العناية بالجسم

اسباب ارتفاع ضغط الدم عند الحامل ومضاعفاته وطرق علاجه

اسباب ارتفاع ضغط الدم هو الموضوع الذي يتناوله معكم إحلم في السطور المقبلة خاصة وأن هذا المرض شائع جداً خصوصاً بين السيدات الحوامل ونتطرق معكم في السطور المقبلة لتوضح معنى ارتفاع ضغط الدم وأسبابه وطرق علاجه والوقاية منه.

اسباب ارتفاع ضغط الدم

في البداية يجب أن نعرف ضغط الدم وهو الذي يعني زيادة في معدلات ضخ القلب للدماء ووصولها إلى الأوعية الدموية التي تقوم بدورها بنقل الدم وحمله إلى باقي أجزاء الجسم الأمر الذي يعني أي خلل أو تجاوز للقراءة الطبيعية لضغط الدم يعرض الشخص لإرتفاع الضغط.

كما ان إرتفاع ضغط الدم من الممكن أن يكون إستجابه طبيعية من الجسم نتيجة قيام الشخص بمجهود رياضي زائد أو حالة عرضية تزول بزوال السبب وإنتهائه.

ارتفاع ضغط الدم للسيدات الحوامل

ارتفاع ضغط الدم للسيدات الحوامل غالباً ما يحدث بعد الأسبوع رقم عشرين من الحمل ويصفه الأطباء بإنه حالة من حالات التشنج التي تحدث على مستوى الأوعية الدموية حيث تصل القراءة الخاصة بالضغط إلى 90 على 140 مللي متر / زئبق وفي هذه الحالة يطلق عليه إسم ضغط الحمل.

كما أن ارتفاع ضغط الدم للحوامل من الممكن أن تهدد سلامة الأم وجنينها وفيما يلي نوضح لكم الأعراض التي تأتي مع إرتفاع ضغط الدم بالنسبة للحامل :-

اعراض ارتفاع ضغط الدم عند الحامل

يصاحب ارتفاع ضغط الدم للحوامل بعض الأعراض مثل شعورها بصداع نصفي يؤثر على العين والرأس بالإضافة إلى حدوث بعض حالات الإغماء وكذلك التورم في الجبين وإنتفاخ على مستوى اليدين والقدمين والوجة وتحدث كل هذه الأعراض نتيجة تجمع السوائل التي تخرج من الأوعية الدموية.

من الأعراض الأخرى التي يسببها ارتفاع ضغط الدم للحوامل التشجنات العصبية وكذلك الأمراض الخاصة بالبطن وتنميل على مستوى الأطراف وأصابع اليدين والقدمين وتزيد نسبة البروتين في البول للحامل وتكثر في تلك المرحلة حالات التقيؤ والغثيان وتشعر السيدة بحالات ضيق في التنفس وعدم الرؤية بوضوح.

أسباب حدوث ارتفاع ضغط الدم عند الحامل

ومن الأسباب التي تؤدي لحدوث إرتفاع في ضغط الدم حالات الدم المزمن والتي من الممكن أن يكتشفها الطبيب قبل الحمل كما أن الرحم حين يتسع في عملية الحمل فإنه من الممكن أن يؤدي إلى ضغط شديد على جدار الأوعية الدموية كما أن الحساسية الخاصة بجسم السيدة الحامل تلعب دوراً مؤثراً في فترة تكون أنسجة الجنين وإرتباطه بالرحم.

كما أن حالات الحمل المتكررة من الممكن أن تسبب إرتفاع في ضغط الدم والتهاب الأوردة والإصابة بمرض السكري ووجود بعض المشاكل على مستوى الكلى كلها من العوامل التي تسبب إرتفاع في ضغط الدم  كما أن نقص التروية الدموية للسيدة الحامل وعدم إعتماد نظام غذائي صحي وقلة ممارسة الرياضة من العوامل المؤثرة في ضغط الدم.

مضاعفات ارتفاع ضغط الدم عند الحامل

تحدث بعض المضاعفات الخاصة بإرتفاع ضغط الدم عند السيدات الحوامل مثل الصداع المزمن الذي يستمر لساعات متكررة بالإضافة إلى إضطرابات في الأوعية الدموية وقصور في عمل الكلى ووظائفها كما أن ارتفاع ضغط الدم من الممك أن يسبب نقص في الصفائح الدموية ويزيد من نسبة البروتين في الدم ويرفع من إنزيمات الكبد.

كما أن إرتفاع ضغط الدم من الممكن أن يؤدي إلى حدوث بعض التشوهات الخلقية للجنين مثل ولادته دون إكتمال نمو الرئتين بالصورة الكاملة والمثالية.

علاج ارتفاع ضغط الدم عند الحامل

يجب على السيدة الحامل أن تتناول بعض الادوية الخاصة بخفض ضغط الدم والتي يوصفها الطبيب المختص كما يجب أن يتم حقنها ببعض الجرعات من الكورتيزون وذلك قبل موعد الولادة تجنباً لحدوث أي حالة من حالات ارتفاع ضغط الدم.

كما ينصح بعض الأطباء أن السيدة الحامل يجب أن تحقن حقناً وريدياً بكبريات المغنيسيوم وذلك حتى لا تتعرض لأي نوع من أنواع التشنجات وتقوم بعمل متابعة دورية مع الطبيب وذلك لقراءة ضغط الدم بصورة مستمرة قبل الولادة بشهور قليلة.

طرق الوقاية من ارتفاع ضغط الدم عند الحامل

يجب على السيدة الحامل أن تتبع نظام غذائي صحي يكون غني ببعض المواد التي تساعد الجسم مثل الفيتامينات والبروتينات ويجب أن تبتعد إبتعاداً كلياً عن الملح وتداوم على ممارسة التمارين الرياضية بصورة منتظمة وكذلك تجنب الجلوس في أماكن بها مدخنين كما يجب أن تحافظ على وزنها صحي وتبتعد عن السمنة وتجري بعض الفحوصات الطبية والعلاجية قبل فترة الحمل.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق