شعر حزين

الوداع قصائد شعر حزينة مؤلمة جداً تعبر عن اصعب مشاعر الفراق والألم

الوداع مؤلم بكل صوره واشكاله سواء كان أبدي او كان مؤقت، فهو في جميع حالاته يسبب الحزن والاسي والوحدة والألم خاصة للمحبين، فالمحب لا يطيق الافتراق عن حبيبه مهما كانت الاسباب، ولكن الحياة ليست أبدية، وليس هناك شئ يدوم للأبد فالوداع والفراق لابد منه، سواء كنا نودع حبيباً او صديقاً او أخاً او شخص عزيز علينا، فنصاب بالحزن العميق والشوق للاحبة ولو حتي في الخيال والاحلام، الوداع يترك جرحاً في القلب وألم وغصة في الحلق، لا يتحمل الانسان فكرة الابتعاد عن اشخاص يحبهم اعتاد علي رؤية وجوههم كل يوم، رسم معهم طريق الأحلام والآمال، ولكن بلحظة انتهى كل هذا، فرقته الايام عنه وشاء القدر أن يصبح وحيداً يعاني ألم الوحدة والحنين والفراق، فما أصعب الفراق وما أشد عذابه، تحين لحظة الوداع حاملةً معها جميع الذكريات المحفورة بالقلب، وتصح الذكريات حينها كأنها شريط قصير نعيد رؤيته في دقائق معدودة، يتألم القلب وتنزف الجراح وتمتلئ العيون بالدموع ترفض الوداع وتعيش علي أمل اللقاء من جديد، وقد اهتم الشعراء العرب علي مر العصور بوصف مشاعرهم عند الوداع وفراق الاحبة، حيث نظموا اجمل القصائد والاشعار المميزة التي عبرت بشكل راقي ورائع جداً عن مشاعر الفراق والوداع ، كلماتها قوية ومؤثرة جداً تبكي القلوب، وقد اخترنا لكم الآن في هذا المقال عبر موقع احلم مجموعة مميزة من اجمل قصائد الوداع اون لاين عبر قسم : شعر حزين ونتمني أن تنال إعجابكم .

اشعار فراق مؤلمة

معاني العشق لو تجمع وتهدى لك كما الباقة
حبيبي ما وفت قدرك ولا لبت طموحاتي
يا أطيب قلب قابلته أنا لك روح مشتاقة
تبي تجمع غنايم حبك ومصدر بطولات
أنا من يوم ما شفتك عيوني مالها طاقه
تبي ترسم لك ألوان ألمحبه والمسراتي
يا أجمل من سكن قلبي وضيّ العمر وإشراقه
احبك قلتها صادق وخطتها عبارتي

أصبرحبيبي قبل ماترحل : تعال!
أبيك توعدني ” تجيني تجيني ”
حتى إذا ظرفك عن الجيّات حال ..
” أكسر ظروفك ياغلا لجل عيني ”
وابنتظرك أنا على كل الأحوال ..
وابحتضن وردة غلانا بيديني ..

فِراقٌ وَمَنْ فَارَقْتُ غَيرُ مُذَمَّمِ . . . . وَأَمٌّ وَمَنْ يَمّمْتُ خيرُ مُيَمَّمِ
وَمَا مَنزِلُ اللّذّاتِ عِندي بمَنْزِلٍ . . . . إذا لم أُبَجَّلْ عِنْدَهُ وَأُكَرَّمِ
سَجِيّةُ نَفْسٍ مَا تَزَالُ مُليحَةً . . . . منَ الضّيمِ مَرْمِيّاً بها كلّ مَخْرِمِ
رَحَلْتُ فكَمْ باكٍ بأجْفانِ شَادِنٍ . . . . عَلَيّ وَكَمْ بَاكٍ بأجْفانِ ضَيْغَمِ
وَمَا رَبّةُ القُرْطِ المَليحِ مَكانُهُ . . . . بأجزَعَ مِنْ رَبّ الحُسَامِ المُصَمِّمِ
فَلَوْ كانَ ما بي مِنْ حَبيبٍ مُقَنَّعٍ . . . . عَذَرْتُ وَلكنْ من حَبيبٍ مُعَمَّمِ
رَمَى وَاتّقى رَميي وَمن دونِ ما اتّقى . . . . هوًى كاسرٌ كفّي وقوْسي وَأسهُمي
إذا ساءَ فِعْلُ المرْءِ ساءَتْ ظُنُونُهُ . . . . وَصَدَقَ مَا يَعتَادُهُ من تَوَهُّمِ
وَعَادَى مُحِبّيهِ بقَوْلِ عُداتِهِ . . . . وَأصْبَحَ في لَيلٍ منَ الشّكّ مُظلِمِ
أُصَادِقُ نَفسَ المرْءِ من قبلِ جسمِهِ . . . . وَأعْرِفُهَا في فِعْلِهِ وَالتّكَلّمِ

أترى قد اخترت الفراق خليلا . . . . حتى رحلت وماشفيت غليلا
أم قلت ان القرب أكبر عاذل . . . . فأراك لم تجعل اليه سبيلا
أم قد نسيت وثيق عهد بيننا . . . . ولقد عهدتك في الوداد أصيلا
ولقد كتبت أشواقى ولم . . . . أجعل اليك سوى النسيم رسولا
أتراه قد أدى الرسالة حقها . . . . أم كان عن حمل الكتاب عليلا

سأرحل بلا ميعاد واخط على الجدران
سأودع احبتي بلا استئذان
وادعو الله ان يسامحوني على الفراق
يا نفس ابكي على مرارة الايام
سأغدو مثل طير السلام
احط وارحل ولا اتجرع الآلام.

نخافُ فراقَ الأحبة وما الدُنيا أعطتنا
ونخشى الموتَ وما الحبيبُ أنصفنا
اللهُم برداً وسلاماً على أنفُسنا وأحبتنا.
كثير عند البعد نشتاق
ويقسى الزمن ويقسّينا
ونقول نقدر على فراق
وتطلع القدره مو بإدينا
ولو غيرنا للنوم طاق
يناموا البشر وما غفينا.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق