التخطي إلى المحتوى

نقدم لكم اليوم في هذا المقال من موقع احلم قصة اصحاب الاخدود كاملة كما وردت في القرآن الكريم ، قصة جميلة وفيها عبرة عظيمة استمتعوا معنا بالتعرف عليها وللمزيد يمكنكم زيارة قسم : قصص .

قصة أصحاب الأخدود

اشار ذو نواس الظالم الذي جعل الناس يعبدونه من دون الله الي ساحره الشرير وقال له في غضب : ايها الساحر الاحمق، لقد اصبحت قليل الحيلة ولم يعد بوسعك تخويف الناس كي تحملهم علي طاعتي، طأطأ الساحر راسه وقال : لقد كبرت سني واصبحت يداي ترتجفان يا سيدي، ثم صمت قليلاً وقال : ولكن بوسعي ان اعلم غيري كل السحر والالاعيب الشيطانية التي اعرفها والافضل ان يكون غلاماً صغير السن ذكي العقل سريع البديهة، انبسطت اسارير الطاغية وقال : نعم سوف نأتي لك بغلام فوراً .

كان الغلام الصغير يقف بين يدي الساحر وعلي وجهه الطفولي البرئ كا امارات الذكاء، قال الساحر للغلام : يا بني لقد كبرت سني ولم اعد استطيع خدمة الملك لكن انت سوف ترث مهنتي وتصير خليفتي من بعدي، قال الغلام : كلي آذان صاغية وابتدأ الساحر يلقن الغلام دروس السحر .

خرج الغلام متوجهاً الي بيت الساحر كان يتطلع الي السماء والطيور والاشجار، فجأة سمع غمغمات فتوقف الغلام وراح ينصت الي هذه الغمفمات محاولاً التعرف علي المكان الذي تخرج منه، اصاخ الغلام السمع جيداً وراحت ملامح وجهه تتغير فقد كان الغلام يسمع كلاماً عجيباً إنها المرة الاولي التي يسمع فيها هذا الكلام أما صاحب الصوت فكان راهبا كبير السن، يظهر على ملامحه التقوي والصلاح سأله الغلام عن هذا الكلام الغريب فقال له الراهب : إنني أعبد الله يا ولدي، وأصبح بحمده، واشكره على نعمه العظيمة التى أعطاها لنا، فسأله الغلام : تشكر ابو نواس ؟ ابتسم الراهب وقال : إن الذي أعبده ربي ورب ذو نواس، ورب الناس جميعاً يا ولدي، صمت الغلام برهة وقد اعترته الحيرة، قال: ماذا تقصد ؟ هل هناك آله آخر غير الملك ؟ قال الراهب : نعم إنه الإله العظيم الذي خلق السموات والارض وما بينهما .

بيده حجر ثم قال لنفسه : اليو ماعلم الساحر افضل ام الراهب افضل، ثم قذف الحجر في وجه الدابة قائلاً : اللهم إن كان امر الراهب احب اليك من امر الساحر فاقتل هذه الدابة حتي يمضي الناس، وكانت المفاجأة ان قتلت الدابة ومضي الناس، فذهب الغلام الي الراهب واخبره، فقال الراهب : اي بني انت اليوم افضل مني فقد بلغ من امرك ما اري، وهكذا صار الغلام المؤمن يبري الأكمه والابرص ويداوي الناس من سائر الامراض .

هزت كلمات الراهب أوتار قلب الغلام، وأحس بأن الراهب على صواب، لكنه كان مدفوعاً إلى الساحر حسب الموعد المتفق عليه ، في اليوم التالي: قرر الغلام أن يمر على الراهب قبل ذهابه الى الساحر لينهل من علمه ويستفيد من كلامه:ثم خرج الی الساحر الذي کان ینتظره و معه كل أدوات السحر العجيبة، ذات الأشكال الغريبة مثل المواد الكيميائية الملونة القابلة للاشتعال ، بجانب الحبال والعصی وبعض جماجم الحيوانات النافقة وكل ما من شأنه إدخال الخوف والفزع في قلوب الناس.

يالها من دابة عظيمة قطعت علي الناس طريقهم وحبستهم عن قضاء مصالحهم، علم الغلام بأمر الدابة فاقترب منها في شجاعة وامسك بيده حجر ثم قال لنفسه : اليو ماعلم الساحر افضل ام الراهب افضل، ثم قذف الحجر في وجه الدابة قائلاً : اللهم إن كان امر الراهب احب اليك من امر الساحر فاقتل هذه الدابة حتي يمضي الناس، وكانت المفاجأة ان قتلت الدابة ومضي الناس، فذهب الغلام الي الراهب واخبره، فقال الراهب : اي بني انت اليوم افضل مني فقد بلغ من امرك ما اري، وهكذا صار الغلام المؤمن يبري الأكمه والابرص ويداوي الناس من سائر الامراض .

حاول ذو نواس ان يتخلص من الغلام الصغير فلم يستطع مرات عددية يحاول فيها قتله والتخلص منه فلم يستطع لأن الله كان دائماً يحفظه ويرد كيد الملك واعوانه خائبين، انظروا ها هم اعوان الملك يحاولون رمية من فوق الجبل لكن الجبل يرتجف بهم ويسقطون جميعاً من فوقه ما عدا الغلام، ومرات عديدة يحاول الملك قتله بشتي الطرق دون جدوي، فاحتار الملك كيف يتخلص منه وقد اشتهر امره بين الناس فقال الغلام : اذا كنت تريد قتلي فادع جميع الناس في صعيد واحد ثم امسك بقوسك واهتف في الجموع بسم الله رب الغلام ثم اطلق سهمك إن فعلت ذلك فإنت حتماً قاتلي .

وبالفعل عندما نطق الملك اسم الله انطلق السهم وقتل الغلام، هنا هتفت الجموع : آمنا بالله، رب الغلام، فجاء اعوان الملك وقالوا له : ارايت ما كنت تحذر قد والله نزل بك حذرك قد آمن الناس، فأمر الطاغية الظالم بالاخدود واضرم فيها النيران، وامر بإحراق كل من آمن ولم يرجع عن دينه، ولكن الناس الذين ذاقوا حلاوة الايمان لم يتخلوا عن دينهم فكانوا من الشهداء الأبرار .