التخطي إلى المحتوى

تعبير عن نهر النيل أطول أنهار العالم والذي يبدأ من أثيوبيا والحبشة في أقصى القارة السمراء قارة أفريقيا حتى البحر الأبيض المتوسط شمالاً ويقطع 6650 كيلو متراً وتشترك في نهر النيل عشرة دول في قارة أفريقيا يطلق عليهم دول حوض النيل وفي السطور المقبلة ينشر لكم موقع احلم جميع التفاصيل الخاصة بنهر النيل ومكانته عند المصريين.

تعبير عن نهر النيل

وتختلف الأهمية الخاصة بنهر النيل بين البلدان وذلك تبعاً لحاجة كل دولة من المياة والحصة الخاصة بها حيث أنه توجد بعض الدول التي تتوفر على مصادر مائية كبيرة نظراً لأنها تقع في مناخ ممطر وتقل المصادر المائية شمال نهر النيل وتكاد تكون منعدمة في مصر وعدد من الدول العربية ليبقى نهر النيل هو مصدر المياه الوحيد في البلاد.

ومنذ قديم الازل أطلق المؤرخون مصطلح مصر هبة النيل على جمهورية مصر العربية والسبب في تلك التسمية يرجع إلى أن نهر النيل هو سبب قيام الحضارة المصرية القديمة خاصةً وان المصريين قديماً كانوا يعتبروا نهر النيل معتقداً دينياً وفي الوقت الذي كانت تنخفض فيه مياه النهر كانوا يقدموا قرابين لتقديسه وتكريمه.

تم توقيع اتفاقيه خاصة بتوزيع حصة المياه بين دول حوض النيل وقعت عليها 6 دول وكان يطلق على تلك الإتفاقية إسم عنتيبي وعلى أثرها تم توزيع حصة كل دولة من المياة وبالتحديد حصة جمهورية مصر العربية وكذلك حصة دول السودان قبل أن يتم رفض هذه الاتفاقية والسبب في ذلك أنها إتفاقيه غير عادلة.

والسبب في رفض هذه الاتفاقية ان الدول الموقعه عليها تعتمد على مصادر مائية أخرى غير نهر النيل إلا أن مصر يعتبر نهر النيل هو الأعتماد الكلي ومصدر المياه الوحيد لها قبل أن يتم توقيع إتفاقيه جديدة إشتركت بها 10 دول وهي  الكونغو،  وأريتيريا، ومصر، وبوروندي، وكينيا، وأثيوبيا، ورواندا، والسودان، وأوغندا، وتنزانيا فيما يخدم مصلحة جميع الدول بالعدل وذلك للحفاظ على حقوق كل دولة من المياة

أهمية نهر النيل عند المصريين

  • وفي الوقت الذي قررنا فيه كتابة تعبير عن نهر النيل الذي يعتبر ذات اهمية كبرى لدى المصريين خاصة في المجال الزراعي حيث ان اول شيء زرعه المصريين كان بالقرب من السهول الفيضية الموجودة بقرب نهر النيل قبل أن ينجح المصريون القدماء في بناء الحضارات بداية من الفرعونية حتى وقتنا هذا.
  • دول حوض النيل العشرة تعتمد إعتماداً كلياً في ري أرضها على مياه نهر النيل خاصة في المحاصيل التي تحتاج كميات هائلة من المياه مثل محاصيل قصب السكر بالإضافة إلى القطن لذلك فإن الأقتصاد المصري قائم ومعتمد إعتماداً كلياً على تصدير تلك المحاصيل.
  • صيد الأسماك من المهن التي تعتمد عليها الكثير الاسر المصرية بل وتعتبر تلك المهنة هي مصدر الرزق الوحيد لتلك الأسر الأمر الذي جعل الحكومة في مصر تقيم بعض المزارع السمكية بطول مجرى نهر النيل لإيجاد فرص عمل لبعض الاسر المصرية التي ترغب في الاشتغال بمهنة الصيد.
  • تعتبر مياه نهر النيل من الأسباب الرئيسية التي ساعدت في إنتشار العمران في مصر خاصة وانه كانت تكثر المناطق الصحراوية لولا مياه نهر النيل التي قامت بدعم تلك الأراضي وإقامة الكثير من المنشآت العمرانية على أراضي جمهورية مصر العربية.

المخاطر التي يتعرض لها نهر النيل

ويتعرض نهر النيل خلال الفترة الحالية لعدداً من المخاطر مثل التغيير المناخي التي أصبحت مشكلة تهدد نهر النيل خاصة وأن نسبة المياة في تناقص مستمر والأمطار التي تسقط كل عام تقل عن العام الذي يليه وتعتبر نادرة السقوط في بعض الدول.

التزايد السكاني وبالتحديد في دول حوض النيل العشرة خاصةً وان القارة الافريقية تعتبر واحدة من أكثر القارات التي تنمو دولها نمواً غير طبيعياً بالسكان ومن المخاطر الأخرى التي تسبب ضرراً على نهر النيل التلوث المائي والتوسع الأفقي في الزراعة وبناء منتجعات والأنحراف نحو مياه نهر النيل.

واجبنا نحو نهر النيل

واجب المصريين تجاه نهر النيل يتمثل في الحفاظ عليه وعدم إلقاء القاذورات والنفايات فيه بالإضافة إلى ترشيد الإستهلاك من المياه حتى نحافظ عليه من الجفاف والبحث عن بعض المصادر المائية الأخرى وبقاء جريان منسوب نهر النيل للمحافظة على الثروة السمكية وزراعة قصب السكر والقطن وتصديرهم للخارج بأسعار تساهم في الأرتقاء بالاقتصاد المصري.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *