاء في الثياب وقَسِّ
قدّها النيل، فاستحت، فتوارت
منه بالجسر بين عريٍ ولُبس
وأرى النيل كالعقيق بواديه
وإن كان كوثر المتحسي
ابن ماء السماء ذو الموكب الفخم
الذي يحسر العيون ويُخسي
لا ترى في ركابه غير مُثن
بخميلٍ، وشاكر فضل عرس
وأرى الجيزة الحزينة ثكلى
لم تفق بعد من مناحة رمسي
أكثرت ضجّة السواقي عليه
وسؤال اليراع عنه بهمس
وقيام النخيل ضفرن شعراً
وتجردن غير طوقٍ وسلس.

شعر حب عن الوطن لاحمد شوقي
شعر حب عن الوطن لاحمد شوقي

 

قصائد وطنية للشاعر احمد شوقي

 

لك كالمعابد روعة قدسية
وعليك روحانية العباد
أسست من أحلامهم بقواعد
ورفعت من أخلاقهم بعماد
تلك الرمال بجانبيك بقية
من نعمة وسماحة ورماد
إن نحن أكرمنا النزيل حيالها
فالضيف عندك موضع الإرفاد
هذا الأمين بحائطيك مطوفا
متقدم الحجاج والوفاد
إن يعده منك الخلود فشعره
باق وليس بيانه لنفاد
قم قبل الأحجار والأيدي التي
أخذت لها عهدا من الآباد
وخذ النبوغ عن الكنانة إنها
مهد الشموس ومسقط الآراد

 

أحبُّك مصر من أعماق قلبي
وحبُّك في صميم القلب
نامي سيجمعُني بك التاريخُ يوما
إذا ظهر الكرامُ على اللئام لأجلك
رحتُ بالدنيا شقياً أصدُّ الوجهَ و
الدنيا أمامي وأنظر جَنَّةً جمعتْ
ذِئاباً فيصرُفُني الإباءُ عن الزحام
وهبتكِ غير هيَّابٍ يَراعاً أشدَّ
على العدِّو من الحسام

 

شعر عن حب الوطن لاحمد شوقي

 

واخفض جناحك في الارض التي حملت
موسى رضيعا وعيسى الطهر منفطما
وأخرجت حكمة الأجيال خالدة
وبينت للعباد السيف والقلما
وشرفت بملوك ما دام اتخذوا
مطيهم من ملوك الارض والخدما
هذا فضاء تلم الريح خاشعة
به ويمشي عليه الزمن محتشما

 

أرى وطـــنا تحيّر ناشئوه
فما يجدون من عمل قواما
فلا أسس التجارة فيه قرت
ولا ركن الصناعة فيه قاما
مدارس لم تهيئهم لكسـب
ولم تــبن الحــياة ولا النظاما

 

شعر حب عن الوطن لاحمد شوقي
شعر حب عن الوطن لاحمد شوقي

 

عرضنا لكم اليوم من خلال موقعنا احلم ابيات شعر حب الوطن لاحمد شوقي ، فهذه القصائد تعبر عن الحب الذي يقع بداخلنا تجاه وطننا الحبيب مصر ، هذه البلاد التي لها العديد و العديد من الحقوق علينا ، فمصر كانت وما زالت هي مصدر قوتنا و حبنا للحياة لما لها من اهمية بالغة ، فهي مطمع الغزاة وهي العائق الذي يقف امام الارهاب لبث الرعب في نفوس الامة الاسلامية ، كما انها درع الامة …… نتمنى ان تكون هذه الابيات الوطنية قد اعجبتكم وحازت رضاكم وانتظروا المزيد من الموضوعات المرتبطة بالاشعار الوطنية من خلال موقع احلم.

و يمكنكم ايضا قراءة: شعر حب الوطن ماهو مجرد حكايه مؤثر للغاية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى