ادعية واذكار

أذكار النوم والاستيقاظ حصن المسلم

أذكار النوم والاستيقاظ

نقدم لكم هذه المقالة من موقع احلم تحت عنوان أذكار النوم والاستيقاظ أذكار حصن المسلم، فالذكر يمثل أحد العبادات الهامة والتي يمكن أن يغفل عنها الكثير من الناس أو يقلل من قيمتها، وذلك رغم أنها واحدة من أسهل العبادات التي يمكن أن نقوم بها ولا تحتاج لا إلى الجهد ولا الوقت، إذ نستطيع القيام بها أثناء تأدية الأعمال إذ يكفيك أن تقوم بترديد الذكر بلسانك ويدك تؤدي أعمالك بسهولة، فالذكر يعتمد على ذكر أحد صفات الله عز وجل أو إنشاء ثناء لذكر الله، وقد قال العملاء عن الذكر بأنه يعتبر غذاء للروح فكما يحتاج الجسد للغذاء والماء والهواء تحتاج الروح لغذائها والذكر يمثل هذا الغذاء وأفضل الذكر هو لا إله إلا الله، وللذكر أنواع مما يدعم فكرة أنه أيسر العبادات ومن أنواع الذكر، ذكر السر و الجهر فقد ورد عن الرسول صل الله عليه وسلم الذكر بنوعيه ولكن العلماء يفضلون الذكر جهرًا، وهناك ذكر اللسان وذكر القلب ولكن قال العلماء أفضل الذكر ما جاء على اللسان ووقر في القلب، فإن ذكر الذكر باللسان دون القلب كان ذو درجة اقل.

اذكار المسلم

اقرأ: مدح النبي محمد صل الله عليه وسلم وأعظم ما قيل في مدحه

فضل الذكر

  • للذكر مجموعة كبيرة من الفوائد منها:
  • طرد الشيطان وكسره.
  • رضا الرحمن وإزالة الهم وراحة القلب.
  • نور للقلب ومجلبة للرزق.
  • إشغال للسان عن ما يغضب الله.
اذكار المسلم

 

اقرأ: من هو حب رسول الله صل الله عليه وسلم

أذكار النوم

  • يجمع كفيه ثم ينفث فيهما فيقرأ{ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ}، و{قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ}، و{ قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ}، ثم يمسح بهما ما يستطيع أيصل إليه من جسده بحيث يبدأ المسح من رأسه ثم وجهه نزولًا إلى باقي جسده، ويتم تكرار ذلك ثلاث مرات.
  • ثم يقوم بقراءة آية الكرسي فمن قام بقراءة آية الكرسي يحفظه الله.
  • ثم يقرأ آخر آيتين من سورة البقرة {آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ}.
  • ثم يقول باسمك ربي وضعت جنبي وبك أرفعه إن أمسكت نفسي فارحمها، وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين”.
  • ثم “اللهم خَلَقْتَ نفسي وأنت توفَّاها لك مماتها ومَحْياها، إن أحييتها فاحفظها وإن أمتها فاغفر لها، اللهم إني أسألك العافية”.
  • ثم “اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك” على أن تكرر ثلاث.
  • ثم ” باسمِكَ اللهم أموت وأحيا “.
  • ثم ” سبحان الله ( ثلاثاً وثلاثين )، والحمد لله ( ثلاثاً وثلاثين )، والله أكبر(أربعاً وثلاثين ).
  • ثم “اللهم ربَّ السموات السبع،ورب العرش العظيم،ربنا ورب كل شيء، فالق الحب والنوى، ومُنزل التوراة والإنجيل والفرقان، أعوذ بك من شر كل شيء أنت آخذٌ بناصيته،اللهم أنت الأول فليس قبلك شيء،وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء، اقض عنا الدَّيْنَ واغننا من الفقر”.
  • ثم “الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وكفانا وآوانا فكم ممن لا كافي له ولا مؤوي”.
  • ثم “اللهم عالم الغيب والشهادة، فاطر السموات والأرض، رب كل شيء ومليكه أشهد أن لا إله إلا أنت أعوذ بك من شر نفسي، ومن شر الشيطان وشركه وأن أقترف على نفسي سوءًا أو أجرَّه إلى مسلم”.
  • ثم ” يقرأ {ألم } تنزيل السجدة، و{تبارك الذي بيده الملك}”.
  • ثم ” اللهم أسلمت نفسي إليك، وفوضت أمري إليك وألجأت ظهري إليك رهبةً ورغبةً إليك، لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليك، آمنت بكتابك الذي أنزلت وبنبيك الذي أرسلت”.
اذكار المسلم
اذكار المسلم

اقرأ: ماهي الانفال  وسبب نزولها وما هي الأسماء الأخرى لسورة الأنفال

أذكار الاستيقاظ

  • “الحَمْدُ لله الذِي أحْيَانا بَعْدَ مَا أمَاتَنَا* وإلَيْهِ النَشُور*.
  • ” الحَمْدُ لله الذِي عَافَانِي في جَسَدِي ورَدَّ عَلَيَّ رُوحِي، وأَذِنَ لي بِذِكْرهِ “.
  • قال رسول الله صل الله عليه وسلم ” مَنْ تَعَارَ مِنَ اللَّيْل* فقال حين يستيقظ :” لا إلَهَ إلاَّ الله وحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ، لَهُ المُلْكُ ولَهُ الحَمْدُ وهُوَ على كلِّ شيءٍ قَدير،سُبْحانَ الله والحَمْدُ لله ولا إله إلا الله والله أكبر ولا حَولَ ولا قُوةَ إلا بالله العلي العظيم ” ثم دعا، ” اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي، غُفِرَ له “، وقال الوليد ” دعا استُجيبَ لهُ، فإن قام فتوضأَ ثم صَلّى قُبِلَتْ صَلاتُهُ “.

حافظوا على غذاء الروح كمحافظتكم على غذاء الجسد، فالجسد دون روح لا قيمة له، لذا يجب المحافظة على الذكر بشكل دائم وفي كل الأوقات لحماية النفس من كل سوء ومن كل شر، كما يعينك الذكر على جبر ما قصرت به، مما يحافظ على حسناتك ويزيدها ويساعدك على طاعة الله في كل الأوقات، فلا يمكن في ظل الذكر الدائم لله أن ترتكب المعاصي أو يقربك الشيطان فأنت محصن بالله في كل وقت، لذا يجب المحافظة على منجم الحسنات والعمل على زيادته وإتباعه، فكم كان الله بنا رحيمًا بأن أوجد لنا عبادة سهلة وتحفظنا وتجعلنا دائمًا في تقدم سواء فيما يخص الدنيا أو الآخرة.

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق