قصص مضحكة

قصة جحا والحساء الساخن قصة كوميدية مضحكة جداً من نوادر جحا

استمتعوا الآن بقصة جديدة مضحكة من نوادر جحا ، لعشاق كل ما هو مضحك ومسلي ،قصة اليوم بعنوان جحا والحساء الساخن يمكنكم قراءتها عبر قسم: قصص مضحكة ، وللمزيد من اجمل القصص والطرائف المسلية اون لاين تابعونا يومياً عبر موقع احلم .. اتمني لكم قضاء وقت ممتع ومسلي .

جحا والحساء الساخن

جاء جحا من عمله ومعه قدر من اللحم وحينما دخل بيته طلب من زوجته ان تعد له اللحم فوراً للطعام حيث انه جائع ويريد بعض الحساء ، قالت زوجته : يا جحا اني مشغوله بأعمال المنزل، فهيا ساعدني في اعداد ما تريد، وافق جحا علي معاونة زوجته ودخل معها المطبخ، وبينما هما يعدان اللحم، قال جحا : هل تعلمين ماذا أتمني يا زوجتي ؟ قالت الزوجة : اعلم انك غير راضي عني وتتمني لي الموت، قال جحا : ماذا تقولين يا زوجتي ؟ لقد تمنيت شيئاً آخر، قالت الزوجة : ما هو ؟ قال جحا : تمنيت ان يبعث الله لي خروفاً مسلوخاً .

قالت الزوجة في سرور : خروف مسلوخ يا جحا ؟ قال جحا : نعم لكي نعد منه المسلوق والمحمر وكثيراً مما لذ وطاب من الاصناف الشهية، قالت الزوجة : ما اجمل هذه الاوصاف يا جحا ! وسمعت حوار جحا مع زوجته، جاره لهما فظنت الجارة ان موضوع الخروف حقيقة وان جحا أمر زوجته بإعداد كل ما سمعته، بعد قليل قرعت الجارة باب جحا، ففتح لها الباب فلما دخلت قالت : لقد شممت رائحة قدوركم المليئة بلحم الخروف، فجئت لتطعماني منها، دهش جحا ونظر الي زوجته وقال : لن نجلس في هذه الدار التي يتشمم جيرانها رائحة الأماني، سمعت الجارة كلام جحا فأسرعت بالخروج من داره .

قالت الزوجة : هل اعد لك الطعام يا جحا ؟ قال جحا في غضب : ماذا تنتظرين هيا هيا فاسرعت تعد المائدة بسرعة، جلس جحا يتناول الطعام مع زوجته، وكان الحساء ساخناً فلما شربت منه احرق فمها ودمعت عيناها، قال جحا في دهشة : لماذا تدمع عيناك ؟ قالت : لا شئ، لقد تذكرت المرحومة امي فبكيت، فلما تناول جحا بعض الحساء الساخن، احرق فمه ودمعت عيناه، فسألته زوجته وهي تخفي ابتسامتها، وانت لماذا تدمع عيناك ؟ قال جحا في غضب : ابكي علي امك الخبيئة التي ولدت لئيمة مثلك وسلطتها علي .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق