معلومات طبية

اعراض التهاب المعدة وقرحة المعدة وعلاجها

اعراض التهاب المعدة

بإمكاننا أن نعرف التهاب المعدة على أنه الالتهاب الذي يصيب الطبقة الداخلية المبطنة لجدار المعدة ، الأمر الذي يسبب شعور ببعض الأعراض المزعجة والمؤلمة ، ويعد التهاب المعدة من الأمراض الشائعة جداً التي تصيب الأفراد ، ويشخص التهاب المعدة من خلال التنظير الذي يعد أكثر الطرق دقة ، فمن خلالها يتم فحص الغشاء المخاطي للمعدة ، ومن الجدير بالذكر أن هناك الكثير من الأسباب التي تؤدي للإصابة بالتهاب المعدة ، واليوم سوف نسلط الضوء أكثر على أسباب الإصابة بالتهاب المعدة ، وأعراض الإصابة بالتهاب المعدة ، ومضاعفات الإصابة بالتهاب المعدة ، وغيرها الكثير من المعلومات الطبية المفيدة للجميع ، فتابعوا معنا.

أعراض الإصابة بالتهاب المعدة:

  1. ضعف في الشهية.
  2. عسر هضم.
  3. حرقة ، وبالخصوص عند تناول أطعمة دسمة.
  4. غثيان ، وإسهال ، وتقيؤ.
  5. آلام في البطن.
  6. الإحساس بالتخمة بالجزء العلوي من البطن.
  7. نقصان بالوزن.
  8. قشعريرة.
  9. خروج دم من البراز.
  10. ألم بالظهر.
  11. الإصابة بالحمى.

للمزيد يمكنك قراءة : عملية قص المعدة

أسباب الإصابة بالتهاب المعدة:

  1. التدخين.
  2. تناول المشروبات الكحولية.
  3. تناول المسكنات بكثرة.
  4. تناول بعض الأدوية التي يكون لها تأثير دار على المعدة كالأسبرين.
  5. الإصابة بالبكتيريا التي تؤدي لقرحة المعدة.
  6. الإصابة بعدوى بكتيريا الملوية البوابية ، وتلك العدوى تعد السبب الأكثر انتشاراً للإصابة بالتهاب المعدة.
  7. التعرض لصدمة نفسية قوية جداً ومفاجئة.
  8. تناول مضادات الالتهاب الأستيرويدية فترة طويلة.
  9. الإصابة بداء كرون.
  10. انخفاض بتدفق الدم للمعدة.

مضاعفات الإصابة بالتهاب المعدة:

  • عليك ألا تهمل التهاب المعدة بكل الأحوال ، فيجب أن تراجع طبيباً مختصاً على وجه السرعة كي يصف لك العلاج المناسب ، فلو تم إهمال الأمر سوف يؤدي للإصابة ببعض المشاكل التي تخص الجهاز الهضمي ، وبالإمكان أن تصاب بنزيف أو قرحة أو التهاب المعدة الحاد ، وعلى المدى البعيد من الممكن أن يؤدي لسرطان المعدة.

تشخيص التهاب المعدة:

يوجد طرق عديدة لتشخيص التهاب المعدة ، ألا وهي :

  1. اختبار جرثومة المعدة : كي يتمكن الطبيب من تحديد نوع الإصابة بصورة دقيقة ، حيث بالإمكان إجراء التحليل من خلال الدم أو البراز أو اختبار التنفس.
  2. الأشعة السينية : وفيها يقوم المصاب بتناول سائل معدني لونه أبيض يحتوي على الباريوم ، وهذا لجعل التهاب المعدة واضحاً أكثر عند القيام بعمل الأشعة.
  3. منظار المعدة : ويحدث من خلال إدخال أنبوب رفيع وصغير من الحلق كي يمر بالمريء وبعدها للمعدة ، وموجود بنهايته كاميرا دقيقة كي يتمكن الدكتور من رؤية جدار المعدة بصورة أوضح ، ويتمكن أيضاً من أن يأخذ عينة ليحللها بالمختبر فيما بعد.

للمزيد يمكنك قراءة : علاج جرثومة المعدة

علاج التهاب المعدة:

  • من الممكن علاجه بسهولة ولكن لو تمكن المريض من معرفة سبب الإصابة ، وبصورة عامة فبإمكان الدكتور المتخصص أن يصف لك بعض المضادات الحيوية من أجل قتل البكتيريا ، أو أن يصف لك مضادات حموضة التي بدورها تعمل على الحد من إفراز حامض المعدة ، وتسمى مثبطات مضخة البروتين ، كأوميبرازول.

قرحة المعدة:

  1. إن قرحة المعدة أو ما يطلق عليها بالقرحة المعدية هي قروح تصيب الغشاء المبطن للمعدة ، ومن أجل فهم تلك المشكلة بصورة أفضل يجدر بيان أن المعدة في وضعها الطبيعي تفرز أحماضاً تساهم في هضم الأكل ، وبالمقابل فإنها مبطنة بطبقة من الغشاء المخاطي الذي يحميها من أحماضها ، كي لا تلحق تلك الأحماض الضرر بصحة المعدة.
  2. وعلى هذا فإن أي خلل يحدث اضطراب في ذلك التوازن بين أحماض المعدة وبين الطبقة المبطنة لها يؤدي لزيادة بحمض المعدة وتراجع بالطبقة المخاطية ، وبمرور الوقت فالحمض يأكل ما تبقى من الطبقة المخاطية ، وهذا الأمر قد يؤدي لقروح بالمعدة ، وقد تكون تلك القروح موجعة ومؤلمة وربما ينزف منها المريض دماً في بعض الأوقات.
  3. وإن القروح المتكونة يطلق عليها طبياً اسم (قرحة المعدة) ، وحقيقة الأمر تتفاوت تلك القروح في الحجم وفي الطول ، فمنها ما يكون صغير جداً ، ومنها ما يصل طوله لنحو 2.5 سنتيمتر ، والإصابة بقرحة المعدة تعزى لسببين رئيسيين ألا وهما : جرثومة المعدة التي تعرف بالبكتيريا الملوية البوابية ، وتناول الأدوية التي تنتمي إلى مجموعة مضادات الالتهاب الاستيرويدية ، وبالنسبة للطعام الحار والمتبل فلا يؤدي لقرحة المعدة إلا أنها تزيد من الأعرض سوءاً.

للمزيد يمكنك قراءة : فوائد مشروب الزعتر

أعراض قرحة المعدة:

  1. إن معظم حالات قرحة المعدة لا تصاحبها أي علامات أو أعراض ، الأمر الذي يتم تفسيره على أن كثيراً من حالات قرحة المعدة لا يُكشف عنها إلا لو تطورت لمضاعفات كحدوث نزيف بها ، ومن الجدير بالذكر أن أعراض قرحة المعدة قد تختلف مع الوقت ، وقد يصبح من الصعب إعزاء الأعراض التي تظهر على الشخص المصاب للإصابة بها ، أما بخصوص الحالات التي تظهر بها الأعراض ، ففي العادة ما تكون الأعراض كما يلي :
  2. آلام في البطن : حيث يعتبر الشعور بآلام ووجع أو حرقة بالجزء العلو من البطن هو العرض الشائع الذي يعاني منه جميع الأشخاص المصابين بقرحة المعدة ، وإن ذلك الألم من الممكن أن يمتد لأعلى المعدة حتى يصل للجزء العلوي من الجسم مثل : الرقبة ، أو من الممكن أن يمتد لأسفل موضعه الأصلي فيصل للحبل السري.
  3. ومن الممكن أيضاً أن يرافقه شعور الشخص المصاب بآلام بالظهر ، وفي العادة يظهر ذلك الألم خلال بضع ساعات من تناول الأكل ، وقد يظل مستمراً من بضع دقائق لساعات عدة ، وقد يكون الوجع شديد جداً لدرجة تؤدي لإيقاظ الشخص المصاب من نومه.
  4. فعلى الرغم من أن ذلك الألم قد يهدأ لو تم أخذ الأدوية الخاصة بعسر الهضم مثل : مضادات الحموضة ، إلا أنه سريعاً ما يرجع طالما لم يتم علاج مشكلة قرحة المعدة من الجذور ، كما ننوه على أن ذلك الألم قد يزداد في شدته لو كانت أحماض المعدة بأوجها ، كما هو الحال عندما تكون المعدة فارغة ، ومن الممكن تخفيف الوجع والألم من خلال تناول بعض أنواع الأطعمة التي تعادل حمض المعدة وتخفف من وطأته.
  5. عسر الهضم وحرقة بالمعدة : لقد تبين للعلماء بأن عسر الهضم من الأعراض التي عرفت على ارتباطها بقرحة المعدة بصورة وثيقة ، ومن الجدير بالذكر أن ليس جميع الحالات تؤدي لعسر بالهضم ، والذي بإمكاننا أن نعرفه على أنه الحالة التي تتمثل بالإحساس بانزعاج أو آلام بمنطقة المعدة ، أي بالجزء العلوي من البطن.
  6. ومن الممكن أن يخلط بين كل من عسر الهضم أو ما يسمى حرقة المعدة ، مع الأخذ في عين الاعتبار أن حرقة المعدة قد تحدث عند الإصابة بعسر الهضم ، ومن أجل فهم الفرق بينهما ، فباختصار بإمكاننا القول أن الفرق الرئيسي هو أن حرق المعدة تؤدي لارتداد بأحماض المعدة للجزء الذي يعلوها ، وليس بالمعدة نفسها ، تماماً كما هو الحال عند المصاب بمرض الارتجاع المعدي المريئي.
  7. التجشؤ والانتفاخ وذلك بعد تناول الطعام الغني بالدهون ببعض حالات الإصابة بقرحة المعدة.
  8. فقدان بالشهية.
  9. فقدان بالوزن.
  10. إحساس بإعياء وتعب أو مرض.

أعراض تستدعي التدخل الطبي:

  1. عليك أن تراجع طبيبك عندما تشك بأنك مصاب بقرحة المعدة ، وبالخصوص لو كنت تعاني من أي أعراض مرتبطة بالمعدة لأكثر من بضعة أيام ، أو لو كانت الأعراض لديك مستمرة في حدوثها بين الفينة والأخرى ، كما يجب عليك أن تراجع الدكتور فوراً عند حدوث أي من مضاعفات قرحة المعدة كثقب المعدة أو النزيف ، فالنزيف يتم الاستدلال عليه من أعراض فقر الدم كالإحساس بالتعب والإعياء العام ، وضيق التنفس ، ومن الممكن أن يستدل عليه بالحالات الشديدة من تقيء الدم أو ظهور براز لونه أسود.
  2. فمثل تلك الحالات يجب استدعاء الطبيب الفوري ، حيث إن مثل تلك الأعراض قد تشير لحدوث نزيف داخلي خطير ، وأيضاً فثقب المعدة يستدعي التدخل الطبي الفوري ، ومن الممكن الاستدلال على تلك الحالة بإحساس الشخص المصاب بآلام شديدة بالبطن بصورة مفاجئة تزداد سوءاً مع مرور الوقت ، ويجب التدخل الطبي فوراً تجنباً لحدوث أي مضاعفات كإصابة جدار المعدة بالعدوى ، وعموماً عليك أن تطلب المساعدة الطبية في حال استمرار أي من أعراض قرحة المعدة ، بالإضافة إن كنت تعاني من إغماء أو صعوبة بعملية التنفس.

للمزيد يمكنك قراءة : ما هو تكميم المعدة

معلومات طبية
معلومات طبية
قرحة المعدة
قرحة المعدة
القرحة الهضمية
القرحة الهضمية
علاج قرحة المعدة
علاج قرحة المعدة
وصفة لعلاج التهاب المعدة
وصفة لعلاج التهاب المعدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى