التخطي إلى المحتوى

مصادر الضوء من المواضيع الشائكة التي يبحث الكثير من المواطنين عنها وفي التقرير التالي ينشر لكم موقع إحلم المصادر الطبيعية والصناعية للضوء والخصائص التي يتوفر عليها كل مصدر من مصادر الضوء بالإضافة إلى واجبنا بإتجاه تلك المصادر والحفاظ عليها.

مصادر الضوء

كما أن مصادر الضوء تمكن الأشخاص من رؤية الأجسام مثل أشعة الشمس والنجوم التي تظهر في السماء ليلاً بالإضافة إلى الأنواع المختلفة من المصابيح الكهربائية وفي السنوات الماضية تم إبتكار الكثير من أساليب إنتاج الضوء والتي تعتمد على الطاقة الكهربائية.

مصادر الضوء الطبيعية

  • الأشعة التي تأتي من الشمس خاصةً وان الشمس تعتبر من أقرب النجوم إلى كوكب الأرض.
  • النجوم : تعتبر النجوم كرات غازية يتم إنبعاثها نتيجة تفاعل الحرارة مع الضوء وذلك لإنارة السماء ليلاً في الوقت الذي تكون فيه السماء صافيه وتخلو من الغيوم التي من شأنها قادرة على تشتيت الضوء الذي ينبعث من تلك النجوم.
  • القمر : يعتبر القمر واحداً من أبرز مصادر الضوء الطبيعية والكواكب المعتمة ويستمد ضوءه عن طريق أشعة الشمس التي تقع عليه ويقع القمر بإنعكاسها.

مصادر الضوء الصناعية

المصادر الصناعية للضوء هي تلك المصادر التي تم إختراعها بواسطة البشر ويمكن أن يتم تطويرها وتجديدها على مر الزمان وبصورة دورية ومستمرة حيث أنه في البداية إعتمد الإنسان على مصادر بسيطة للضوء مثل الزيت وحرق أنواع مختلفة من الخشب قبل أن يطور الإنسان تلك المصادر .

مثل إنتاج وإصدار المصابيح الكهربائية التي تنبعث منها طاقة كهربائية تنير الأماكن المختلفة بالإضافة إلى أن مصادر الضوء الصناعية تتكون من قسمين رئيسيين قسم يعتمد إعتماداً كلياً على تسخين الأجسام الصلبة والأجسام السائلة والقسم الثاني يعتمد على تسخين المصابيح النفطية ومصابيح الزيت والفتيل.

وخلال السنوات الماضية قام البشر بإبتكار بعض الأساليب الجديدة التي من شأنها أن تنتج ضوء وطاقة كهربائية بنسبة كبيرة مثل الألواح الشمسية التي من شأنها قادرة على تحويل الطاقة من شمسية إلى كهربائية بالإضافة إلى الألواح الفولتية الضوئية التي تنتج طاقة نظيفة ومتجددة.

كما أن تلك الأبتكارات تجعل مصادر الضوء متجددة وتقي الوقود الحفري من الحرق مثل النفط والغاز وذلك بسبب أن حرق تلك الغازات له قدرة فائقة على تلوث البيئة وتهديد الحياة العامة للمواطنين خاصةً وان تلك المصادر أوشكت على الأنتهاء وذلك خلال الخمسين سنة القادمة.

خواص الضوء في رؤية الاشياء

للضوء بعض الخواص التي من شأنها أن ترى الأشياء ومنها :-

  • خاصية الانكسار : وهي عبارة عن إنحراف للضوء على مستوى المسار الاصلي الذي يتحرك فيه والسبب في ذلك يرجع إلى أنه يمر في أوساط مختلفة وتلك الخاصية هي المتسببة أيضاً في رؤية ألوان الطيف السبعة عن طريق إنكسار الضوء الذي ينتج من أشعة الشمس مع قطرات الماء.
  • خاصية التداخل : تلك الخاصية التي من شأنها أن تنتج الضوء عن طريق التداخل بين الموجات الضوئية وبعضها البعض.
  • خاصية الحيود والأنتشار : وهي الخاصية التي تتسبب في إنتشار الضوء في المسارات المنتظمة وخط مستقيمة واحدة في نفس الوقت.
  • خاصية التشتت والأنعكاس : تعتبر تلك الخاصية من الخصائص الخاصة بإرتداد الموجات الخاصة بالضوء وذلك بسبب أن تصطدم بالأجسام المعتمه وتؤدي إلى إنعكاس الموجات على شكل مصادر مختلفة من الضوء وإنتاجه.

أهمية الضوء بالنسبة للبشر

للضوء أهمية عظيمة في حياة البشر خاصة وأن الأنسان يحتاج الضوء لرؤية الأشياء حوله كما أن النباتات تحتاج الضوء من أجل النشاط الفيسيولجي لها خاصةً وان الضوء يساعد النبات في عملية البناء الضوء والإزهار وتفتيح الثغور وإغلاقها.

الحيوان أيضاً يحتاج إلى الضوء من أجل أن يتم دورته التناسلية مثلما الحال في حيوانات البحر اللافقارية حيث يساعدها الضوء في التأثير على تنفسها بطريقة غير مباشرة وفي حالة إن تمت عملية البناء الضوئي للنبات يتم خروج الأكسجين وإمتصاص ثاني أكسيد الكربون.

الضوء مهم أيضاً للأنسان في حالات القراءة وتمييز الألوان والتعرف عليها بالإضافة إلى أنه يتم إستخدامه في إنارة المنازل والشوارع وهداية السفن الموجودة في البحار ليلاً وتنظيم حركات المرور في الشوارع المزدحمة بالسيارات كما أن الضوء يساعد الطيور في معرفة مسارات الهجرة الخاصة بها وواجبنا تجاه تلك المصادر ان نحافظ عليها.