ادعية واذكار

أدعية الشفاء من المرض تشفي كل مريض باذن الله

أدعية الشفاء من المرض

الدعاء مهم في كل أحوال الإنسان، والإنسان يحتاج إلى الله دائمًا، ليس في وقت دون وقت ولا في مكان دون مكان، بل المؤمن في حاجة إلى الله تعالى أبد الدهر طول حياته وبعد مماته، فالله عز وجل بيده مقادير كل شيء وهو السميع العليم؛ والمؤمن في حياته تصيب ابتلاءات كثيرة ومحن عظيمة لعلها من أسباب رفع درجاته في الآخرة، وتخفيف الله عز وجل عنه من الذنوب والخطايا التي اقترفها في حياته، ومن الابتلاءات التي تصيب المؤمن هي ابتلاء الله له بالمرض والتعب والإرهاق، أن يحس بالمرض ينخر في جسده، أو جسد من يحب من أهله وإخوانه، فهنا لا بد له من الصبر وأن يتعلم بعض الأدعية التي يدعو الله عز وجل بها لعل الله تعالى يستجيب دعاءه ويخفف عنه مرضه أو مرض أحبابه، والله لا يحب أن يرد عبده خاليًا صفر اليدين.

وهذا الموضوع هو حول بعض الأدعية الواردة في الشفاء من المرض، نوردها ها هنا لعل مريضًا أمضَّه المرض في حاجة إليها.

أدعية الشفاء من المرض من الأوراد الشافية:

من الدعوات التي وردت عن النبي -صلى الله عليه وسلم وهي من أسباب الشفاء قوله -صلى الله عليه وسلم- في رقية المريض: (اللهم رب الناس أذهب البأس، واشف أنت الشافي، لا شفاء إلا شفاؤك شفاءً لا يغادر سقما).

بسم الله أرقيك، من كل شيء يؤذيك، ومن شر كل نفس، أو عين حاسد، الله يشفيك بسم الله أرقيك.

وقال -صلى الله عليه وسلم-: (إذا آلم أحدكم شيء من جسده، فليضع يده على محل الألم، وليقل: بسم الله ثلاثا، أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد وأحاذر سبع مرات) هذا من أسباب الشفاء.

إذا أحس مثلاً بمرض في يده، أو في قدمه، أو في رأسه، أو في صدره يضع يده عليه، ويقول: (بسم الله ثلاث مرات، ويقول: أعوذ بعزة الله وقدرته من شر ما أجد وأحاذر سبع مرات).

اللهم اشفني، اللهم عافني، اللهم منَّ علي بالعافية، اللهم ارزقني العافية، اللهم اشفني من هذا المرض، اللهم اشفني من كل داء.

أعوذ بكلمات الله التامات من كل شيطان وهامة ومن كل عين لامة – سبع مرات

أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك – سبع مرات

قراءة المعوذتين والإخلاص ثلاثا والفاتحة سبعًا.

أعوذ بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم من نفخه ونفثه وهمزه … بسم الله أرقي نفسي من كل شيء يؤذيني، من شر كل نفس أو عين حاسد، بسم الله أرقي نفسي الله يشفيني … يا منزل الشفاء ومذهب الداء صل على محمد واله وأنزل على وجعهم الشفاء.

اللهم أزل عنهم العلل والداء وأعدهم الى الصحة والشفاء وأمدهم بحسن الوقاية وردهم إلى حسن العافية وأجعل ما نالهم في مرضهم هذا مادة لحياتهم وكفارة لسيئاتهم اللهم صل على محمد وال محمد.

اللهمّ اشفه شفاءً ليس بعده سقمٌ أبداً، اللهمّ خذ بيده، اللهمّ احرسه بعينك التّي لا تنام، واكفه بركنك الذي لا يرام، واحفظه بعزّك الّذي لا يُضام، واكلأه في الّليل وفي النّهار، وارحمه بقدرتك عليه. أنت ثقته ورجاؤه، يا كاشف الهمّ، يا مُفرّج الكرب، يا مُجيب دعوة المُضطرّين، اللهمّ ألبسه ثوب الصّحة والعافية عاجلاً غير آجلٍ، يا أرحم الرّاحمين، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ آمين. إلهي أذهب البأس ربّ النّاس، اشف وأنت الشّافي، لا شفاء إلا شفاؤك، شفاءً لا يغادر سقماً، أذهب البأس ربّ النّاس، بيدك الشّفاء، لا كاشف له إلّا أنت يا ربّ العالمين، اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك، وكرمك، وسترك الجميل، أن تشفيه وتمدّه بالصحّة والعافية، لا ملجأ ولا منجا منك إلّا إليك، إنّك على كلّ شيءٍ قدير.

كان هذا ختام موضوعنا أدعية الشفاء من المرض من الأوراد في الشافية، ولعل موضوعنا قد أوفى على الغاية منه والمراد من حوله، ونحن نأمل أن نكون قد وفينا ما علينا ولم نترك للقارئ شيئًا آخر يبحث عنه إلا وضمناه في كلامنا، واختصرنا قدر الإمكان وقدر الجهد والطاقة، ولعل الله تعالى أن يشفي كل مريض وأن لا يرد كل داع يدعوه بإنابة وإخلاص وتضرع تحت عتبة رحمته ومغفرته، وأن ينال المؤمن عفو الله تعالى في الدنيا والآخرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى