معلومات طبية

اعراض مرض الايدز. . مراحلها وتطورها

اعراض مرض الايدز من الأمور والقضايا الشائكة التي يبحث عنها الكثير من المرضى وفي السطور القادمة يتناول معكم موقع احلم جميع المعلومات الخاصة بمرض الأيدز متي تظهر العلامات على المريض ومتى يشعر بها وبعض الطرق القادرة على تقليل الشعور المصاحب لهذا المرض القاتل اللعين.

اعراض مرض الايدز

يعتبر مرض الأيدز من أكثر الامراض القاتلة والمزمنة والتي ظهرت خلال السنوات القليلة الماضية ويشكل هذا المرض خطراً كبيراً على حياة الشخص وذلك لأنه ينتج عن فيروس يكون تأثيره الكلي على عمل جهاز المناعة الموجود داخل الأنسان خاصةً وان هذا الفيروس يقوم بتدمير كرات وخلايا الدم البيضاء.

كما أنه يقوم بتقليل القدرة على التصدي لبعض الفيروسات التي تسبب للأمراض بالإضافة إلى عدم القدرة أيضاً على مقاومة ومواجهة الجراثيم والفطريات وغيرها من مسببات الامراض والتي كان بإمكان الجسم في السابق التصدي لها الأمر الذي يجعل الانسان أكثر عرضه للأصابة بالأمراض الخطيرة والقاتلة مثل السرطان لذلك يطلق على الأيدز مسمي فيروس نقص المناعه ويطلق عليه بالأنجليزية إسم Human Immunodeficiency Virus

اعراض مرض الايدز الاولية

من اعراض الايدز الاولية التي دائما ما تظهر ويطلق عليها بالأنجليزية Primary infection أوAcute HIV فور أن يصاب الشخص بفيروس نقص المناعة في الجسم بشهر أو شهرين تكون مشابهة بدرجة كبيرة لأعراض الأنفلونزا وسرعان ما تختفي تلك الأعراض بعد أسابيع قليلة من أصابة الشخص بالمرض ومن تلك الأعراض :-

  • تقلصات على مستوى البطن.
  • غثيان شديد مع وجود تقيؤ بصورة مستمرة.
  • إسهال غير منتظم ومتفاوت.
  • تضخم في الغدد الليمفاوية التي توجد في الرقبة.
  • حمى شديدة جداً
  • صداع مزمن.
  • الآم على مستوى المفاصل.
  • طفح جلدي
  • التهاب على مستوى الحلق

قد يرى بعض الأشخاص أن تلك الأعراض بسيطة لكن الفيروسات تكون نسبتها عالية ومركزة في الجسم والدم وفرص إنتقال العدوى من الشخص المصاب إلى الشخص السليم تكون أكبر منها في المراحل الأخرى من الأصابة بالمرض.

مرحلة الكمون السريرية من اعراض مرض الايدز

المرحلة التالية من مراحل و اعراض مرض الايدز هي مرحلة الكمون السريرية وهي المرحلة ما بعد المرحلة المبكرة من الإصابة بمرض نقص المناعة البشري وخلال تلك المرحلة من الممكن ان لا تظهر أي أعراض على الشخص المصاب بنقص المناعة البشري بل من الممكن أن تكون الأعراض التي تظهر على الأشخاص خفيفة.

ولكن الشخص المصاب بالمرض يكون له قدرة فائقة على نقل العدوى للأشخاص الآخرين الموجودين بجانبه أو من الممكن أن تستمر تلك المرحلة إلى عشر سنوات كاملةً في حالة إن تلقى الشخص علاجاً مضاداً لتلك الفيروس وفي بعض الاوقات يتطور هذا المرض اللعين بشكل غاية في السرعة.

ومن الممكن بالنسبة للأشخاص الذين يتناولون علاجاً لفيروس نقص المناعة أن تستمر مرحلتهم لعشر سنوات أو أكثر خاصةً وان هذا الفيروس يعمل على نقص المناعة الموجودة في الجسم بالإضافة إلى تدمير كرات الدم الحمراء والبيضاء بصورة تدريجية وبطئية.

العدد الخاص بالخلايا وكرات الدم البيضاء عند الشخص السليم والخالي من الأمراض يكون ما بين 450 إلى 1400 خلية لكل ميرو لتر بينما ينخفض هذا العدد عند الشخص المصاب بمرض الأيدز إنخفاضاً كبيراً عن معدله الطبيعي الأمر الذي قد يعرض الشخص إلى الاصابة بمختلف أنواع العدوى والأمراض والفيروسات المختلفة.

مرحلة الإصابة بالأيدز

يصل الشخص في هذه المرحلة إلى ضعف على مستوى جهاز المناعة بل ويصبح الشخص المصاب بالفيروس الخاص بنقل المناعة البشري مصاباً فعلياً بمرض الأيدز وتحدث الإصابة بعد أن تنخفض كرات الدم البيضاء إلى أقل من 200 لكل ميرو لتر بالإضافة إلى تشخص إصابة الشخص بالإيدز في حالة إصابته ببعض الأمراض مثل :-

  • مرض الكابوسي ساركوما
  • مرض الألتهاب الرئوي
  • بعض الامراض الاخرى الغير معروفة.

كما أن المصاب قد لايتمكن ويعرف أنه أصيب بمرض فيروس نقص المناعة البشرية إلا بعد أن تظهر عليه الأمراض والاعراض التالية :-

  • وجود عرق في الليل.
  • وجود إسهال بصورة متكررة.
  • شعور بتعب شديد جداً.
  • حمى بصورة متكررة تصل إلى عشرة أيام.
  • نزيف غير مبرر وكدمات تظهر على الجسم بصورة مفاجئة.
  • انتفاخ على مستوى الغدد الليمفاوية.
  • انتفاخ في الفخذ.
  • إنتفاخ في الرقبة.
  • ظهور بعض البقع ارجوانية اللون على الجلد.
  • ضعف على مستوى الأطراف.
  • التهابات في الفم والحلق وضيق على مستوى التنفس.
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق