قصص

قصة الطفلة اليتيمة ياسمين من اقوى القصص المؤثرة والحزينة

قصة الطفلة اليتيمة ياسمين

نعرض لكم اليوم من خلال موقع احلم قصة من اجمل القصص المؤثرة و هي قصة الطفلة اليتيمة ، فالقصص من امتع الامور التي يمكن قضاء اوقات فراغنا في قرائتها و بصفة خاصة للاطفال ، فلا يوجد طفل لا يحب سماع القصص و بصفة خاصة قصص قبل النوم ، و اليوم اصبح للقصص اهمية كبيرة في حياتنا فهي تعتبر احدى وسائل التربية الحديثة حيث يتم ايصال المعنى المراد فهمه الى الطفل في صورة احداث مشوقة داخل القصة ، و بالتالي يكتسب الطفل الصفات الحميدة من قرائته للقصص و تعلمه منها ، و اليوم نقدم لكم احدى اكثر القصص المؤثرة في عالمنا وهي قصة الطفلة اليتيمة ، فالقصص المؤثرة هي في الواقع تكون قصص تمس القلب وتؤثر فيه و تجعلنا نحمد الله على كل النعم التي انعم الله بها علينا ، و لذلك يسعدنا ان نقدم لكم اليوم من خلال موقع احلم قصة الطفلة اليتيمة و التي تعتبر من اكثر القصص المؤثرة ، فنتمنى ان تنال هذه القصة اعجابكم.

 

مأساة الطفلة ياسمين

 

على مر السنين كان ولا زال الجميع يحتفل بيوم الحادي و العشرين من شهر مارس و هو ذكرى عيد الام ، ففي هذا اليوم يأتي الجميع بالهدايا و يقدمونها الى امهاتهم معبرين عن حبهم لامهاتهم و عن تقديرهم لما تفعله الام من اجلهم ، و لكن الطفلة ياسمين لم تكن تعلم ان هذه السنة ستكون مختلفة عن جميع السنوات السابقة ، فياسمين ذات العشر اعوام فقدت والديها بسبب الحرب و هي تعيش في منزل خالتها ، و في عيد الام اتجهت ياسمين الى النافذة لتشاهد بنات خالتها و هم يركضون باتجاه خالتها و يهدونها باقة من الورد احتفالا بعيد الام.

 

اقرأ ايضا : قصص فتيات واقعية قصص حزينة جدا ومؤلمة للغاية

الذكريات الاليمة

 

عندما شاهدت ياسمين هذا المشهد تذكرت والدتها و كيف كان يأتي هذا اليوم لتركض ياسمين نحو والدتها وتهديها اجمل الهدايا وتقضي اليوم معبرة عن مدى حبها لوالدتها ، فامتلأت عيني ياسمين بالدموع و تمنت لو تذهب اليها اليوم قبل الغد ، و لكن على الرغم من صغر سنها الا ان ياسمين كانت صبورة وتدعو الله في الليل و النهار ان يجعلها من الصابرين ، وعندها اتجهت ياسمين الى خالتها وقالت لها : اين امي يا خالتي ؟ فاجابت الخالة : في الجنة يا ياسمين ، فقالت لها ياسمين وما هي الجنة ؟ ، فوصفتها الخالة لياسمين فقالت لها ياسمين : اتمنى لو اذهب اليها لأراها.

وهنا قالت الخالة لياسمين حفظك الله يا ياسمين واطال في عمرك ، و مع مرور الوقت كان صدى الحرب الذي سلبت والدي ياسمين حياتهم تقترب من المدينة التي تعيش بها خالة ياسمين ، و في يوم من الايام استيقظ الجميع في المنزل على صوت الطائرات و المدافع التي كانت تقصف بعشوائية دون اي معنى للانسانية او الآدمية ، و لكن وجه ياسمين كان يقول عكس ذلك فقد كانت ياسمين تشعر انها سترى والدتها قريبا.

 

و يمكنكم ايضا قراءة : قصص وعبر مؤثرة قصيرة قصص واقعية حزينة

 

النهاية الحزينة

 

وعندها قامت خالة ياسمين بالصراخ في المنزل هيا استعدوا سنهرب سريعا من المدينة قبل ان نموت جميعا واثناء خروجهم من المنزل لم يكن هناك صوت يمكن سماعه سوى صوت الرصاص الغادر ، و اثناء محاولة الهروب من المنزل اتت رصاصة غادرة لتستقر في جسد ياسمين الصغير ، و سقطت الطفلة اليتيمة لتتجه نحوها الخالة و هي باكية وتقول في صوت عالي : النجدة النجدة ، وهنا ابتسمت ياسمين و نظرت الى خالتها وقالتها لها يا خالتي انا احبك و لكني اريد ان اذهب الى الجنة لارى امي و ابي ، وكانت هذه الكلمات هي الكلمات الاخيرة و بعدها ماتت ياسمين.

 

و للمزيد يمكنكم قراءة : قصص مؤثرة ومؤلمة عن أهمية الأحتواء ” الكنز المفقود “

 

قصة الطفلة اليتيمة
قصة الطفلة اليتيمة

 

قصص حزينة
قصص حزينة

 

قصص مؤلمة للغاية
قصص مؤلمة للغاية

 

قدمنا لكم اليوم من خلال موقع احلم قصة الطفلة اليتيمة ، فهذه القصة تعتبر من القصص المؤثرة و الحزينة جدا ، و هذه القصة تعلمنا كيف يكون حب الام ، فالام لا يمكن ان تعوض كما ان الحياة بدون اسرة ليست حياة على الاطلاق ، و عندما نرى الآخرون وحولهم آبائهم و امهاتهم و نحن وحيدين في هذه الحياة نشعر بالحزن والألم و كأننا نريد ان تنتهي حياتنا ونذهب الى من فارقونا ، ففي هذه القصة كنا نشاهد الجميع يهرب من الموت ما عدا الطفلة ياسمين كانت تتمنى ان تموت لتذهب الى الجنة و ترى والديها وهذا من اقسى المشاهد التي يمكن ان يتصورها اي احد .. نتمنى ان تكون هذه القصة قد اعجبتكم و حازت رضاكم و انتظروا المزيد من الموضوعات المرتبطة بالقصص المتنوعة و الجميلة من خلال موقع احلم.ذذ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى