شعر

اشعار عربيه فصحى متنوعة وجميلة لكبار الشعراء

الشعر العربي الفصيح هو أجمل الاشعار علي الاطلاق، فهو يتميز بقوة اللغة والاسلوب والتعبيرات المميزة والراقية، و تتميز الاشعار العربية بشكل عام باعتمادها علي قواعد العروض الشعرية التي قام بوضعها الفراهيدي، حيث تلتزم القصيدة بقافية واحدة وبحر شعري ذي نعمة موسيقية ثابته، وهذا الامر يجذب القارئ أو المستمع ويجعله يعشق قراءة القصيدة ويطرب لها ويسعدنا ان نستعرض معكم اليوم في هذا المقال عبر موقعنا احلم مقتطفات مميزة من اجمل ما قيل من اشعار عربيه رائعة ومميزة جداً ، اشعار عربيه متنوعة بعضها رومانسي جميل ورقيق وبعضها عتاب وحزن وألم، استمتعوا معنا الان بقراءته وللمزيد يمكنكم زيارة قسم : شعر .

وتجدر الاشارة الي ان الاشعار العربية القديمة هي من اهم الوسائل التي عبرت بجدارة وبشكل رائع عن عادات العرب قديماً وطريقة حياتهم بشكل مفصل، فكانت الاشعار تصف العرب وتنقل لنا صورة واضحة وصادقة عن الحياة التي عاشوها، والصفات التي تميزوا بها، وقد عرف الشعر العربي بفصاحته وبلاغته منذ اقدم العصور، والآن اترككم مع مقتطفات رائعة من اجمل اشعار عربيه لكبار الشعراء .

مقتطفات من اجمل الاشعار العربية الفصحى

مقتطفات من ابيات الشعر العربي
مقتطفات من ابيات الشعر العربي

 

ولو أني تركت سراح قلبي
لطار إليك من قفص الضلوع
ولو أن الحنين له جناح
لحلق نحوك دون رجوع
فشوقك لا يقاس بحجم شوقي
فنار الشمس ليست كالشموع
———————————————–

حَسَدوا الفَتى إِذ لَم يَنالوا سَعيهُ
فَالقَومُ أَعداءٌ لَهُ وَخُصومُ

كَضَرائِرِ الحَسناءِ قُلنَ لِوَجهِها
حَسداً وَبَغياً إِنَّهُ لَدَميمُ

وَ الوَجهُ يُشرقُ في الظَلامِ كَأَنَّهُ
بَدرٌ مُنيرٌ وَالنِساءُ نُجومُ

وَتَرى اللَبيبَ مُحسَّداً لَم يَجتَرِم
شَتمَ الرِجالِ وَعِرضُهُ مَشتومُ

وَكَذاكَ مَن عَظُمَت عَليهِ نِعمَةٌ
حُسّادُه سَيفٌ عَليهِ صَرومُ

——————————————————–

أدعو عليك بأن تصاب َ بدائي
وتموتَ شوقاََ ميتةَ الاحياءِ

وتسير بين العاشقينَ معذباََ
ظمأن مثلي دون رشفةِ ماءِ

—————————————————

كُنَّ وَاسِعٌ القَلْبِ وَإِنْ ضَاقَ المَدَى
كُنَّ مُحْسِنًا مَا ضَاعَ إِحْسَانٌ سُدًى

فَإِذَا جَفَاكِ العَالَمِينَ وَأَنْكَرُوا
يَكْفِيك أَنْ قَدْ كُنْتُ لِلنَّاسِ النَّدِىَّ

اشعار قوية وجميلة جداً

عليكُمْ سلاَمُ اللهِ إنِّي مُوَّدعُ … وعيْنَايَ منْ مضِّ التَّفَرُّقِ تَدْمَعُ
فإنْ نحنُ عِشْنَا يجمَعُ اللهُ بيننَا … وَإنْ نحنُ مُتْنَا، فالِقيامَة ُ تَجمَعُ
ألمْ تَرَ رَيْبَ الدّهْرِ في كلّ ساعة … لَهُ عارضُ فيهِ المنيَّة ُ تَلْمَعُ
أيَا بَانِيَ الدُّنْيَا لِغيْرِكَ تََبْتَنِي … ويَا جامِعَ الدُّنيَا لِغَيْرِكَ تَجْمَعُ
أَرَى المرْءَ وثَّاباً عَلَى كُلِّ فُرْصَة ٍ … وللمَرْءِ يَوْماً لاَ مَحَالَة َ مَصْرَعُ
تَبَارَكَ مَنْ لاَ يمْلِكُ المُلكَ غَيْرُهُ … مَتَى تَنْقَضِي حَاجَاتُ مَنْ لَيسَ يَشْبَعُ
أيُّ امْرِىء ٍ فِي غَايَة ٍ لَيْسَ نَفْسُهُ … إلى غايَة ٍ أُخرَى ، سواها، تَطَلَّعُ

عنترة العبسي:: لا يحْمِلُ الحِقْدَ ::

لا يحْمِلُ الحِقْدَ مَنْ تَعْلُو بِهِ الرُّتَبُ *** ولا ينالُ العلى من طبعهُ الغضبُ
———————————————————————
ومن يكنْ عبد قومٍ لا يخالفهمْ *** إذا جفوهُ ويسترضى إذا عتبوا
———————————————————————
قدْ كُنْتُ فِيما مَضَى أَرْعَى جِمَالَهُمُ *** واليَوْمَ أَحْمي حِمَاهُمْ كلَّما نُكِبُوا
———————————————————————
لله دَرُّ بَني عَبْسٍ لَقَدْ نَسَلُوا منَ الأكارمِ *** ما قد تنسلُ العربُ
———————————————————————
لئنْ يعيبوا سوادي فهوَ لي نسبٌ *** يَوْمَ النِّزَالِ إذا مَا فَاتَني النَسبُ
———————————————————————
إِن كُنتَ تَعلَمُ يا نُعمانُ أَنَّ يَدي *** قَصيرَةٌ عَنكَ فَالأَيّامُ تَنقَلِبُ
———————————————————————
اليَومَ تَعلَمُ يا نُعمانُ أَيَّ فَتىً *** يَلقى أَخاكَ الَّذي قَد غَرَّهُ العُصَبُ
———————————————————————
إِنَّ الأَفاعي وَإِن لانَت مَلامِسُها *** عِندَ التَقَلُّبِ في أَنيابِها العَطَبُ
———————————————————————
فَتًى يَخُوضُ غِمَارَ الحرْبِ مُبْتَسِماً *** وَيَنْثَنِي وَسِنَانُ الرُّمْحِ مُخْتَضِبُ
———————————————————————
إنْ سلَّ صارمهُ سالتَ مضاربهُ *** وأَشْرَقَ الجَوُّ وانْشَقَّتْ لَهُ الحُجُبُ
———————————————————————
والخَيْلُ تَشْهَدُ لي أَنِّي أُكَفْكِفُهَا *** والطّعن مثلُ شرارِ النَّار يلتهبُ
———————————————————————
إذا التقيتُ الأعادي يومَ معركة ٍ *** تَركْتُ جَمْعَهُمُ المَغْرُور يُنْتَهَبُ
———————————————————————
لي النفوسُ وللطّيرِاللحومُ ولل *** ـوحْشِ العِظَامُ وَلِلخَيَّالَةِ السَّلَبُ
———————————————————————
لا أبعدَ الله عن عيني غطارفة ً *** إنْساً إذَا نَزَلُوا جِنَّا إذَا رَكِبُوا
———————————————————————
أسودُ غابٍ ولكنْ لا نيوبَ لهم *** إلاَّ الأَسِنَّة ُ والهِنْدِيَّة ُ القُضْبُ
———————————————————————
تعدو بهمْ أعوجيِّاتٌ مضَّمرةٌ *** مِثْلُ السَّرَاحِينِ في أعناقها القَببُ
———————————————————————
ما زلْتُ ألقى صُدُورَ الخَيْلِ منْدَفِقاً *** بالطَّعن حتى يضجَّ السَّرجُ واللَّببُ
———————————————————————
فا لعميْ لو كانَ في أجفانهمْ نظروا *** والخُرْسُ لوْ كَانَ في أَفْوَاهِهمْ خَطَبُوا
———————————————————————
والنَّقْعُ يَوْمَ طِرَادِ الخَيْل يشْهَدُ لي *** والضَّرْبُ والطَّعْنُ والأَقْلامُ والكُتُبُ

كنتم مع مقتطفات رائعة من اجمل ما قيل من ابيات اشعار عربيه راقية ومميزة جداً، قصائد جميلة تتميز بالقوة ورصانة الاسلوب وجمال التعبير، لعشاق قراءة الاشعار العربية نتمني أن يكون الموضوع قد نال إعجابكم وللمزيد تابعونا يومياً عبر قسم : شعر .. من المؤكد أن الشعر العربي القديم يختلف بشكل تام وكلي عن الشعر في العصر الحديث ، فكما ذكرنا من قبل ان الشعر العربي القديم كان يحرص علي الوزن والقافية والموسيقي الموحدة في القصيدة، وكانت القصائد قديماً متعددة الاغراض، فيمكن أن تبدأ القصيدة بالبكاء علي الاطلال ثم تتحدث عن الحب والرومانسية والاشتياق الي الاحبة، وقد كتب الشعراء العرب في العديد من الاغراض والموضوعات منها الهجاء والرثاء والشعر الرومانسي وشعر العتاب وشعر الحكم والخطابة وغيرها .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق