معلومات

خطوات حل المشكلة بطريقة علمية مع مثال

خطوات حل المشكلة

إن الشخص منا في حياته العملية يتعرض للكثير من الأشياء والمواقف غير المعتادة التي تؤثر أحياناً على تتمة شيء معين أو على تشويه موقف أو إحداث خلل ، وقد تكون تلك المواقف والأحداث على درجة بسيطة من الأهمية إلا أنها تغلق مسارات أو تقف بوجه تحقيق أحلام وأهداف أو تؤدي لاضطراب النفس وتعسير الحال ، والمتعارف عليه هو تسمية كل هذه الأشياء بأنها مشكلات ، ويسعى الشخص في العادة لحل كل تلك المشكلات أو المعضلات التي تواجهه وتقف عائق بإحدى اتجاهاته ليبقى حاله بحدود الاستقرار والأمن النفسي.

ويتم تعريف المشكلة في اللغة على أنها صعوبة أو قضية بحاجة لمعالجة وتذليل من أجل الوصول لنتيجة معينة ، ويتم تعريفها في الاصطلاح على أنها حالة غير مرغوبة تتشكل عن انحراف أمر معين عن مساره وهدفه ، لتصنع حالة من عدم الاتزان بين الأمر المفروض أو الأمر المتوقع والأمر الطارئ ليتكون من عدم الاتزان علامات شعورية متمثلة في القلق والخوف والتوتر تشير بوجودها لوجود ما يصطلح على تسميته بالمشكلة.

تعريف حل المشكلات:

  • يمكننا أن نعرف عملية حل المشاكل على أنها طريقة منهجية أو طريقة عملية عقلية يستعمل فيها الإنسان تفكيره مع ما يمتلكه من خبرات ومهارات ومعارف مكتسبة وتجارب سابقة من أجل أن يواجه الحالات أو المواقف أو الصعوبات المكونة للمشكلة كنوع من الاستجابات الهادفة لمعالجة ما ترتب على المشكلة من آثار وعلامات ، والرجوع لتحقيق الهدف المراد ، كما تعرف عملية حل المشكلات على أنها نشاط ذهني تنتظم به تجارب العقل وخبراته السابقة ومكونات موقف المشكلة لتحقيق الهدف الرئيسي قبل حدوث المشكلة.

للمزيد يمكنك قراءة : مشاكل وحلول زوجية ونصائح مفيدة للأزواج

خطوات حل المشكلة:

حل المشاكل مرتبطة ارتباط وثيق بتحديد الأهداف وتحقيقها ، وهي مهارة متعلمة يمكن للأشخاص اكتسابها من خلال التجريب والتعرض للخبرات ، ومن الممكن استعمال أساليب عدة في سبيل المساعدة بحل المشكلات ضمن خطوات محددة وجلية تتمثل فيما يلي :

  1. تحديد المشكلة.
  2. توفير الخيارات أو البدائل الممكنة.
  3. تقييم الحلول.
  4. اختيار الحل المناسب.
  5. تطبيق الحل.
  6. المراجعة.

للمزيد يمكنك قراءة : مراحل اتخاذ القرار وأهميته

أمثلة على مهارات حل المشكلات:

كما هو الحال مع بقية المهارات المرنة ، تحتوي كل مهارة أساسية عدد من المهارات الفرعية التي تندرج تحتها ، إذ يمكننا تلخيص أهم مهارات حل المشكلات فيما يأتي :

  1. المهارات الإبداعية : إذ أن أغلب المشاكل في الغالب ما تحل بإتباع طريقة حدسية أو عن طريق منهجية محددة ، حيث تستعمل الطريقة الأولى بإيجاد حلول للمشاكل التي ليس بحاجة لمعرفة جديدة خارجية ، في حين نلجأ للمنطق والتفكير التحليلي لحل المشاكل الأكثر تعقيداً ، وفي تلك الحالة يجب أن نمتلك مهارات التفكير الإبداعي.
  2. مهارات البحث : إذ يتطلب تحديد المشكلة وإيجاد حلول بديلة لها ، التقصي والبحث ، ومن الممكن أن يكون البحث بسيط وسريع باستعمال محركات البحث ، أو من الممكن أن يكون معمق وكثيف يشتمل على جولات ميدانية وإجراء اتصالات مع خبراء بالمجال ، وفي الحالتين يجب امتلاك مهارات قوية بأساليب البحث واستراتيجياته.
  3. مهارات العمل الجماعي : فالعديد من المشاكل تحل عندما يشارك في حلها عدد أكبر من الناس ، والعمل الجماعي ليس مقتصر على الوسط الوظيفي وحسب ، بل إنه يتوسع ليشمل البيت والمدرسة وكافة البيئات والمواقف.
  4. الذكاء العاطفي : حل المشاكل ليس مقتصر فقط على الذكاء العلمي ، فمعرفة مشاعر الأشخاص الآخرين والقدرة على أن نفسرها ونختار الحل الملائم بناءً عليها يعتبر من أهم مهارات حل المشاكل.
  5. إدارة المخاطر : إن حل المشاكل ينطوي على نسبة معينة من المخاطرة قد تزيد أو تنقص وذلك بحسب نوع المشكلة وطبيعتها ، لهذا يجب أن نمتلك قاعدة قوية من مهارات إدارة المخاطر من أجل ضمان التعامل مع العواقب غير المتوقعة بذكاء وحرفية.
  6. مهارات اتخاذ القرار : إذ ترتبط تلك المهارات بمهارات حل المشاكل ارتباط وثيق ، وذلك لأن اتخاذ القرار السليم واختيار الحل المناسب من بين عدة حلول مقترحة يعد جزء مهم من عملية حل المشكلة.
حل المشاكل
خطوات حل المشكلة
خطوات سهلة لحل المشكلات
حل المشكلات

للمزيد يمكنك قراءة : كيفية حل المشاكل الزوجية في 5 خطوات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى