شعر حب

الوفاء والاخلاص في الحب اجمل الاشعار والكلمات في مدح الأوفياء

الوفاء خصلة جميلة تكون في الانسان، وقد حثنا ديننا الحنيف علي التحلي بكافة الصفات الحميدة وخاصة الوفاء والاخلاص لأنهما من مكارم الأخلاق، والوفاء هو التفاني في التعامل مع الناس والصدق في كل شئ يقوله الانسان او يفعله تجاة الطرف الآخر، فالانسان الوفي صادق في مشاعر واحاسيسه واقواله وافعاله، والغذر والكذب عكس كل هذا، فالوفاء خلق نبيل وجميل يحمل كل معاني الحب الصادق والمودة الحقيقية، والصداقة او الحب القائم علي الاخلاص يدوم الابد ولا ينتهي ابداً، فيبقي الانسان علي العقد الذي قطعه مهما بعدت المسافات ومرت السنين، وتبقي دائمة ذكريات الاحبة عالقة في ذهنه وقلبه للأبد، فالوفاء يبقي القلب والعقل منشغلاً بالحنين الي الاحبة والرغبة في الاجتماع بهم، فهو سر السعادة لأنه يعمق الثقة والامان والمودة بين الناس، و هناك أمثال عدة تجلت فى حياة الرسول الكريم محمد بن عبد الله صلى الله عليه و سلم و مواقف فى سيرته النبوية الشريفة دلت علي الوفاء والاخلاص وقد قال تعالي في كتابه العزيز : ” واذكر في الكتاب إسماعيل إنه كان صادق الوعد وكان رسولا نبيا “” ، وقال تعالي : ” إنما يتذكر أولوا الألباب * الذين يوفون بعهد الله ولا ينقضون الميثاق “، فالوفاء صفة المؤمنين ويرتبط باستقامة الاخلاق وصلاح الدين وهناك العديد من الاقوال والاشعار والقصائد المميزة التي قيلت في مدح الوفاء والاشخاص الاوفياء، ويسعدنا ان ننقل لكم الآن في هذا المقال عبر موقع احلم مجموعة مميزة من اجمل الاشعار استمتعوا الآن معنا بقراءتها عبر قسم : شعر حب .

اجمل الاشعار في مدح الاوفياء

أَيْنَ الوفا ؟ قَطَّعتُ حَبلَ رَجَائِي و هَلِ اختَفَى مِن هَذِهِ الغَبراءِ ؟
أينَ الجُذورُ الضَّارِباتُ أَصَالَةً في عُمقِ أَرضٍ ضُمِّخَت بِرِياءِ ؟
لا زِلْتُ أُهرِقُهَا دُمُوعاً مُرَّةً و أنا الذي لم أَستَكِن لِبُكاءِ
لكنَّها الأيامُ تُبدي للورى ما يَستَثِيرُ حَفِيظَةَ العُقَلاءِ
جَرَّبتُهَا ، فَرَأَيتُ ناساً في الثرى منها ،و ناساً في رُبا الجوزاءِ
دَالت ، فلا فِرعَونُ خلَّد نفسَهُ كلا و لا قَارُونُ في الأحياءِ
لم يَبقَ إلا وَجهُ مَن سَمَكَ العُلا و لَهُ تذلُّ بيارقُ العُظَماءِ
يا غافلاً ، لا تَأمَنَن دُنيا بَنَت في كُلِّ ضاحيةٍ صُروحَ شقاءِ

يا أهل الوفاء يا أهل الاصل ياهل الطيب***يا أهل القلوب النادره والوفيه

صلـــو علـــى المختــــار قبـــل التـرحيب***صلــوعلى المختار واذكر وليه

بهـــدى لكـــــم ترحيبة مـع رشة الطيب***وبــهدي سلامي قبل زف التحيه

لأمـــي الــــي لهــــا المــــدح مـــايغيـب***وطيب الفعايل وهبها ربي سجيه

شيهانـــة دايــــم فــــي عالــي المراقيب ***من حسن خلق نفسها دوما غنيه

الـــي مـــن خلقـــت مابهـــا شــي معيب***ولا جــابت الكذبة ولا جابت وشيه

جــابت ذيــــابــه ذيبــــاً مــــن بعـــد ذيب***وكـــلا يقــــول لبو عبدالله واهنيه

ربتهـــــم للخيــــر ولمكســـب الطـــيـــب ***وكيـف الخوي لاضاق ينفع خويه

يـــا لله جملنــــي معهـــــا قبــــل ماشيب***وتقصــــــر الخطــوة وتـدني المنيه

وختمها يــــا مـــرحبـــا بـــاحلى تراحيب***للــــي حضــــر وللــي تعــذر مجيـه

شف الوفاء فيني عن باقي الناس
في ديره محصوره كل الحسن فيها
ماعرفت غيرك ولو تخالطت بجناس
دنيا الهوى ماترحم رجل ماشيها
شخص داخل الروح مثل الألماس
والعين لغيرك من قلبي دوم ساليها
عطني الأمل وحبس كل الأنفاس
ومن يطفي شمعه الحب كود واشيها
علمتني القلب ماينبض بلا حساس
وشهد الهوى منها ماذاق صافيها
جبرني كثر الغلا أطوي اليآس
ومن يلهف لدرب الوصل غير ضاميها
من يعشق بوجده يبني له الساس
والنفس من قلبه للحرب بالروح فاديها
قلبي لكم ياسامعين الرن بأجراس
أنشد عن اللي بالود بسوم شاريها
قضى عمري بين هماً وهوجاس
ولي جروحاً بالضمير تجدد مكاويها
مشيتي بدنيتي وقلبك علي القاس
والألم في ناظري والعين بالشوف عاميها
علقتني مثل حراً على كف حباس
وإلا سحابه صيف للارض دوم عاديها
بحر الهوى مايامنه كل غطاس
ومن نجى للسيف مامدت ساعد يديها
قلبك علي مثل قلب جساس
يومه غدر بالكليب بالدم فاليها

يقولون الوفى لأهل الوفى زينة صدق صح الحجي و ثبتت براهينه

جربنا و عرفنا مو سوى هالناس كل واحد حسب قدرته و تمكينه

ما نرتجي وردة تطلع بصبخة و لا قطرة مطر بالفيض تلقينه

واحد طبعه يشبه شجرة الصفصاف شما نسقيه مافيه ثمر ينطينه

وواحد لو ان تطلب منه قطرة ماي يصول على الوغى و يسحق ميادينه

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى