التخطي إلى المحتوى
قصص أطفال قصيرة .. قصة النملة التى غرقت فى قطرة عسل

أحضرنا لكم اليوم من خلال موقعنا احلم قصة جديدة من قصص أطفال قصيرة مفيدة جداً وممتعة لطفلك، يمكنك أن تحكيها للطفل قبل النوم أو حتى خلال ساعات النهار إذا شعر الطفل بالملل، حيث تعلم هذة القصص حكم وعبر مفيدة جداً للطفل وتزرع فيه صفات جميلة عن طريق رواية مواقف القصة وفهم مغزاها، كما أنها توسع مدارك الطفل وتشعرة بالإهتمام والسعادة .. قصة اليوم من قصص أطفال بعنوان قصة النملة التى غرقت فى قطرة العسل وللمزيد يمكنكم زيارة : قصص .

النملة التى غرقت فى قطرة عسل

 

فى يوم من الأيام كان هناك نملة صغيرة لا تفقة أى شئ فى أمور الحياة ولم تتعلم منها أى شئ، كانت تمشى فى طريقها إلى بيت النمل فوجدت فى طريقها قطرة عسل صغيرة تعترض طريقها على الأرض، نظرت النملة الصغيرة ببراءة إلى قطرة العسل لا تدرى ما هى وأخدت تتساءل فى نفسها ما هذا الشئ العجيب الذى سقط أمامها، بعد ذلك تركتها وإستمرت فى طريقها، ولكن مهلاً .. توقفت فجأة النملة الصغيرة وقالت لنفسها لماذا لا أقف وأكتشف هذا الشئ لأتعلم شيئاً جديداً فى الحياة ربما يكون نافعاً، وبالفعل دفعها الفضول إلى الرجوع إلى مكان قطرة العسل مرة أخرى وأخدت تقترب منها بحذر شيئاً فشيئاً وحاولت تزوقها فوجدت طعمها لذيذاً جداً، فأخذت ترتشف من العسل رشفة وراء أخرى، وعندما شبعت عادت النملة إلى منزلها قبل أن يحل الظلام عليها، ولكن فى طريقها لم تستطع أن تنسى طعم قطرة العسل أبداً، وسرعان ما عادت إلى مكانها مرة أخرى ولكن هذة المرة لم تكتفى أن ترتشف من قطرة العسل وهى واقفة على حافة القطرة، ولكنها دخلت فى وسطها حتى تستطيع تذوق المزيد والمزيد منها، وبعد أن شبعت النملة حاولت الخروج من قطرة العسل ولكنها لم تستطع وماتت غريقة فى قطرة العسل.

العبرة من القصة : علينا أن نترك الفرصة لملذات الحياة وإغرائاتها أن تلهينا عن الآخر وتذكر دائماً أننا خلقنا لعبادة الله عز وجل وللعمل للآخرة، فيجب أن يكون السعى والعمل لأجلها لأن الدنيا فانية، وإذا ما تذوقها الإنسان وأحس حلاوة طعمها فى قلبة غرق فيها ولم يستطع الخروج.