التخطي إلى المحتوى

قديما كانت الخيول وحشية أو برية أو غير مستأنسة كما هي الآن، تراها بيننا في القرى والمدن، سواء لأعمال الحقل أو للجر وحتى في السباقات الشهيرة أو الزينة، فلما ذهب العلماء إلى بعض المناطق التي ما زالت تعيش فيها الخيول البرية حتى الآن، والتي منها: بعض المناطق في أستراليا وآسيا وأفريقيا وأميركا… كانت الشواهد العجيبة المدهشة، ففي تلك المناطق تكون الخيول أكثر قدرة على التكيف مع البيئة حتي إن بعضها يحفر الأرض بحوافره للحصول على الماء الموحل الغائص في الرمال لكي يشرب وهو بذلك يحتاج إلى كمية مياه أقل مما نعرفه عند الخيول المستأنسة كما وجد العلماء أن الحصان الذكر يتقدم قطيعة أو أسرته التي تتكون من الإناث وصغار الخيل، وقد يصل عدد أفراد القطيع إلى خمسين أنثی وصغير، وهو ما لا نراه عند الخيل المستأنس، الطريف أن الصراع بين ذكور الخيل عادة ما يكون لسبب سيطرة زعيم القطيع مع ذكر آخر يسعي للاعتداء علي اناثه ويسعدنا ان نقدم لكم اليوم في هذا المقال عبر موقع احلم معلومات عن انواع الخيول وعجائب هذا العالم المدهش، معلومات مميزة تعرفونها لأول مرة عن الخيل وللمزيد يمكنكم زيارة قسم : عالم الحيوان .

الصراع بين الخيول

عادة تبدأ المصارعة بينهم بأن يحدق أحدهما في الآخر، يضرب الأرض بأحدي حوافره، ثم پشب إلى الأمام فجأة ويرفس الأرض بحافره تعبيرا عن التهديد عندما يصبحان وجها لوجه يشم الحصان زعيم القطيع الحصان الآخر، ثم يحمحمأن أي يصدران الصوت المرتفع، ثم يأخذان بالغض والرفس بحوافرهما الأمامية.. بعد فترة قد لا تطول طويلا، إن لم پنتصر أحدهما، يذهب كل منهما إلى طريقه، وقبل أن يذهب يتبرز في مكانه «وهو ما يفسره العلماء بأن هذا السلوك تعبير عن ملكية الحصان لموقعه وعادة ما يعودان للمصارعة فيما بعده .

الخيل عن العرب

وللخيل من جمال المنظر والقوة ما يجذب الإنسان للتمتع به، وقد اعتز به العرب كثيرا فكتبوا فيه الشعر لأنه وسيلتهم لمحاربة الأعداء: مثلما فعل امرؤ القيس وعنترة بن شداد و فقد وصف كل منهما حصانه بوصف جميل شائق كما أنهم أطلقوا عليه أكثر من اسم، بل لكل لون وصنف و جنس اسم مميز، ويقال: إن أصل كلمة الخيل في العربية هي كلمة الخير .

انواع الخيل

هناك الكثير من الانواع المتعددة للخيول فمنها الحصان العربي الاصيل والحصان الانجليزي والحصان العربي الانجليزي المهجن، والحصان البربري وغيرها الكثير من الانواع، ويمكن التعرف علي كل نوع من هذه الانواع والتفريق بينها بسهولة حيث يختلف كل نوع عن غيره اختلاف كبير وواضح يعرفه المتخصصون بسهولة، فنجد الاختلاف في السرعة واللون والشكل والحجم والقدرة علي التحمل، ويعد افضل انواع الخيول واغلاها سعراً الخيل العربي الاصيل حيث يتميز بالقوة والشجاعة والسرعة والقدرة علي تحمل المشاق والصعاب، وكان هذا النوع من الخيل أول نوع عرفه العرب واستخدموه علي مر العصور في السباقات والحروب .

الخيل في احاديث رسول الله صلي الله عليه وسلم

«الخيل معقود في نواصيها الخير إلى يوم القيامة، الخيل لثلاثة هي لرجل أجر وهي لرجل ستر وهي على رجل وزر فأما الذي له أجر فالذي يتخذها في سبيل الله فيعدها له هي له أجر لا يغيب في بطونها شيء إلا كتب الله له أجر». وقد نهى رسول الله (ص) عن أكل لحوم الخيل وقص النواصي

«لا يحل أكل لحوم الخيل والبغال والحمير وكل ذي ناب من السباع»،

«لا تقصوا نواصي الخيل فإن فيها البركة ولا تجزوا أعرافها فإنه أدفاؤها ولا تقصوا أذنابها فإنها مذابها» صدق رسول الله (ص).

ومن الأحاديث الشريفة «أكرموا الخيل وجللوها»، «لا تقودوا الخيل بنواصيها فتذلوها»، «إن الشيطان لا يدخل دارا فيها فرس عتيق»، أي أصيل،

«عليكم بإناث الخيل فإن بطونها كنز وظهورها حرز وأصحابها معانون عليها»، «من همّ أن يرتبط فرسا في سبيل الله بنية صادقة أعطي أجر شهيد»،

«من ارتبط فرسا في سبيل الله كان له مثل أجر الصائم القائم والباسط يده بالصدقة ما دام ينفق على فرسه». صدق رسول الله (ص).