معلومات طبية

داء الملوك.. تعريفه وأعراضه وطريقة علاجه

داء الملوك هو واحد من الأمراض المزعجة للغاية وتؤثر على حركة الإنسان وتعيقه عن ممارسة حياته بصورة طبيعية وفي السطور المقبلة ينشر لكم إحلم تعريف داء الملوك وتأثيره المباشر على الشخص وأقدامه بالإضافة إلى طرق الوقاية منه وعلاجه.

داء الملوك

داء الملوك هو مرض النقرس الذي إنتشر بين المواطنين بسبب القصص والخرافات التي كانت تقص بين الناس حيث يأتي داء الملوك من اللحوم التي يتناولها الأغنياء وذلك نظراً لغلاء ثمن اللحوم والتي لا يقدر الفقراء على شرائها بصورة مستمرة مثل الأثرياء
وأردفت بعض التقارير والدراسات العلمية أن نسبة الإصابة بمرض داء الملوك “النقرس” تصل إلى 12% كما أن الإصابة به لا تتوقف فقط على اللحوم بل أن هناك الكثير من الأمور الأخرى التي تشارك في إصابة الشخص بهذا المرض ونرصد لكم في السطور المقبلة أعراض داء الملوك وطريقة تجنبه وعلاجه.

مرض النقرس

يصيب النقرس الرجال والسيدات على حد سواء ولكن وجوده يظهر على الرجال أكثر أما نسبة إصابة النساء به تكثر بعد إنقطاع الدورة الشهرية حين تصل السيدة لسن اليأس بالإضافة إلى أن فرص ظهور المرض تكثر مع الأشخاص أصحاب الأوزان الضخمة والسمنة المفرطة.

ومن الأمور التي تجعل من مرض النقرس من الأمراض العصبة أن أعراضه تؤرق الشخص المصاب ولكن العلم خلال السنوات القليلة الماضية وجد بعض العلاجات التي لها قدرة فائقة على القضاء وإنهاء مرض النقرس والأستشفاء منه وعدم رجوعه للشخص المصاب مرة أخرى.

اعراضه

آلام شديدة في المفاصل

دائماً ما يسبب مرض النقرص إصابة الشخص بألم في المفاصل تتركز في المفصل السلامي الذي يوجد في قاعدة أكبر إصبع من أصابع القدم ويعتبر هذا المكان هو الأكثر عرضه للإصابة بهذا المرض ومن الممكن أيضاً أن يصيب النقرص بعض الأماكن الأخرى مثل مفصل الكاحل ومفصل الركبة وتحدث نوبات الألم بصورة مفاجئة تستمر 12 ساعة.

الانزعاج والنرفزة المستمرة 

يتعرض الشخص المصاب بمرض النقرس إلى الكثير من الأنزعاجات وفي أي حركة للقدم أو الأصابع يشعر بمضاعفة الألم لذلك يشعر بعدم الراحة في الحركة وذلك لثبات حالته ورغبته في الحركة ولكن خوفه من الشعور بالألم يمنعه من ذلك.

ظهور بقع حمراء على الجلد

يتغير لون الجلد المصاب بمرض النقرس ويصبح أحمر اللون ويدل هذا على أن الجلد يوجد أسفلها بعض الألتهابات المتراكمة وذلك بسبب وجود بعض بلورات اليوريك والتي تكثر على المفاصل بالإضافة إلى تأخر الشخص في إبلاغ الطبيب وإهمال ظهور مثل هذه البقع الحمراء على الجلد يؤدي إلى نتائج كارثية.

أسباب الإصابة بمرض النقرس

يتداول الكثير من الأشخاص بعض الإعتقادات عن مرض النقرس منها ما يكون مبالغاً فيه وإعتقادات أخرى تقرب إلى الصواب حيث أن أول ما سمعنا عنه بخصوص داء الملوك هو أن المرض هذا يصيب الأشخاص الذين يمتازون بالغنى الفاحش وزيادتهم المفرطة في تناول اللحوم ولكن هذا السبب ليس وحده المؤدي إلى الأصابة بهذا المرض ويوجد بعض الأسباب الأخرى مثل :-

أنماط الغذاء السيئة

يوجد بعض الأشخاص الذي يعتمدون على أنماط سيئة للغذاء يكون فيها أنواع معينة فقط من الطعام مثل المأكولات البحرية والأطعمة التي تتوفر على نسبة عالية من الفركتوز كما يعمد البعض إلى تناول بعض المشروبات الكحولية والتي تعتبر من العوامل الرئيسية المسببة للإصابة بمرض النقرس حيث أكد بعض العلماء أن 12% من حجم المصابين بهذا المرض يصابون به نتيجة إستخدام أنماط الغذاء السيئة.

العقاقير 

يستخدم بعض الأشخاص أدوية لها تأثيرات عميقة على الإنسان تهيأ لهم الفرص لتكون بعض البلورات من اليوريك والتي تسبب ترسب مادة على المفاصل لتظهر بعدها أعراض النقرس التي ذكرناها لكم أعلاه لذلك يجب على الشخص مراجعة الطبيب قبل تناول أي نوع من أنواع الأدوية والعقاقير المختلفة.

السمنة المفرطة

جسم الإنسان له عامل كبير في إصابة الشخص بمرض النقرس وغيره من الأمراض لذلك يجب على الشخص أن يحاول بشتى الطرق الحفاظ على وزنه مثالياً متناسباً مع طوله حتى لا يصاب بالأمراض المختلفة ومن ضمنها داء الملوك.

علاج مرض النقرس

علاج مرض النقرس يتم عن طريق إستخدام بعض الأدوية والعقاقير الطبية التي تحتوي على نسبة حمض البول المصلي الموجود في الدم بالإضافة إلى إستخدام كمادات الماء البارد ووضعها على الأماكن المصابة

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق