شعر حب

شعر حب مغربي قصير روعة

شعر حب مغربي قصير

نعرض لكم اليوم من خلال موقع احلم ابيات شعر حب مغربي قصير ، فالحب هو اجمل نعمة يمكن ان ينعم بها الله على اي احد ، لان الحياة بوجود من نحب اشبه بالنعيم الذي يجعلنا نحب الحياة بكل ما فيها ، فالحب يشبه كثيرا الفرشاة التي تلون حياتنا بكل ما هو جميل و رائع ، و الحب لغة لا تحتاج الى مترجم لكي يترجمها فهي لا تعتمد على الكلمات و العبارات بل تعتمد على عين ترى الحبيب فينبض القلب اشتياقا له ، والحب هو الحب مهما اختلف المكان و الزمان ومهما اختلفت اللغات او حتى اللهجات ، ولذلك يسعدنا ان نقدم لكم اليوم من خلال موقع احلم باقة من اجمل واروع ابيات شعر حب مغربي قصير جميل جدا معبر عن العشق و الغرام ، فنتمنى ان تنال هذه الابيات اعجابكم.

 

شعر حب مغربي روعة
شعر حب مغربي روعة

 

شعر حب مغربي قصير

 

دعوة للحب

إن كنت اقتحمت حياتكي, فهدا الكلام اعتذاري
تأكدي من صدق عهدي, سامحي فيّ إصراري
تعجز لغتي وقولي,ينشدك القلب لحنا لأوتاري
بك تفجرت قريحتي , صرت قصيدة كل أشعاري
كيف عنك كنت تائها وقد عشت سنينا بجواري
لطلعتك ترقص روحي , لشمسك تتفتح أزهاري
يا امرأة كيف جددت في درب الحب مشواري
شاطئ اماني أنت بعد الرحيل وطول ابحاري
عينك وطني , مرساك غايتي , نهاية لكل أسفاري
نعيمي ومنى رضاي حين تجمعني بك أقداري
فأقبلي دعوتي , بعد الظلام القاتل تشع أنواري
فدونك لا الحياة حياة والعمر عيش نعته احتضاري

شعر حب مغربي روعة
شعر حب مغربي روعة

 

اروع ابيات العشق باللهجة المغربية

 

أُداعِبُ قَلْبي مِنْ غَرامٍ يُؤَرِّقُ
وَهَلْ عاشِقٌ في حُبِّهِ قَدْ يُحَقِّقُ
فَنارُ الْهَوى إِنْ أَضْرَمَتْ لِصَبابَةٍ
فَقَلْبُ الْفَتى مِنْ لَوْعَةٍ سَوْفَ يُحْرَقُ
وَتَسْلُبُني الْأَلْحاظُ مِنْ نَظَراتِها
وَمِنْ فَوْقِها السُّيوفُ بِالطَّعْنِ تُصْعِقُ
خَلاَّبَةُ قَدٍّ ذاتُ خِصْرٍ مُخَبِّلٍ
فَهَذي الَّتي مِنْ حُبِّها الْقَلْبُ يَنْطِقُ
فُتِنْتُ وَما أَبْقى الْهَوى بي رَجاحَةً
وَمَنْ يَعْشَقُ الْجَمالَ بِالْحُبِّ يُشْنَقُ
إِذا ما بَدَتْ تَخْطو كَرِئْمٍ بِرِقَّةٍ
وَتَدْنو فَحينَذاكَ قَلْبي يُشَقَّقُ
وَمَنْ كانَ بِالْمَشيبِ مِثْلي مُكَبَّلا
فَفي غادَةٍ مِثْلَ الْغَزالِ يُحَمْلِقُ
وَما يَنْبِسُ الْأَلْفاظَ إِلاَّ تَلَعْثُماً
كَأَنَّ السُّيوفَ مِنْ وَرائِهِ تُحْدِقُ
فَسَبْرُ الْهَوى مِنْ بَعْدِ شَيْبٍ مَخاطِرٌ
كَبَحْرٍ بِقَعْرِِهِ الْفَتى سَوْفَ يَغْرَقُ
وَمَنْ لَمْ يَذُقْ حَرَّ الْهَوى لَيْسَ مُدْرِكاً
بِأَنَّ الْهَوى تَوَسُّلٌ وَتَمَلُّقُ
وَأَعْجَبَني فيها مِدادُ عُيونِها
وَلَيْلٌ مِدادُهُ بِسِحْرِهِ يُعْشَقُ
وَقَدْ فَتَنَتْني بِالصِّبا وَحَلاوَةٍ
وَفي الشَّيْبِ لَذَّةُ الصِّبا تُتَذَوَّقُ
عَجِبْتُ لَها لَماَّ أَجابَتْ بِنَظْرَةٍ
وَفي جَفْنِها ثَمالَةٌ تَتَدَفَّقُ
وَصارَحْتُها مِنْ كُلِّ قَلْبي بِرَغْبَتي
وَلَكِنَّها قالَتْ عَجوزٌ يُهَرْطِقُ
فَقُلْتُ لَها يا غادَةً ما خَطيئَتي
وَما الْحُبُّ إِلاَّ شَهْوَةٌ وَتَعَلُّقُ
فَلَمَّا رَأَيْتُ حالَتي قَدْ تَفاقَمَتْ
أَتَيْتُ بِقَلْبي رُبَّ قَلْبُكِ يُشْفِقُ
فَصَكَّتْ عَلى وَجْهٍ يُذيبُ مَفاصِلاً
وَقالَتْ لَأَنْتَ فاقِدُ الْوَعْيِ أَحْمَقُ
أَمِثْلُكَ يَهْوى وَالْمَشيبُ أَعاقَهُ
فَهَذا لَعَمْري زَلَّةٌ لا تُصَدَّقُ
وَمِثْلُكَ يَقْضي لَيْلَهُ في تَهَجُّدٍ
وَأَنْتَ بِفَرْطِ الْحُمْقِ بِالْحُبِّ تَفْسُقُ
فَقُلْتُ لَها إِنَّ الْمَشيبَ رَزانَةٌ
وَفيهِ الْهَوى يَحْلو وَلِلْجِسْمِ أَلْيَقُ
وَلَوْلا تَرَيْنَ أَنَّني غَيْرُ قادِر
فَفي داخِلي قَلْبٌ بِحُبٍّ يُحَلِّقُ
فَقالَتْ وَقَدْ تَبَسَّمَتْ بِحَقارَةٍ
أَأَبْدو كَأَنِّي زَوْجُ شَيْخٍ يُزَقْزِقُ
وَكَمْ مِنْ غَبِيٍّ حامَ حَوْلي لِنَزْوَةٍ
يُغَرِّرُني بِالْمالِ أَوْ يَتَشَدَّقُ
وَلَكِنَّني أَفْعى وَذاتُ مَكائِدٍ
وَكُلُّ حِمارٍ بِالْجَهالَةِ يَنْهَقُ
إِلَيْكَ النَّصيحَةُ الصَّريحَةُ ينَظَراتِ
أَمِثْلُكَ يا أَغْبى الرِّجالِ يُطَوَّقُ
أَلا لَوْ نَظَرْتَ لِلتَّجاعيدِ في الْقَفا
فَأَلْفاظُ فوهٍ مِنْكَ بِالْخُبْثِ تَخْنُقُ
وَمِنْ بَعْدِ أَنْ شَفَتْ غَليلاً بِقَدْحِها
تَنَحَّتْ وَفي الطَّريقِ بِالْمَقْتِ تَبْصُقُ
وَعُدْتُ إِلى الْأَحْزانِ وَالْقَلْبُ غاضِبٌ
وَجِسْمي بِحُمَّى لَوْعَةٍ يَتَعَرَّقُ
وَقَوْلي حَقيقَةٌ فَذا الْحُبُّ مِحْنَةٌ
وَبِالطَّبْعِ لَيْسَ لِلنَّواعِمِ مَنْطِقُ
قَعَدْتُ مَلوماً تائِهاً بِصَبابَةٍ
وَقَلْبي لِحُبٍّ دائِماً مُتَشَوِّقُ

قصائد حب و عشق مغربية

 

سَيِّدَتي أَنْتِ مَنْ أَضاءَ قَلْبي
وَقَمَرٌ في الدُّجى يُنيرُ دَرْبي
سَيِّدَتي إِنَّني أَزْهو بِفَخْرٍ
حينَما أَصْبَحْتُ إِنْساناً بِحُبِّي
وَاللَّيالي كُنْتُ أَقْضيها قَتاماً
إِنَّما الآنَ غَدَتْ حُبْلى بِشُهْبِ
فاتِكٌ هَذا الْغَرامُ حينَ يَغْلي
كَحَميمٍ هاطِلٍ مِنْ كُلِّ صَوْبِ
غَيْرَ أَنَّهُ نَقِيٌّ وَرَقيقٌ
وَبَريءٌ وَشِفاءٌ بَعْدَ كَرْبِ
كُلَّما فَكَّرْتُ فيكِ حارَ فِكْري
وَاشْتَكى قَلْبي بِهِ وَطارَ لُبِّي
وَوُجودي كُلُّهُ أَضْحى كَأَسْر
فَارْحَميني مِنْ هَوىً بِكَأْسِ شُرْبِ
سَيِّدَتي وَالْهَوى أَحَرُّ نارٍ
إِنَّما بَرْدٌ إِذا يُجْزى بِقُرْبِ
أَحَبيبَتي وَهذا الْحُبُّ مَسٌّ
سَوْفَ أُغْمى رُبَّما إِنْ مَسَّ ثَوْبي
فَانْظُري إِلى نُحولي مِنْ غَرامٍ
كَهِلالٍ ناقِصٍ أَبْدو بِعَطْبِ
فَذَريني أُذْرِفُ الدَّمْعَ لِأُشْفى
فَشِفائي لَمْ أَجِدْهُ عِنْدَ طِبِّ
سَيِّدَتي إِنَّما لِلْحُبِّ أَحْيى
حَتَّى أَفْنى بِداءٍ أَوْ بِشَيْبِ
لا تَقولي أَنَّ ما في الْقَلْبِ وَهْمٌ
حُبٌّ حَقيقِيٌّ وَرَبّي
سَيِّدَتي لا تَكوني ذاتَ عَيْبٍ
فَأَنا مِنْ صِدْقِ حُبّي دونَ عَيْبِ
رُبَّما يُفْضي بِنا يَوْماً غَرامٌ
ِرِباطٍ مُثْمِرٍ مِنْ غَيْرِ ذَنْبِ
فَتَعالي جاوِريني بِوِدادٍ
َيُغَنّي لِلْهَوى صَبٌّ لِصَبِّ
وَإِلى مَتى سَأَبْقى في اشْتِياقٍ
وَفُؤادي ضاقَ مِنْ لَوْمٍ بِعَتْبي

شعر حب مغربي روعة
شعر حب مغربي روعة

قدمنا لكم من خلال موقع احلم مجموعة من قصائد شعر حب مغربي قصير معبر عن العشق و الغرام باللهجة المغربية ، فالحفاظ على علاقة الحب يعتبر اهم شيئ في الحياة لان اسوء الم يمكن ان يمر به اي انسان هو فراق الحبيب ، والحبيب المخلص و الصادق اصبح من الصعب الوصول اليه في زمن انتشر فيه كافة انواع الغش و الخداع … نتمنى ان تكون هذه الابيات الرومانسية المغربية قد اعجبتكم وحازت رضاكم وانتظروا المزيد من الموضوعات المرتبطة بالشعر الرومانسية باللهجات العربية المختلفة من خلال موقع احلم.

و يمكنكم ايضا قراءة: شعر حب وعشق للحبيب رومانسي جدا

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق