إسلاميات

تربية الطفل في الإسلام مع أبرز الأخطاء التي يقع فيها الآباء عند تربية أبناءهم

تربية الطفل في الإسلام

ذكر الإسلام حقوق الطفل على والديه من أول مجيئه إلى الحياة وحتى يبلغ أشده، فمنذ أن ينشأ الطفل يجب أن يبلغ الطفل عامين حتى يتم فطامه، وحثنا الإسلام على تربية الطفل تربية سليمة وعلى تعليمه الصيام والصلاة واحترام الكبير والعطف على الصغير وإكرام الضيف والإنفاق في سبيل الله، كما أن الطفل له واجبات على والديه يجب توفيرها له مثل المأكل والمشرب والملبس والمسكن المناسب له، وتربيته على طاعة الوالدين واحترام آداب المائدة كما ذكر في الحديث الشريف قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “يا غلام سم الله، وكل بيمينك، وكل مما يليك”، كما حثنا الإسلام على تعليم الأبناء أمور دينهم، كما أن للأطفال حق في التعليم والتعلم؛ فيجب على كل ربة منزل الاهتمام بأطفالها وتعليمهم الحلال عن الحرام وقول الصدق والابتعاد عن الكذب ومراعاتهم وعدم تركهم في الشارع وقول أن التربية على الأب وليس الأم، فكلاهما مسئول عن أبنائه، ولتعرف على تربية الطفل في الإسلام بالتفصيل نقدم لكم عبر موقع احلم موضوع ” تربية الطفل في الإسلام” الذي يضم مجموعة من الفقرات فهيا بنا نتعرف عليها.

أهم مبادي الإسلام في تربية الطفل:

  • حرص الإسلام على وضع للبيت المسلم آدابا وأخلاقا يتربى عليها الطفل وذلك لأن الطفل يتعلم من سلوك وآداب أسرته وبيته حيث أن الطفل يتعلم من أهله الأخلاق السامية والكرم والأمانة والصدق وتترسخ فيه هذه الصفات إلى أن يكبر، وعلى النقيض الأخر ما يفعله الآباء يترسخ في عقل الطفل مثل الكذب أو السرقة أو الخداع والغش والجشع والأخلاق السيدة وعدم احترام الكبير هي صفات يتم اكتسابها بسبب الأشخاص الذي يتواجد معهم.
  • يتأثر الطفل بوالديه كثيرا ويقلدهما ويتعلم منهم سلوكهم وعاداتهم سواء كانت سليمة أو ليست سوية، فإذا كان والد الطفل يصليان أمامه سوف يفعل مثلهم وإذا رائهم يكذبون سوف يفعل مثلهم وهكذا.
  • كما حثنا الإسلام على حسن اختيار الزوجة التي تربي أبناء صالحين التي ترضي لها وتعرف حق أبناءها وزوجها وربها عليها الأم التي تربي أبناءها على إتباع سنة نبيهم محمد صلى الله عليه وسلم “فاظفر بذات الدين تربت يداك”.

هل تعلم عن اليتيم للإذاعة المدرسية وفضل كفالة اليتيم في الإسلام.

  • فالطفل خلال سنوات عمره الأولى يتطبع بطباع أمه فإذا كانت صالحة كان أبنها مثلها وإن كانت غير ذلك فسوف يكون أبنها مثلها.
  • يجب عند ولادة الطفل حسن اختيار الاسم له حتى لا يكون عائق له فيما بعد وكما قال الرسول صلى الله عليه وسلم ” إنكم تدعون يوم القيامة بأسمائكم وبأسماء آبائكم فأحسنوا أسمائكم”.
  • يجب على الوالدين أن ينشئا أبناءهم على مفاهيم الدين الإسلامي وعلى تعاليم الإسلام وعلى توجيه أبناءهم توجيها سليما نحو الصلاة والصيام والتعلم والاحترام الكبير وعلى حسن الضيافة والكرم .

هل تعلم عن حقوق الطفل معلومات قيمة ومفيدة جدا.

أبرز الأخطاء التربوية التي يقع فيها الآباء:

  • دعاء الآباء على أبناءهم مما يغرس في نفس الطفل أن أمه أو أباه لا يحبه فيكون له رد عكسي على دعاءهم عليه.
  • ضرب الآباء المبرح لأبنائهم نتيجة لخطأ ماء يسبب لهم ألم نفسي وقد يسبب لهم بعض الكسور في جسدهم.
  • إظهار الخلافات العائلية بين الطفل مما قد يؤثر على نفسية الطفل.
  • ترك الأم لتربية أبناءها للخادمة وانشغالها في أعمالها ومظهرها مما يؤدي إلى حب الأطفال للخادمة واعتبارها أما لهم.
  • التفرقة بين الأولاد أو التحيز للولد عن البنت مما يربي في نفسية البنت عدم حب أهلها لها وتظل تعاني كلما رأت انحياز أمها لأخيها وهكذا.
  • الرفقة السيئة للمربي فعندما تكون الأم غير مسئولة او الأب الذي يشرب السجائر أمام أبنه فما يكون من أبنه إلا تقليده.
  • الفوضى والتناقض التناقض بين الفعل والقول يجعل الطفل يكذب .
    تربية الطفل
    تربية الطفل
    طفل
    طفل
    تربية الطفل
    تربية الطفل

     

حقوق الطفل في الاسلام والمبادئ الاساسية لها طبقاً لاتفاقية حقوق الطفل.

وفي أخر الكلام يكون مسك الختام لموضوع ” تربية الطفل في الإسلام مع أبرز الأخطاء التي يقع فيها الآباء عند تربية أبناءهم” الذي قدمناه لكم عبر موقع احلم والذي ضم مجموعة من الفقرات المتنوعة مثل ” أبرز الأخطاء التربوية التي يقع فيها الآباء، أهم مبادي الإسلام في تربية الطفل” نتمنى أن تكونوا استمتعتوا بقراءة الموضوع……نترككم في رعاية الله وأمنه…………….

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى