شخصيات وأعلام

إبراهيم عبد القادر المازني نبذة عن حياته واهم قصائده ومؤلفاته

إبراهيم عبد القادر المازني

إبراهيم عبد القادر المازني شاعر عشق الكتابة الادبية والشعر, وهو من اسس مدرسة الديوان مع عباس محمود العقاد وعبد الرحمن شكري ,حيث عمل علي بناء ثقافة ادبية واسعة من خلال الاطلاع علي كتب الشعر الادب العربي القديم ,ودرسة علم الاجتماع الفلاسفة حيث ترجم الكثير من الشعر الي اللغة العربية, ومن اشهر المقولات عليه من عباس محمود العقاد حين قال عنه, «إنني لم أعرف فيما عرفت من ترجمات للنظم والنثر أديباً واحداً يفوق المازني في الترجمة من لغة إلى لغة شعراً ونثراً».

اعتمد إبراهيم عبد القادر المازني في شعره علي الشعر المرسل, الذي يكون بدون قافية او وزن حيث اتجاه للنثر والاقتباس من الشعر الغربي ,و تميزات مؤلفاته بالسخرية والفكاهة وعرض في اعمال الواقع بطريقة ساخرة ,من خلال العديد من التجارب الشخصية وحياة المجتمع المصري من سلبيات وايجابيات في هذا الوقت ,ووضع رؤيته الخاصة باسلوب بسيط وسهل حيث اصدر عدد 2 من الديوان ,وتقف عن الديوان في عام 1917 وبدا في كتابة القصص والمقالات .

استخدم إبراهيم عبد القادر المازني الرموز في بعض شعره لتوضيح ما يقصده ,واستخدم الصورة ايضا في شعره كوسيلة لاتمام العمل الفني, وابراز معاني الابيات بشكل شيق وجذاب للقراء, حيث استخدام احجام متعددة للصورة لابراز ما بين السطور والعبارات الشعرية .

أقراء ايضا:أبو العتاهية وهارون الرشيد وسبب تسميته بهذا الإسم

كلمات عن السكون
كلمات عن السكون

نبذة عن حياة إبراهيم عبد القادر المازني

ولد إبراهيم عبد القادر المازني في القاهرة, في حي الخديوية المصرية عام 1889,ويرجع موطنه الاصلي من محافظة المنوفية وكان يتمني دراسة الطب, والتحق مدرسة الطب ولكن في محاضرة التشريح اغمي عليه ولم يستطع التكماله في هذا المجال, فترك مدرسة الطب والتحق بمدرسة الحقوق ولكن المصروفات زادت عليه,فالتحق بمدرسة المعلمين وعمل مدرسا لفترة قليلة نظرا لحدوث بعد الوشايات ضده .

عمل إبراهيم عبد القادر المازني في مجال الصحافة ,في جريدة الاخبار مع امين الرافعي وكان محررا في القسم السياسي, وعمل ايضا في جريدة البلاغ وانتشرت مقالاته في العديد من الصحف الاسبوعية والمجالات, وقام بترجمة العديد من الاشعار من اللغة الانجليزية الي اللغة العربية نظرا لبرعته في اللغة الانجليزية, واصبح عضوا في مجمع اللغة العربية والمجمع العلمي العربي بالقاهرة .

أقراء ايضا:نبذة عن محمود درويش وقصة حياته ووفاته

خيوط العنكوت
خيوط العنكوت

اهم قصائد إبراهيم عبد القادر المازني

ابيات من قصيدة يا حبيبي وأنت جم الهجود

يا حبيبي وأنت جم الهجود…لا تدعني فريسة التسهيد

إن دائي الهوى وإن دوائي..نظر منك ليس بالمردود

كل شيء إلى فناء حبيبي…فاغتنم ظل حبنا الموجود

إنما الحسن روضة جمة الورد ….وعدلٌ في الروض شم الورود

ابيات من قصيدة قضى غير مأسوف عليك من الورى

قضى غير مأسوف عليك من الورى..فتى غره في العيش نظم القصائد

لقد كان كذابً وكان منافقاً.. وكان لئيم الطبع نزر المحامد

وكان خبيث النفس كالناس كلهم..جباناً قليل الخير جم الحقائد

وقد كان مجنوناً تضاحكه المنى…وفي ريقها سم الصلال الشوارد

أقراء ايضا:العالم جابر بن حيان نشاته وإنجازاته واهم مقولاته

الكاتب ابرهيم عبد القادر
الكاتب ابرهيم عبد القادر

مؤلفات إبراهيم عبد القادر المازني

اشتهر إبراهيم عبد القادر المازني بمؤلفات متعددة منها حصاد الهشيم, بشار بن برد ,رحلة الحجاز, خيوط العنكبوت, رحلة إلى شعر حافظ, صندوق الدنيا, في سبيل الحياة ,وكتب قصص متعددة منها ,عود علي بدء,  إبراهيم الكاتب,إبراهيم الثاني,أقاصيص, ع الماشي من اهم الكتب التي ترجمها منها من الناقة, في الطريق, ميدو وشكراه,ابن الطبيعة وغيرها من القصص والؤلفات والترجمة المتعددة

من اشهر مؤلفاته ثلاثة رجال وامرأة,وهي روية مثيرة تحكي عن فتاة رائعة الجمال ,تقع في اختيار بين ثلاث رجال لكل منهم خصائصه التي تميزه, وتجعلها تنجذب اليها وحين تختار احدهما يظهر رجل اخر به صفات متميزة اخري ,لتعود الي الحيرة مرة اخري ,وقبض الريح وهي مجموعة من المقالات ,تتطرق لازمة الشعر الجاهلي للاديب طه حسين ويتضمن ايضا مقالات اخري خاصة بالتصوير والتمثيل والخطابة والشعر, ومقالات اخري عن كبار الادباء والمفكرين العرب والغرب, ويحكي ذكرياته مع الاصدقاء وفي رحلاته بين البلاد ,حيث يتخذ اسلوبه المعتاد في سرد العديد من الاحداث من التشوق والنقد الاذع .

أقراء ايضا:أبو سفيان بن الحارث سيد فتيان أهل الجنة وجهاده مع الرسول

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق