التخطي إلى المحتوى

نستعرض معكم اليوم في هذا المقال عبر موقعنا احلم مجموعة مميزة من العلومات الهامة عن القطط لجميع عشاق القطط في هذا الموضوع بعنوان معلومات عامة عن الحيوانات نتمني ان يكون قد نال إعجابكم وللمزيد يمكنكم زيارة قسم : عالم الحيوان .

معلومات مفيدة عن القطط

القطة حيوان أليف يحب العيش بين الناس ويستهويها اللعب مع الكبار والصغار جرياً وقفزاً ويعتبر قدماء المصريين اول من استأنس القطط وربوها في بيوتهم وكانت تلعب دوراً مهماً في معتقداتهم وطقوسهم .

والقطط أنواع كثيرة متعددة تختلف في أشكالها وألوانها واحجامها، والكثير منها مستأنس ولكن يبدو من سلوكياتها أنها لا تزال تحتفظ ببعض سلوكيات الغابة ولذلك يغلب عليها الشراسة في أحيان كثيرة. والأنواع البرية شرسة ومهددة بالانقراض، وتعيش في أماكن كثيرة من الصحاري، والقطط البرية حيوانات ليلية تتغذى على القوارض والحشرات الكبيرة وتتميز القطة بالرشاقة والمرونة وسهولة أداء الحركات في انسجام وجمال كلاعب الجمباز المحترف، وكذلك تتميز بقوة إبصارها وإرهاف سمعها بحيث تجتذبها رائحة الطعام من على بعد عشرات الأمتار وقد يجذبها فأر متحرك تنصره عن بعد کبیر ربما يصل إلى عشرة أمتار أو يزيد وللقتلة في أسفل أقدامها وسائد مرنة تساعدها على القفز من مکان إلى مكان دون أن تصاب بأذي.

حياة القطط وطبيعتها

والقطة بطبعها نظيفة تعني بنظافة شعرها أولا بأول وذلك بلعقه بلسانها المغطى بحراشيف خشنة جدة، وهذه الحراشيف متجهة للداخل تساعدها أيضا في لعق السوائل بسهولة. وتقضي القطة وقتها بين النوم واللعب وتناول الطعام وتنظيف شعرها وتمشيطه .

وتملك القطة اسناناً قوية تساعدها في تمزيق الطعام ومضغه وتلد القطة مرتين في العام، وعدد صغارها يصل في المتوسط إلى ستة جراء، يولدون مغمضي العينين ويلقمون ثدي أمهم. والقطط حيوانات لاحمة أي تتغذى على اللحوم، ولكن يبدو أن استئناسها في المنازل عودها قبول أنواع كثيرة من الأطعمة مثل الأرز والخضراوات ولكنها غالبا لا تخلو من بقايا بروتين حيواني أو رائحته. والقطة البرية إذا أصيبت بمرض أو اعتلال هداها الله | سبحانه وتعالى -بالفطرة والغريزة للأكل من أعشاب تنبت في الجبال والصحاري تساعدها على الشفاء مما ألم بها من أمراض .

والقطط تضفي على الحياة لونة من الحيوية والبهجة بما تحدثه من مواء وضجيج وحركات بهلوانية ولذلك ينصح الأطباء النفسانيون مرضاهم بمراقبة  القطط أثناء لهوها لتسري عنهم. والقطط بخلاف بقية الحيوانات التي تربي في المنزل لا تحتاج في تربيتها إلى مكان خاص أو حظيرة ولا مانع من اقتحامها لحجرة الجلوس وأماكن تواجد الأطفال لأن القطط بطبعها نظيفة والقطط تساعد الأطفال على التعلم والتسلية لأن الطفل يحب الشيء المتحرك والذي يستجيب ويتجاوب مع انفعالاته خلافة للدمى الصامتة التي تصيب الطفل بالعصبيةوالملل والاكتئاب. كما يتعلم الطفل منها فنون الترقب والمثابرة والقفز والانقضاض ومحافظتها على نظافتها وجمالها.