ادعية واذكار

ادعية قبل النوم من اذكار المساء كما ورد في السنة النبوية

الدعاء من احب العبادات الي الله سبحانه وتعالي، وله فضائل لا تعد ولا تحصي، فقد قال رسول الله صلي الله عليه وسلم عنه : { الدعاء هو العبادة } [رواه الترمذي وصححه الألباني]، كما قال تعالي في كتابه العزيز : {وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ} [غافر:60]، ومن الوارد أن الدليل على التوكل على الله هو الدعاء، وهو ايضاً دليل الاستعانة بالله سبحانه وتعالي في كل وقت وحسن الظن به وادراك انه هو وحده القادر علي اعانة المسلم ومساعدته ودفع الضرر والشدة عنه باذن الله، فالدعاء سلاح قوي يستخدمه المسلم لجلب الخير ودفع الضرر والاذي، قال رسول الله صلي الله عليه وسلم : { من فُتح له منكم باب الدعاء فتحت له أبواب الرحمة، وما سُئل الله شيئاً يُعطى أحب إليه من أن يُسأل العافية، إن الدعاء ينفع مما نزل وما لم ينزل، فعليكم عباد الله بالدعاء } [رواه الترمذي وحسنه الألباني] .

وقد استخدام الانبياء عليهم السلام جميعاً سلاح الدعاء في اصعب المواقف والظروف التي مروا بها، عندما كان النبي صلي الله عليه وسلم في غزوة بدر كان المشركين ألف واصحابه ثلاثمائة وتسعة عشر استقبل القبلة ثم رفع يديه قائلاً: { اللهم أنجز لي ما وعدتني، اللهم آت ما وعدتني، اللهم إن تهلك هذه العصابة من أهل الإسلام لا تعبد في الأرض } فما زال يهتف بالدعاء ماداً يديه، مستقبل القبلة حتى سقط رداؤه، فأتاه أبوبكر فأخذ رداءه وألقاه على منكبه ثم التزمه من ورائه وقال: ( يا نبي الله، كفاك منشدتك ربك، فإنه سينجز لك ما وعدك ) [رواه مسلم]، والآن يسعدنا ان نستعرض معكم في هذا المقال عبرم وقع احلم ادعية قبل النوم مما ورد عن رسول الله صلي الله عليه وسلم والسنة النبوية الشريفة ، وللمزيد يمكنكم زيارة قسم : ادعية واذكار .

اذكار قبل النوم

  • حديث الرسول -صلى الله عليه وسلم-: (إذا أوى أحدُكُم إلى فِراشِهِ فلينفُض فراشَهُ بداخلةِ إزارِهِ، فإنَّهُ لا يَدري ما خَلَفَهُ عليهِ، ثمَّ يقولُ: باسمِكَ ربِّي وَضعتُ جَنبي وبِكَ أرفعُهُ، إن أمسَكْتَ نفسي فارحَمها، وإن أرسلتَها فاحفَظها بما تحفَظُ بِهِ عبادَكَ الصَّالحينَ).
  • قول النبي -صلى الله عليه وسلم- إذا أوى إلى فراشه: (اللهم باسمِك أحيا وأموتُ).
  • قول الرسول -صلى الله عليه وسلم- لعلي وفاطمة -رضي الله عنهما-: (إذا أويتُما إلى فراشِكما، أو أخذتما مضاجعَكما، فكبِّرا ثلاثًا وثلاثين، وسبِّحا ثلاثًا وثلاثين، واحمدا ثلاثًا وثلاثين).
  • قراءة المعوذات: سورة الإخلاص، وسورة الفلق، وسورة الناس، ثلاث مرات، جاء عن عائشة -رضي الله عنها-: (أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ كان إذا أخذ مضجعَه نفثَ في يدَيه، وقرأ بالمعوِّذاتِ، ومسح بهما جسدَه)
  • قراءة الآيتين من آخر سورة البقرة، جاء عن النبي -صلى الله عليه وسلم-: (الآيتانِ مِن آخرِ سورةِ البقرةِ، مَن قرَأ بهِما مِن ليلةٍ كفَتاه).
  • قول الرسول -صلى الله عليه وسلم-: (إذا أتيتَ مضجعكَ، فتوضأ وضوءَكَ للصلاةِ، ثم اضطَجِعْ على شِقِّكَ الأيمنِ، ثم قل: اللهم أسلمتُ وجهي إليك، وفوضتُ أمري إليك، وألجأتُ ظهري إليك، رغبةً ورهبةً إليك، لا ملجأ ولا مَنْجى منك إلا إليك، اللهم آمنتُ بكتابِك الذي أنزلتَ، وبنبيِّك الذي أرسلتَ، فإن مُتَّ من ليلتِك، فأنت على الفطرةِ، واجعلْهُن آخِرَ ما تتكلمُ به).
  • قول النبي -صلى الله عليه وسلم-: (اللهمَّ ربَّ السماوات ِوربَّ الأرضِ وربَّ العرشِ العظيمِ، ربَّنا وربَّ كلّ شئٍ، فالقَ الحبِّ والنوى، ومنزلَ التوراةِ والإنجيلِ والفرقانِ، أعوذ بك من شرِّ كلِّ شيءٍ أنت آخذٌ بناصيته، اللهمَّ أنت الأولُ فليس قبلك شئٌ، وأنت الآخرُ فليس بعدك شئٌ، وأنت الظاهرُ فليس فوقَك شئٌ، وأنت الباطنُ فليس دونك شئٌ، اقضِ عنا الدَّينَ وأغنِنا من الفقرِ).
  • ذِكْرٌ رواه علي -رضي الله عنه- كان يقوله رسول الله -صلى الله عليه وسلم- عند مضجعه: (اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بوجهِكَ الكريمِ، وكلماتِكَ التامةِ من شرِّ ما أنتَ آخذٌ بناصيتِهِ، اللَّهمَّ أنتَ تكشفُ المغرمَ والمأثمَ، اللَّهمَّ لا يهزمُ جندُكَ، ولا يخلفُ وعدُكَ، ولا ينفعُ ذا الجدِّ منكَ الجدُّ، سبحانَكَ اللَّهمَّ وبحمدِكَ).
  • قول رسول الله -صلى الله عليه وسلم- إذا أوى إلى فراشه: (الحمدُ لله الذي أطعمَنا وسقانا، وكفانا وآوانا، فكم ممن لا كافيَ له ولا مُؤويَ).

من المستحب ان ينام العبد علي ذكر الله سبحانه وتعالي ومكروه النوم دون الذكر، وهناك العديد من الاحاديث النبوية الشريفة التي تبين هذا وفضله، ومنها ما جاء عن أبي هريرة رضي الله عنه، عن الرسول صلى الله عليه وسلم: (من قعد مقعداً لم يذكر الله تعالى فيه كانت عليه من الله ترة، ومن اضطجع مضجعاً لا يذكر الله تعالى فيه كانت عليه من الله تعالى ترة) ولذلك فيجب علي العبد أن يكثر من الدعاء ومن ذلك الله سبحانه وتعالي في كل وقت وخاصة قبل النوم حتي يكون المسلم مع الله بذكره في يقظته ونومه.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق