إسلاميات

أفضل أدعية ليلة القدر مستجابة بإذن الله

أفضل أدعية ليلة القدر

ليلة القدر من أفضل وأجل ليالي رمضان إن لم تكن أفضل ليلة في السنة كلها فقد قال المولى سبحانه وتعالى: {إنا أنزلناه في ليلة القدر، وما أدراك ما ليلة القدر، ليلة القدر خير من ألف شهر، تنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر، سلام هي حتى مطلع الفجر}.

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من صام رمضان إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه، ومن قام رمضان إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه، ومن قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه»، وقال رسول الله عليه الصلاة والسلام أيضًا في ليلة القدر: «من قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه» وسميت بليلة القدر لعظيم فضلها وقدرها عند الله وسبب تسميتها بليلة القدر ما ذكر النووي في كتابه: «سميت ليلة القدر، أي ليلة الحكم والفصل»، واليوم سنذكر لكم إخواني أدعية ليلة القدر نفعنا بها وإياكم.

أفضل أدعية ليلة القدر مستجابة بإذن الله:

  • اللهم أهدنا فيمن هديت، وعافنا فيمن عافيت، وتولنا فيمن توليت، وبارك لنا فيما أعطيت، وقنا واصرف عنا شر ما قضيت، فإنّك تقضي ولا يقضى عليك، وإنّه لا يذل من واليت ولا يعز من عاديت، تباركت ربنا وتعاليت، ولك الحمد على ما قضيت، ولك الشكر على ما أعطيت، نستغفرك من كل ذنب ونتوب إليك .
  • اللهم اني أسالك موجبات رحمتك، و عزائم مغفرتك، و السلامة من كل اثم، والغنيمه من كل بر، والفوز بالجنة والنجاة من النار، اللهم لا تدع لنا ذنباً الا غفرته ولا هماً الا فرجته ولا حاجه من حوائج الدنيا هي لك رضا ولنا فيها صلاحاً الا قضيتها برحمتك يا  أرحم الراحمين .
  • اللهم اجعل القرآن العظيم ربيع قلوبنا، ونور صدورنا، وجلاء أحزاننا، وذهاب همومنا وغمومنا. اللهم ذكرنا منه ما نَسيناه، وعلمنا منه ما جهلناه، ووفقنا لتلاوته والعمل به آناء الليل وأطراف النهار .
  • «اللَّهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ، أَنْتَ قَيِّمُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الْحَمْدُ، لَكَ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الْحَمْدُ، أَنْتَ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ مَلِكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ، وَلَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ الْحَقُّ وَوَعْدُكَ الْحَقُّ، وَلِقَاؤُكَ حَقٌّ، وَقَوْلُكَ حَقٌّ، وَالْجَنَّةُ حَقٌّ، وَالنَّارُ حَقٌّ، وَالنَّبِيُّونَ حَقٌّ، وَمُحَمَّدٌ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- حَقٌّ، وَالسَّاعَةُ حَقٌّ. اللَّهُمَّ لَكَ أَسْلَمْتُ وَبِكَ آمَنْتُ وَعَلَيْكَ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْكَ أَنَبْتُ وَبِكَ خَاصَمْتُ وَإِلَيْكَ حَاكَمْتُ؛ فَاغْفِرْ لِي مَا قَدَّمْتُ وَمَا أَخَّرْتُ، وَمَا أَسْرَرْتُ وَمَا أَعْلَنْت،ُ أَنْتَ الْمُقَدِّمُ وَأَنْتَ الْمُؤَخِّرُ لا إِلَهَ إِلا أَنْتَ»
  • اللهم إني أسألك الجنة وما قرب إليها من قول وعمل، وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول وعمل، اللهم إنا نسألك زيادة في الأيمان و بركة في العمر و صحة في الجسد و سعة في الرزق .
  • يا إله العالمين، يا مجيب دعوة المضطرين، يا من لا يزداد على السؤال إلا كرماً وجوداً، وعلى كثرة الإلحاح إلا تفضلاً وإحساناً؛ نسألك مسألة المساكين، ونبتهل إليك يا ربنا ابتهال الخاضع المذنب الذليل.. ندعوك دُعاء من خضعت لك رقبته وذل لك جسمه ورغم لك أنفه وفاضت لك عيناه.. يا من يجيب المضطر إذا دعاه.. ويكشف السوء عمن ناداه اللهم هؤلاء عبادك، قد نصبوا وجوههم إليك، ورفعوا أكُفَّ الضراعة إليك، في هذه الليلة المباركة، اللهم فأعطهم سؤلهم، ولا تخيب رجاءنا ورجاءهم، ولا تردنا خائبين برحمتك يا أرحم الراحمين.

ما هيا علامات ليلة القدر؟

  • ما ذكره النبي صلى الله عليه وسلم فأخبر أن علامتها أن تطلع الشمس في صبيحة يومها بيضاء لا شعاع، وقال صلى الله عليه وسلم أيضًا في ليلة القدر: «ليلة سمحة طلقة لا حارة ولا باردة، تصبح شمسها صبيحتها صفيقة حمراء» وقال بعض السلف أن زيادة النور في هذه الليلة طمأنينة للقلب وانشراح للصدر.

وختامًا ففضل هذه الليلة كثير منها أن في ليلة القدر أنزل الله سبحانه وتعالى القرآن؛ فقال الله عز وجل: {إنا أنزلناه في ليلة القدر}، وهيا أيضًا ليلة مباركة، فقال المولى عز وجل: {إنا أنزلناه في ليلة مباركة}، وفي هذه الليلة أيضًا يكتب الله تعالى فيها الأرزاق خلال السنة، فقال المولى عز وجل: {فيها يفرق كل أمر حكيم}، وأيضًا ففضل هذه العبادة ما قاله الله عز وجل في محكم التنزيل: {ليلة القدر خير من ألف شهر}، تتنزل الملائكة إلى الأرض محملة بالخير والبركة والرحمة والمغفرة من الله فقال المولى عز وجل: {تنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر}، فهي ليلة خالية من كل شر وأذى يكثر فيها الطاعات ويكثر فيها عمل الخير ويكثر فيها الطمأنينة والسلامة من العذاب فقال عز وجل: {سلام هي حتى مطلع الفجر}، ففيها ما فيها من غفران الذنوب لمن قام واحتسبها عند الله فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «من قام ليلة القدر إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه» نسأل الله أن يرزقنا وإياكم الصدق في القول والعمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى