إسلامياتشخصيات وأعلام

شخصية عمر بن الخطاب قبل وبعد الإسلام

شخصية عمر بن الخطاب

العلم نور و من علامات العلم أن نعرف و نتعرف على تاريخنا الإسلامي بشتى ما فيه من شخصيات و مواقف و بطولات لا حصر لها، متابعي موقعنا الأفاضل ذوي الذوق الرفيع المستوى مقالنا هنا يعتبر من التميز رغم تميزنا المستمر بحضوركم الراقي إلا أن تميز مقالنا اليوم خاص برمز للعدل في بلاد الإسلام و المسلمين، لقاؤنا هنا مع ثاني الخلفاء الراشدين و الذي كان قبل إسلامه من أشد أعداء الإسلام و المسلمين إلا أن رحمة الله به جعلته من المسلمين العادلين القوامين، شخصية عمر بن الخطاب، عمر بن الخطاب الملقب بالفاروق رمز للعدل في أثناء فترة توليه إمارة المؤمنين و المسلمين و في عهده فتحت بلاد كثيرة و عم العدل سائر البلاد من تواضعه و غلاظة عدله بالحكم مهما كان المتخاصمين لديه فالعدل أساس الملك عنده رضي الله عنه و أرضاه، سيكون لنا هنا لقاء عن شخصية عمر بن الخطاب من أكثر من جانب حتى نتعرف عليه عن قرب و شخصية الفاروق عمر.

عمر بن الخطاب قبل الإسلام

 

  • ولد عمر بن الخطاب رضي الله عنه و أرضاه في عام 590 ميلادياً.
  • أي أنه ولد بعد نبي الرحمة( ص) بثلاثة عشرة عاماً  في مكة المكرمة.
  • و ينتسب إلى بني عدي بن كعب أي انه عدوي قرشي.
  • و قد أحب عمر بن الخطاب الفروسية و الروح البطولية و الرمي و الشعر.
  • و أحب أيضاً المصارعة و ركوب الخيل ببراعته المعهودة.
  • و قد تعلم القراءة و الكتابة و قدر برع فيها بمهارة.
  • و قد عرف عن عمر عداوته الشديدة للنبي محمد( ص ) عداوة لا قبل لها.
  • و حينما عرف بإسلام أخته أتاها لقتلها و زوجها.
  • و قد أسلم على يديها بعدما ضربها على وجهها و نزل منها الدم.

و شاهد أيضاً تاريخ الدولة الإسلامية ملخص التاريخ الإسلامي.

إسلام عمر بن الخطاب

عندما قابل سيدنا عمر بن الخطاب أحد المسلمين و نصحه بألا يعادي الدين الإسلامي و نبي الرحمة حيث أن أخته فاطمة و زوجها سعيد بن زيد قد دخلا بالدين الحنيف إستشاط عمر و أتاهما ببيتهما و وجد عندهما الصحابي خباب رضي الله عنه يعلمهما القرآن، و ضرب أخته إلى أن إستمع إلى بعض آيات القرآن الكريم في لحظة شرح الله صدره للإسلام و دخل بالإسلام بعد خمس سنوات من الدعوة و هي إحدى دعوات رسولنا الكريم صلى الله عليه و سلم حينما دعى المولى: اللهم أعز الإسلام و المسلمين بإحدى العمرين، و إنضم عمر بن الخطاب إلى جيش المسلمين المجاهدين مع رسول الله صلى الله عليه و سلم.

و شاهد أيضاً ابو موسى الاشعري معلومات تاريخية مهمة عن الصحابي الجليل.

خلافة عمر بن الخطاب

  • قد صال و جال عمر بن الخطاب في محاربة المشركين في حياة الرسول الكريم.
  • و بعدها في حروب الردة و كان ذلك أثناء تولي سيدنا أبو بكر الصديق رضي الله عنه خلافة المسلمين.
  • إلى أن أصبح عمر بن الخطاب هو أمير المؤمنين بعد موت أبو بكر الصديق.
  • و صار مثالاً للعدل بين المسلمين و كان في قمة التواضع حتى في عدله كان يخشى المولى سبحانه و تعالى.
  • في عهد سيدنا عمر بن الخطاب توسعت الفتوحات الإسلامية لتشمل العراق و الشام و مصر و ليبيا و بلاد فارس.
  • و غيرها من التوسعات الإسلامية في عهده بالولاية الإسلامية.

و شاهد أيضاً حنظله بن أبى عامر الصحابي الذي غسلته الملائكة عند وفاته.

الفاروق رضي الله عنه
الفاروق رضي الله عنه
عمر بن الخطاب
عمر بن الخطاب
اسم عمر مكتوب في صورة.
اسم عمر مكتوب في صورة.

عمر بن الخطاب أو الفاروق هو مثالاً للحاكم العادل في حكمه و لن يتكرر مثله أبداًلا بالعصور القديمة و لا الحديثة منها، لقد  كانت لعمر بن الخطاب شخصية قوية إذ كان يخاف منه إبليس الذي إذا دخل بشارع و وجد فيه عمر تواري و دخل من طريق آخر حتى لا يقابله و لغلظته الشديدة الحمية على الدين الإسلامي، لقد تم فتح بيت المقدس في عهد سيدنا عمر بن الخطاب و فتح بلاد كثيرة و كان مخدعه تحت شجرة و لباسه أقل من المسلمين و للعدل هو رمزه و كان يمر بالمسلمين ليلاً لا ليتلصص عليهم بل ليتابع الرعية و يأتيهم بكل ما يحتاجونه من بيت المال، رضي الله عنه و أرضاه.

 

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق