شعر

افضل قصيدة غزلية مكتوبة رومانسية قوية جداً

افضل قصيدة غزلية

للحب فينا آيات و علامات بل و أفعال يعجز البال على أن تخطر به لحظة إلا أنه الحب الذي يصنع منا المعجزات بكل الفنون منها الحنون الشكل و منها الجنون فهو الحب بكل ما فيه من جمال و رقي بكل تأكيد متابعينا الأفاضل، و المشاعر أحياناً نعجز عن التعبير عنها لما فيها من معاني جميلة جداً لدرجة أننا قد لا نجد كلمات تليق بما نشعر به مع الحب و لكن كثيراً ما نلجأإلى أن نحاول جاهدين كتابة كلمات تترجم مشاعرنا و إحساسنا مع الحب و لمن نحب، و اجمل ما يزينمعالم الحب فينا متابعي موقعنا الكرام حينما نكسوه بالرومانسية الرقيقة و بعضاً من كلمات الغزل إن لم تكن كلمات غزل كثيرة تعبيراً عن مدى توغل الحب فينا و الغرق الجميل فيه بكل مشاعرنا و عواطفنا، افضل قصيدة غزلية، و حتى يكون لنا و عندنا دراية وافية بالغزل نقرأ أشعاراً رقيقة الغزل بكل ما فيها من نسمات على هيئة كلمات نقرأها معاً متابعينا الكرام و تكون لنا عبرةً في غزلنا مع الحب.

افضل قصيدة غزلية يافعي

كلمات قصيدة حب آخر كاملة مكتوبة، للشاعرة: غادة السمان:

اخترعت حبك كي لا أظل تحت المطر بلا مظلة

زوّرت لنفسي برقيات حب منك

اخترعت حبك كمن يغني وحيداً في الظلام كي لا يخاف

حين نحب يصير القلب مأهولاً بالأشباح

تستحمّ الذاكرة بالعطر و الدمع و رائحة التفاح

حين نحب ، ينتحب الانتظار على طاولة المقهى

تمر هوادج الماضي في الشارع أمامنا، فنمطرها بالياسمين

ننسى ضجيج الباعة الجوّالين بالميكروفونات

و نواح سيارات الشرطة و الإسعاف و أبواق الأعراس و الجنازات

لن أرتب موتاي في كهف أعماقي بكامل نياشينهم

لن أصفٌهم كعساكر ماتوا في شرخ الحزن

و لن أجلس لأكتبهم بيد الظلال، بل سأحبك

و لن أفشل في اختراع هذا الحب.

و شاهد أيضاً شعر غزل عراقي شعبي مكتوب كله إحساس.

كلمات أجمل شعر غزل لنزار قباني

قصيدة شعر أحبك أحبك و هذا توقيعي، للشاعر نزار قباني، و غناها كاظم الساهر:

هل عندك شكٌ

أنك أحلى امرأةٍ في الدنيا

و أهم امرأةٍ في الدنيا

هل عندك شك

أني حين عثرت عليك ملكت مفاتيح الدنيا

هل عندك شك

أني حين لمست يديك تغير تكوين الدنيا

هل عندك شك

أن دخولك في قلبي هو أعظم يومٍ في التاريخ و أجمل خبرٍ في الدنيا

هل عندك شكٌ

في من أنت يا من تحتل بعينيها أجزاء الوقت

يا امرأةً تكسر حين تمر جدار الصوت لا أدري ماذا يحدث لي

فكأنك أنثاي الأولى و كأني قبلك ما أحببت

و كأني ما مارست الحب و لا قبلت و لا قبلت ميلادي

أنت و قبلك لا أتذكر أني كنت و غطائي أنت

و قبل حنانك لا أتذكر أني عشت

و كأني أيتها الملكه من بطنك كالعصفور خرجت

هل عندك شكٌ

أنك جزءٌ من ذاتي

و بأني من عينيك سرقت النار

و قمت بأخطر ثوراتي

أيتها الوردة

و الياقوتة

و الريحانة

و السلطانة

و الشعبية

و الشرعية

بين جميع الملكات

يا سمكاً يسبح في ماء حياتي

يا قمراً يطلع كل مساءٍ من نافذة الكلمات

يا أعظم فتحٍ بين جميع فتوحاتي

يا آخر وطنٍ أولد فيه و أدفن فيه و أنشر فيه كتاباتي

يا امرأة الدهشة يا امرأتي لا أدري كيف رماني الموج على قدميك

لا ادري كيف مشيت إلي و كيف مشيت إليك

يا من تتزاحم كل طيور البحر لكي تستوطن في نهديك

كم كان كبيراً حظي حين عثرت عليك

يا امرأةً تدخل في تركيب الشعر دافئةٌ أنت كرمل البحر

رائعةٌ أنت كليلة قدر

من يوم طرقت الباب علي ابتدأ العمر

كم صار جميلاً شعري حين تثقف بين يديك

كم صرت غنياً و قوياً لما أهداك الله إلي

هل عندك شك

أنك قبسٌ من عيني و يداك هما استمرارٌ ضوئيٌ ليدي

هل عندك شكٌ

أن كلامك يخرج من شفتي

هل عندك شكٌ

أني فيك و أنك في يا ناراً تجتاح كياني

يا ثمراً يملأ أغصاني

يا جسداً يقطع مثل السيف

و يضرب مثل البركان

يا نهداً يعبق مثل حقول التبغ

و يركض نحوي كحصان

قولي لي

كيف سأنقذ نفسي من أمواج الطوفان

قولي لي ماذا أفعل فيك أنا في حالة إدمان

قولي لي

ما الحل

فأشواقي وصلت لحدود الهذيان

يا ذات الأنف الإغريقي

و ذات الشعر الإسباني

يا امرأةً لا تتكرر في آلاف الأزمان

يا امرأةً ترقص حافية القدمين

بمدخل شرياني

من أين أتيت

و كيف أتيت

و كيف عصفت بوجداني

يا إحدى نعم الله علي

و غيمة حبٍ و حنان يا أغلى لؤلؤة بيدي.

و شاهد أيضاً شعر غزل جاهلي وروائع الشعر العربي الأصيل.

 إقتباسات من الغزل العربي العفيف

قصيدة إني ذكرتك بالزهراء، ابن زيدون:

إنِّي ذَكرتُكِ بالزَّهراءِ مُشتاقَا، و الأُفقُ طَلقٌ و وَجهُ الأرضِ قَدْ رَاقَا

و للنَّسيمِ اعتِلالٌ في أصَائِلِهِ كأنَّهُ رَقَّ لي فاعْتَلَّ إشفَاقَا

و الرَّوضُ عَن مَائِه الفِضِّيِّ مُبتَسمٌ كَمَا شَقَقتَ عَنِ اللَّبَّاتِ أطَوَاقَا

يَومٌ كأيَّامِ لذَّاتٍ لنَا انصرَمَتْ، بتْنَا لَها حِينَ نَامَ الدَّهرُ سُرَّاقَا

نَلهُو بِما يَستَميلُ العَينَ مِن زَهرٍ جَالَ النَّدَى فِيهِ حتَّى مَالَ أعنَاقَا

كَأنَّ أعْيُنَهُ إذْ عَايَنَتْ أرَقي بَكتْ لِما بي فَجالَ الدَّمعُ رَقَرَاقَا

وَردٌ تَألَّقَ في ضَاحي مَنابِتِهِ فَازْدادَ مِنهُ الضُّحَى في العَينِ إشرَاقَا.

و شاهد أيضاً شعر غزل نزار قباني قصير اقتباسات من روائع نزار في مدح الحبيبة.

قصيدة قصيرة غزل.
افضل قصيدة غزلية و أروع بوستات تويتر و فيس بوك أشعار غزل.
شعر نزار قباني غزلي.
اقتباسات نزار قباني في الغزل و أجمل رسائل و حالات و ستوري رومانسية.
أشعر غزلية بالفصحى مكتوبة.
قائد غزل عربي بالفصحى رائعة مكتوبة.

للحب كل الإعتبار فهو من يبكي له القلب بلا إنصهار و كأن نبضاتنا شموعاً تنير أوردتنا و ىهاتنا حتى بالظلام بلا إحتضار، جميل هو الحب الذي ينبت بالقلب ورداً غالياً العبق و العطور و به نمر بكل العصور و يبقى الحب لا يتغير مهما تبدلت الأجساد و البللور فيه لأن الحب يبقى مهما تباعدت القلوب عنه بالفراق أو السفر أو الإندثار، و أجمل ما يفعله الحب بنا هو حينما يجعلنا شعراء نترجم مشاعرنا ببعض الأبيات و الأغنيات التي بها الغزل و الرومانسية بالذات لنروي وردة القلب من الحب و إلى الحب تنتمني و ننتمي أيضاً له جميعنا متابعينا الكرام، و مع الحب الرومانسي في قصائد غزلية رقيقة قرأنا مقالنا هذا معاً متابعينا الكرام و الذي بهذه الكلمات تتحرك المشاعر نحو قمة الحب بكل إعتلاء و إرتواء أيضاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى