التخطي إلى المحتوى

قال النبي صلى الله عليه وسلم: “بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله, وأن محمدا رسول الله, وإقام الصلاة, وإيتاء الزكاة, وحج البيت, وصوم رمضان” (البخاري 8, مسلم 16). فهذه هي اركان الاسلام الخمس والتي بني عليها الدين الاسلامي، ويسعدنا ان نقدم لكم الآن في هذا المقال عبر موقع احلم معلومات وشرح رائع ومفصل لاركان الاسلام الخمس واحكامها بشكل دقيق، حيث يرتكز ديننا الحنيف علي اركان خمس، تقوم عليها حياة المسلم ولا يستقيم الدين ولا العقيدة بدونها، بحيث يشمل الإسلام كل جوانب حياة المسلم – من أخلاقياته وسلوكه وحتى مأكله وملبسه تعاملاته وكافة امور حياته الدنيوية، فالدين الاسلامي منهج رباني عظيم، جاء لإخراج الناس من الظلمات الي النور ولهدم الجهل والتخاريف البطالة واستبدالها بالايمان والعلم والسلام، واركان الاسلام الخمس هي الاساس الذي يقوم عليه هذا المنهج لتحقيق هذه الاهداف السامية التي جاء من اجلها، وقد بيَّن الرّسول الكريم -عليه الصّلاة والسّلام- للبشريّة جمعاء هذا المنهج وطبيعته وأهدافه، تعرفوا معنا الآن علي معلومات مفيدة عن احكام الاسلام واركان الاسلام الخمس بشكل دقيق ومفصل، معلومات دينية مفيدة وجميلة يجب ان يعرفها كل مسلم ، نقدمها لكم الآن من قسم : اسلاميات .

شرح مفصل لاركان الاسلام واحكامها

الشهادتان

هي الركن الاول من اركان الاسلام و تُعد شهادة ‘أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله’ إقراراً بتوحيد ألوهية وربوبية الله وان محمد رسول الله صلي الله عليه وسلم ونبيه، ومن خلال ترديد هذه العلاقة يقر المسلم بدخوله في الاسلام وبالتزامه بتعاليمة واحكامه وجميع فرائضه .. قال تعالي : (أشَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ وَالْمَلائِكَةُ وَأُولُو الْعِلْمِ قَائِماً بِالْقِسْطِ لا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ)، وقوله تعالى: (مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ).

الصلاة 

هي الركن الثاني من اركان الاسلام، وهي خمس صلوات في اليوم والليلة فرضها الله عز وجل علي المسلمين، يتقرب بها العباد الي ربهم طاعة له وشكراً علي نعمه وفضله العظيم عليهم في خشوع، يترك المسلم في الصلاة وراءه كل مشاغله وامور حياته ويتجه بقلبه وعقله الي الله عز وجل في صلة مباشرة مع خالقه، حيث يكون العبد بين يدي الله خلال صلاته، وهناك نوافل غير الصلاة المفروضة يمكن أن يؤديها المسلم ليتقرب بها الي الله عز وجل وليصلح ما فسد من صلواته المفروضة، فكل ركعة أو سجدة ترفع إلى الله تكون للعبد منزلة و أجراً عنده سبحانه .. قال تعالى: (اتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنَ الْكِتَابِ وَأَقِمِ الصَّلَاةَ ۖ إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَىٰ عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنكَرِ ۗ وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ ۗ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ).

الزكاة

هي الركن الثالث من اركان الاسلام، ولها قواعد وقوانين محددة تتم بها، حيث تتمثل في اخراج 2.5 % من أموال المسلم التي مر عليها عام كامل، وبلغت النصاب، وغيرها من الصدقات او الهبات باي شكل من الاشكال لا تدخل في الزكاة، والزكاة لها فضل وأثر عظيم في حياة المسلم، فهي سبب في رضا الله عز وجل عليه، وبها تستقيم حياة المجتمع، وينتشر السلام والمحبة حيث أن هذه الزكاة تؤخذ من اموال الاغنياء وتعطي الي فقرائهم، فهي تهذيب لنفس المسلم وتحثه علي عدم الجشع والطمع والشعور بغيره من فقراء المسلمين ومساعدتهم . وقد بين الله سبحانه وتعالي في القرآن الكريم مصارف الزكاة وهي ثمانية، وذلك في قولة تعالي : (إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاءِ وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللَّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ ۖ فَرِيضَةً مِّنَ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ)،

صوم رمضان

الركن الرابع من اركان الاسلام، حيث يجب علي المسلم في هذا الشهر الصيام عن تناول الطعام والشراب من شروق الشمس الى غروبها بالاضافة الي امتناعه عن كافة المحرمات والتقرب الي الله سبحانه وتعالي بالدعاء والصدقات وصالح الاعمال، قال تعالى “يا أيها الذين آمنوا كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم لعلكم تتقون” سورة البقرة /183

الحجّ

فرض الله عز وجل علي المسلمين القادرين الحج الي بيت الله الكعبة المشرفة، مرة واحدة في العمر، والحج له شروط حتي يكون واجب علي المسلم، وهذه الشروط تتمثل في القدرة المادية والصحية، وأن يكون الطّريق إلى الحجّ آمناً بحيث إذا ترك بلاده وسافر للحج فإنّه يأمن الطريق، وذلك لقوله تعالي : (وَللهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ اللهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ) .